Go Back   Sudan.Net Discussion Board - SDB - منتدى سودان.نت > General Discussion Board > General Discussion - المنتدى العام

    

Reply
 
Thread Tools Display Modes
Old 09-Jul-18, 18:44   #1
الثعلب
Major Contributor
 

Join Date: Jul 2013
Posts: 584
Thumbs up على هامش بوست وفاة الإمام المهدي: لا أستطيع لوم أخذ الرجل السوداني للتاريخ من حبوباته

نعم يا سادة, أي واحد بيبلع ريقو إجابة على سؤال, أهه, الممشي الأمور في البيت بالجد منو؟ وأسئلة على شاكلة, وهل تستطيع العمل بصورة مستقلة خارج البيت يا خلف الله دون شورة عم علي بياع الزيت, ينقطنا بسكاته.


المصدر المؤثر الذي نقلت عنه الحبوبات هي الرواية الإنجليزية. وكباحث مهتم وهميم بالشأن السوداني, الحبوبات صدقن الرواية الإنجليزية (زايد كمية محسّنات وتوم وشمار) لأن السبب ببساطة أن المرأة السودانية في دور الحبوبة ليست مهتمة بالعدالة الإجتماعية كقضية أساسية, وكأنثى في مجتمع أمومي لا تنحو بطبيعتها نحوا لعمل تضحيات جسورة لتحييد أي نزعة شخصية نحو الشطط والتشفي كما تسوية الأمور بطريقتها الخاصة في المجتمع.


مثال, تستطيع أن تسأل أي حبوبة سودانية عن رأيها الحقيقي في زوجها إن تزوج عليها وهي أولى زوجاته.


...




تاريخنا رايح شمار في مرقة. ولا يحتاج المرأ أن يكون آينشتاين ليدرك أن تاريخ السودان في فترة المهدية كتبه قلم المخابرات (بداية من عمكم ونجت) بما يوائم رؤية الإمبراطورية البوريطانية لتاريخ مستعمراتها. وقبل المهدية كتبه الرحالة القائمين على ما يسمى بحملة الكشوف الجغرافية. وهؤلاء برضو إمبراطورية بريطانية وذراعها الماسونية. بالمناسبة حركة الكشوف الجغرافية التي وراؤها ماسونية لم تكن في أفريقيا كذلك, بل في معظم الأراضي الجديدة*. تمام كدة؟







الرؤية الإمبراطورية (ولكم مطالبتي بالمراجع) ترى أن الديمقراطية البرلمانية مهيئة لسكان لمناخات المعتدلة ولا تصلح لإنسان لمناخات الحارة والإستوائية


عشان كدة لمن تجد أوصاف همجي, بربري, عربيد, درويش أو


Fuzzy wuzzy


مرتبطة بالمهدية وقادتها, واختزالها إلى مجرد كتيبة نسوانجية (كما يقول بوردابي كده أمو بتوريهو يعرس منو ويطلق منو) ومعتدين وغاصبين حقوق فأكد تماما إنو دي الرؤية الأنقلوساكسونية للتاريخ




السودان منكوب بمن هم أبنائه ولا يتورع عن التعاون مع الغزاة الأجانب. وافتكر أبناؤهم شايلين الشعلة وما قصروا تب.
هناك رسائل جامعية على قفا من يشيل في الدور الباشبوزوقي في السودان عبر أجيال.



بس زي ما بقول المثل, التركي ولا المتورك




---------------
تاريخ استراليا مثلا كمستعمرة عقوباتية *

هو تاريخ ماسوني. الفكرة, الإجتماع والتخطيط كما تدون كتب التاريخ. بس لأنو في ناس جاهلة ما قاعد تقرا, الناس دي الما سمعت بالمراجع, حتقول أيييييييوة, نظرية المؤامرة. وخلاص الود في كلمتين اختصر الموضوع وجمع بلح الشام مع عنب اليمن. عليك الله أمشي بيتكم وقول للرئاسة, ممكن تدونا الإذن نقرا شوية في تاريخ السودان ونشوف برانا, إن شالله يوم في العمر؟

نيو يورك, ما كان إسمها نيو يورك. ولكن سميت كذلك بعد مذبحة راح فيها الكثيرون من الماسونيين (بعد عمايلهم المهببة طبعا) في مدينة يورك الإنجليزية
York

وقام الماسون بتسمية نيويورك بهذا الإسم إحياء لذكرى (شهدائهم) وإنهم يستطيعون إعادة الماسونية مرة أخرى.


