Go Back   Sudan.Net Discussion Board - SDB - منتدى سودان.نت > General Discussion Board > General Discussion - المنتدى العام

    

Reply
 
Thread Tools Display Modes
Old 27-Nov-14, 09:34   #151
TANTAN
Golden Member
 
TANTAN's Avatar
 

Join Date: Feb 2012
Posts: 8,703
Default

.




.


نرجو من الأخ ماكل نيم المواصلة لتعم الفائدة والأجر بإذن الله

.





.




.
__________________
.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

.
TANTAN is offline               Reply With Quote               
Sponsored Links
Old 27-Nov-14, 09:35   #152
البردان
Crown Member
 
البردان's Avatar
 

Join Date: Jul 2004
Location: حاليا في الجنة
Posts: 28,238
Default

الله يفتح عليك يا ماكل التين
__________________
أهل العناية غابوا عني وارتحلوا
وفي رياض الهنا باتوا وقد نزلوا
البردان is offline               Reply With Quote               
Old 27-Nov-14, 09:37   #153
TANTAN
Golden Member
 
TANTAN's Avatar
 

Join Date: Feb 2012
Posts: 8,703
Default

Quote:
Originally Posted by البردان View Post
الله يفتح عليك يا ماكل التين
.



.
ياتو تين يازول


.





.
__________________
.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

.
TANTAN is offline               Reply With Quote               
Old 30-Nov-14, 05:18   #154
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

جزاكما الله خيراً .. تنتان والبردان يتباريان فيقلبان صفحات القرءان ولا يضيفان من بيان


...

ولنقف قليلاً مع تكملة الآية الكريمة التي وقفنا عندها

(أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ )
:
(وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنتُمْ تَكْتُمُونَ)


...

إجمالي الشطرين.. هو عالم الغيب والشهادة
...

وقد تعرّنا في تأملاتنا الآية الثالثة من البقرة .. مسألة الغيب وعلمنا أنه موضوع نسبي
لوا يحق في علم الله تعالى أن يكون هنالك غيب، وقد جعله الله عزّ وجلّ ليكون هو سرّ علاقات الخليقة فيما بينها وما بينها وبين باريها في مسألة الإيمان
...

وقد وردت إسرائليات عجيبة في تفسير ما أبدته الملائكة وما كانت تكتمه
ومن العجائب أن تنسب لابن عباس رضي الله عنه من طريق الضحاك.. بيد أن ابن كثير علّق على عدم قناعته بها
...

فالملائكة خلقٌ نورانيون.. وإبليس أحدهم .. وهو منسوب لقبيل من الملائكة كانوا يهتمون بشئون الجنة فسمّوا الجن
وهذا يحرر موضع الخلاف في مسألة كون إبليس ملكٌ أم جانّ
...
ولعلّ ما كانت تكتمه الملائكة من أمر عدم الرضا بخلق آدم هو من قبيل إبليس

وأفضل التوسّعات في هذا الشأن ذكرها الشوكاني رحمه الله
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 30-Nov-14, 05:29   #155
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

ونقف اليوم بحول الله على آية تفسّر ما ذهبنا إليه أخيراً

البقرة
-34-


وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ أَبَىٰ وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ
...

صدر أمر تعظيمي من ربّ العزّة للملائكة ـ كلهم بخلاف ما روى بعض أهل التفسير ـ وذلك بالسجود لآدم عليه السلام

هذا السجود لآدم إذا تأملناه لم يكن فقط لأن آدم قد خلقه الله بيده.. فغير آدم قد خلقه الله بيده في هذا الكون حين نقف على مواضعه بحول الله
ولكنّ لأن الخصوصية هنا أتت من كون آدم قد نفخ الله فيه من روحه

فالتكوين البشري فيه شيءٌ من روح الله.. وهذا جديرٌ بأن يسجد له
فهو من تجلّيات ربّ العزّة وخاصة حكمه
...

وإبليس ـ عليه لعنة الله ـ هو الوحيد الذي لم يسجد (من بين الملائكة) بظاهر إسناد الاستثناء
...

ونواصل إن شاء الله
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 30-Nov-14, 07:13   #156
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default


قول الله عزّ وجلّ:ـ
أَبَىٰ وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ
بشأن إبليس يهوّل لنا عظَمَ الوقوع في خطيئة الكِبر
وكون ذلك سبب طرد إبليس من الجنة فأخرجَ منها
لزمَ أن يشاء الله في ناموس عقوباته أن يكون كفاء الكبر الطرد من الجنة لكل مخلوق
...

وكان من الكافرين.. حرف الجر هنا تبعيضي يشير إلى جمهور الذين يغمطون صريح المعرفة ويشذّون عن سويّ المنهاج
...

ونلاحظ في مقبل التفاصيل السردية لهذه القصة في العديد من سور القرءان الكريم
أن أول