الثعلب is offline               Reply With Quote               
Sponsored Links
Old 09-Jul-18, 20:29   #2
مغترب
Major Contributor
 

Join Date: Jun 2012
Posts: 690
Default

والمصادر الغير ماسونية الممكن نعتمد عليها هي شنو ؟؟؟
مغترب is offline               Reply With Quote               
Old 09-Jul-18, 20:41   #3
Zaki Aldeen
Intermediate Contributor
 

Join Date: Dec 2014
Posts: 154
Default

Quote:
Originally Posted by الثعلب View Post
نعم يا سادة, أي واحد بيبلع ريقو إجابة على سؤال, أهه, الممشي الأمور في البيت بالجد منو؟ وأسئلة على شاكلة, وهل تستطيع العمل بصورة مستقلة خارج البيت يا خلف الله دون شورة عم علي بياع الزيت, ينقطنا بسكاته.


المصدر المؤثر الذي نقلت عنه الحبوبات هي الرواية الإنجليزية. وكباحث مهتم وهميم بالشأن السوداني, الحبوبات صدقن الرواية الإنجليزية (زايد كمية محسّنات وتوم وشمار) لأن السبب ببساطة أن المرأة السودانية في دور الحبوبة ليست مهتمة بالعدالة الإجتماعية كقضية أساسية, وكأنثى في مجتمع أمومي لا تنحو بطبيعتها نحوا لعمل تضحيات جسورة لتحييد أي نزعة شخصية نحو الشطط والتشفي كما تسوية الأمور بطريقتها الخاصة في المجتمع.


مثال, تستطيع أن تسأل أي حبوبة سودانية عن رأيها الحقيقي في زوجها إن تزوج عليها وهي أولى زوجاته.


...




تاريخنا رايح شمار في مرقة. ولا يحتاج المرأ أن يكون آينشتاين ليدرك أن تاريخ السودان في فترة المهدية كتبه قلم المخابرات (بداية من عمكم ونجت) بما يوائم رؤية الإمبراطورية البوريطانية لتاريخ مستعمراتها. وقبل المهدية كتبه الرحالة القائمين على ما يسمى بحملة الكشوف الجغرافية. وهؤلاء برضو إمبراطورية بريطانية وذراعها الماسونية. بالمناسبة حركة الكشوف الجغرافية التي وراؤها ماسونية لم تكن في أفريقيا كذلك, بل في معظم الأراضي الجديدة*. تمام كدة؟







الرؤية الإمبراطورية (ولكم مطالبتي بالمراجع) ترى أن الديمقراطية البرلمانية مهيئة لسكان لمناخات المعتدلة ولا تصلح لإنسان لمناخات الحارة والإستوائية


عشان كدة لمن تجد أوصاف همجي, بربري, عربيد, درويش أو


Fuzzy wuzzy


مرتبطة بالمهدية وقادتها, واختزالها إلى مجرد كتيبة نسوانجية (كما يقول بوردابي كده أمو بتوريهو يعرس منو ويطلق منو) ومعتدين وغاصبين حقوق فأكد تماما إنو دي الرؤية الأنقلوساكسونية للتاريخ




السودان منكوب بمن هم أبنائه ولا يتورع عن التعاون مع الغزاة الأجانب. وافتكر أبناؤهم شايلين الشعلة وما قصروا تب.
هناك رسائل جامعية على قفا من يشيل في الدور الباشبوزوقي في السودان عبر أجيال.



بس زي ما بقول المثل, التركي ولا المتورك




---------------
تاريخ استراليا مثلا كمستعمرة عقوباتية *

هو تاريخ ماسوني. الفكرة, الإجتماع والتخطيط كما تدون كتب التاريخ. بس لأنو في ناس جاهلة ما قاعد تقرا, الناس دي الما سمعت بالمراجع, حتقول أيييييييوة, نظرية المؤامرة. وخلاص الود في كلمتين اختصر الموضوع وجمع بلح الشام مع عنب اليمن. عليك الله أمشي بيتكم وقول للرئاسة, ممكن تدونا الإذن نقرا شوية في تاريخ السودان ونشوف برانا, إن شالله يوم في العمر؟

نيو يورك, ما كان إسمها نيو يورك. ولكن سميت كذلك بعد مذبحة راح فيها الكثيرون من الماسونيين (بعد عمايلهم المهببة طبعا) في مدينة يورك الإنجليزية
York

وقام الماسون بتسمية نيويورك بهذا الإسم إحياء لذكرى (شهدائهم) وإنهم يستطيعون إعادة الماسونية مرة أخرى.


انت لسع راكبك جن الماسونية...محتاج يعملوا ليك حفلة زار ماسونية
حتى يخرج منك هذا الهوس
Zaki Aldeen is offline               Reply With Quote               
Old 09-Jul-18, 21:13   #4
motebra
Major Contributor
 

Join Date: May 2009
Posts: 429
Default

أن تعزي كل شي للرواية الإنجليزية المضادة للمهدية فتلك رؤية ارى أنها أتي بها مبكرة بل مبكرة جدا لاعتمادها مصدرا اوحدا. ليس وبعض مواليد الثلاثينات والاربعينات والخمسينات ممن سمعوا من آبائهم أو عن آباء آبأئهم سندا متصلا ممن عاشوا الأحداث أو عاصروا بعضها لا زالوا أحياء . ليس والذاكرة الشعبية في مجتمع
شبه امي على نطاق واسع يحفظ معظم تاريخه شفاهة كحال امم كثيرة في الارض. وتهمل لأنها لم تسجل على الواح بمداد الخلاوى؟ ثم لم تقل كيف كان يتاح للنساء الاتصال بالانجليز حتى ينورن ويأخذن عنهم ما تجده الان في كتاباتهم من تشنيع على المهدية ؟
لا تزال بعض البيوت العادية منذ زمن القطيع تحتفظ بسيوف وحراب يعرفون أصحابها من اسلافهم . ليس بعد و كثير ممن كانوا يحكون فظائع ظلم الجهادية ثم يحيرونك بمشاعرهم المختلطة احيانا ومنهم من كان يحلف بالمهدي أو خليفته فتتعجب لحالهم ولكم التشويه الذي حدث لها حين تحس بتنازع ميلهم الفطري للدين وبساطة فهمهم لطاعة أولي الامر كأمر الهي لا يناقش متزامنا مع سوء معاملة من جنود وقادة أطلقت يدهم على الناس . ما زال الوقت مبكرا لضم أحداث تاريخ قريب لقصص و احاجي الحبوبات واساطير الاولين
motebra is offline               Reply With Quote               
Old 09-Jul-18, 22:00   #5
الثعلب
Major Contributor
 

Join Date: Jul 2013
Posts: 584
Exclamation

Quote:
Originally Posted by motebra View Post
أن تعزي كل شي للرواية الإنجليزية المضادة للمهدية فتلك رؤية ارى أنها أتي بها مبكرة بل مبكرة جدا لاعتمادها مصدرا اوحدا. ليس وبعض مواليد الثلاثينات والاربعينات والخمسينات ممن سمعوا من آبائهم أو عن آباء آبأئهم سندا متصلا ممن عاشوا الأحداث أو عاصروا بعضها لا زالوا أحياء . ليس والذاكرة الشعبية في مجتمع
شبه امي على نطاق واسع يحفظ معظم تاريخه شفاهة كحال امم كثيرة في الارض. وتهمل لأنها لم تسجل على الواح بمداد الخلاوى؟ ثم لم تقل كيف كان يتاح للنساء الاتصال بالانجليز حتى ينورن ويأخذن عنهم ما تجده الان في كتاباتهم من تشنيع على المهدية ؟
لا تزال بعض البيوت العادية منذ زمن القطيع تحتفظ بسيوف وحراب يعرفون أصحابها من اسلافهم . ليس بعد و كثير ممن كانوا يحكون فظائع ظلم الجهادية ثم يحيرونك بمشاعرهم المختلطة احيانا ومنهم من كان يحلف بالمهدي أو خليفته فتتعجب لحالهم ولكم التشويه الذي حدث لها حين تحس بتنازع ميلهم الفطري للدين وبساطة فهمهم لطاعة أولي الامر كأمر الهي لا يناقش متزامنا مع سوء معاملة من جنود وقادة أطلقت يدهم على الناس . ما زال الوقت مبكرا لضم أحداث تاريخ قريب لقصص و احاجي الحبوبات واساطير الاولين





والله غايتو أخير أعزي ما وصفته بكل شيئ للرواية الإنجليزية المضادة للمهدية من أن أدعها كما هي. على الأقل هناك فرضية عقلانية تشير دون مواربة لأصل المشكلة, وهي الرؤية الإستعمارية للمستعمَر وذلك المستعمَر ماخد تلك الرواية المتحيزة كشيئ مسلم به.


بالنسبة للذاكرة الشعبية, فلا أعتقد إطلاقا أنها ذاكرة موثوق بها, لأن الرجال إذا فعلا ماتوا في كرري وأم دبيكرات بعدها بسنة, فهذا يعني أن الرواية الجديدة للتاريخ سيرويها رجال أغلبيتهم سلـّموا طوعا أو كرها



تصفية الإستعمار لتاريخ المهدية الحقيقي موثق بالمراجع, ولا أعتقد إنو في زول حينكر دك قبة المهدي بالديناميت ونبش قبره وإلقاء عظامه في النيل وإرسال جمجمته إلى إنجلترا بناء على تعليمات عليا.


أديك مثال من قلب الحدث للخلط الحاصل في التاريخ. هسع إنت ذكرت الجهدية. هل تدري أن التسمية تعود أصلا للعهد (التركي) وجبروته, وتم إسقاطها تاريخيا على المهدية بعد ذلك؟



بالنسبة للحبوبات, فوالله الدليل على فوضى الذاكرة الشعبية باين من بيت المهدي وما عمله الإنجليز في نسل الإمام المهدي. حبوبة الحبيب الإمام (إلخ) عمك الصادق مقبولة رأيي أنها جنوبية دنكاوية. ولكن لأسباب تتعلق بضرب رقبة التاريخ, تم تغييب أصولها الجنوبية. الصادق المهدي قال في لقاء على استحياء إنو حبوبته المذكورة لها أصول جنوبية وأنه حـ يكتب وسـ يوضح .. ومن ديك وعيك عمل رايح
أصلا هو ذو شخصية ضعيفة (رأي المراجع وليس رأيي) فشكلها شاوروهو أو شاورنّو من يهمه الأمر فرجع عما كان يريد عمله, زيو زي أي رجل سوداني بيسمع.



داخل النص, نعم مرة أخرى, تاريخ السودان بشكل عام كتبه وأشرف عليه الماسونيون


عمك ونجت كبير الماسون ترجم السيف والنار للماسوني سلاطين من الألمانية إلى الإنجليزية, وترجم مما ترجم كذلك عشر سنوات في سجن الخليفة للأب أور (أور وليس أوهر كما يكتبها حمور زيادة) فلدر. وكتب هو بنفسه مصيبا قلب الأسد من تشويه المهدية.


المراجع تثبت دور عمك ونجت في تشويه البروباغاندا بالدعاية المتحيزة .. ومعظم بروفاتنا في التاريخ للأسف لم يفندوا بشكل واضح وجلي إدعاءات وأكاذيب الترسانية الماسونية

كلنا نذكر في تاريخ السودان رواية (سقوط الخرطوم) و(الفتح) الإنجليزي المصري. ونذكر كذلك رواية حملة إسقاط غردون التي, قال إيه وصلت متأخرة. مع إنو تحقيق المراجع يا مان بيثبت إنو دقوها دق العيش. أهه, ويييين الذاكرة الشعبية في إثبات الحقائق يا بلدينا؟


تاريخ السودان مليئ بالمذكرات المضروبة, مثل (مذكرات) بابكر بدري, وكمان شنو, قال مذكرات يوسف ميخائيل. والعنوان يوحي بأنها فعلا مذكرات عكف صاحبها على تدوينها بدقة ونشرها كمان. والحقيقة طبعا غير ذلك.



لو قلت ليك إنو تنظيم التعليم الديني بأسره في السودان بعد هزيمة المهدية عمله الماسونيون, أهه شن قولك؟











الثعلب is offline               Reply With Quote               
Old 09-Jul-18, 22:19   #6
الثعلب
Major Contributor
 

Join Date: Jul 2013
Posts: 584
Lightbulb

Quote:
Originally Posted by مغترب View Post
والمصادر الغير ماسونية الممكن نعتمد عليها هي شنو ؟؟؟



سؤال منطقي ويستحق إجابة جيدة
أولا نثبت أن المصادر الماسونية جزء من التركة البحثية, والتحقيق والتحصيص هو ما يقود لدحض الدعاية, التحيز السافر والإمبريالية في المصادر الماسونية.


ثانيا بالنسبة للمصادر غير الماسونية, فلو أردت مصادر سودانية هناك القليل. المرحوم د. محمد سعيد القدال, المرحوم بروف أسامة عبدالرحمن النور, د. عبدالله علي إبراهيم, أستطيع أن أزكّي له مؤلفين, أحدهما الصراع بين المهدي والعلماء


هناك أقلة آخرين منهم واحد حفيت قدماه بين المهاجر لإعلام الأنام بغفلتهم والناس نيام في موضوع الهوية. كتب عنها بجدارة وتفرد واقتدار. وبفهم ووعي وتميز ومسؤولية ترسي في رأيي دعائم سليمة لفهم وتفهم جذور أزمة الهوية السودانية.


هناك الذين كانت بداياتهم جيدة مثل بروف أبو شوك, ولكنهم بعد داك ركبوا الموجة مع الأسف.




هناك قلة أيضا كتبت في التاريخ العسكري والسياسي, مثلا عصمت زلفو. وهناك أوراق علمية ورسائل جامعية












الثعلب is offline               Reply With Quote               
Old 10-Jul-18, 05:44   #7
Zaki Aldeen
Intermediate Contributor
 

Join Date: Dec 2014
Posts: 154
Default

Quote:
Originally Posted by الثعلب View Post
سؤال منطقي ويستحق إجابة جيدة
أولا نثبت أن المصادر الماسونية جزء من التركة البحثية, والتحقيق والتحصيص هو ما يقود لدحض الدعاية, التحيز السافر والإمبريالية في المصادر الماسونية.


ثانيا بالنسبة للمصادر غير الماسونية, فلو أردت مصادر سودانية هناك القليل. المرحوم د. محمد سعيد القدال, المرحوم بروف أسامة عبدالرحمن النور, د. عبدالله علي إبراهيم, أستطيع أن أزكّي له مؤلفين, أحدهما الصراع بين المهدي والعلماء


هناك أقلة آخرين منهم واحد حفيت قدماه بين المهاجر لإعلام الأنام بغفلتهم والناس نيام في موضوع الهوية. كتب عنها بجدارة وتفرد واقتدار. وبفهم ووعي وتميز ومسؤولية ترسي في رأيي دعائم سليمة لفهم وتفهم جذور أزمة الهوية السودانية.


هناك الذين كانت بداياتهم جيدة مثل بروف أبو شوك, ولكنهم بعد داك ركبوا الموجة مع الأسف.




هناك قلة أيضا كتبت في التاريخ العسكري والسياسي, مثلا عصمت زلفو. وهناك أوراق علمية ورسائل جامعية












الكوز المتخفي الثعلب الماسونجي
طيب عبد الله على ابراهيم والقدال شن عندهم غير حكي الحبوبات
وللا عشان بيقولوا الكلام الفارغ البيعجبك...مهديك دا كان ضد الصوفية
وكان معجب بحركة محمد بن عبد الوهاب (الوهابية) وهذا اس صراعه
مع علماء الصوفية التي هي جوهر دين اهل السودان...عشان كدا المهدية
كانت معادية للطبيعة السودانية السمحة المتسامحة ودي واحدة من اهم
اسباب كراهية السودانيين للمهدية...وقع ليك يا ماسونجي
Zaki Aldeen is offline               Reply With Quote               
Old 10-Jul-18, 20:38   #8
الثعلب
Major Contributor
 

Join Date: Jul 2013
Posts: 584
Cool

Quote:
Originally Posted by Zaki Aldeen View Post
الكوز المتخفي الثعلب الماسونجي
طيب عبد الله على ابراهيم والقدال شن عندهم غير حكي الحبوبات
وللا عشان بيقولوا الكلام الفارغ البيعجبك...مهديك دا كان ضد الصوفية
وكان معجب بحركة محمد بن عبد الوهاب (الوهابية) وهذا اس صراعه
مع علماء الصوفية التي هي جوهر دين اهل السودان...عشان كدا المهدية
كانت معادية للطبيعة السودانية السمحة المتسامحة ودي واحدة من اهم
اسباب كراهية السودانيين للمهدية...وقع ليك يا ماسونجي





الحاج ضكر الدين اللايوق



أسمع يا حلو. أمشي لي الممشياك على العجين قول ليها الكلام ده. أشكم في اللوّل حريمك (كان تقدر) وبعدين تعال أعمل راجل هنا



































الثعلب is offline               Reply With Quote               
Old 30-Aug-18, 14:10   #9
الثعلب
Major Contributor
 

Join Date: Jul 2013
Posts: 584
Red face

Quote:
Originally Posted by مغترب View Post
والمصادر الغير ماسونية الممكن نعتمد عليها هي شنو ؟؟؟



رديت ليك, ومن ديك وعيك


كل عام والحال أحسن

الثعلب is offline               Reply With Quote               
Reply

Bookmarks

Thread Tools
Display Modes

Posting Rules
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is On
Smilies are On
[IMG] code is On
HTML code is Off

Forum Jump

بحث مخصص

All times are GMT. The time now is 22:36.


Sudan.Net © 2014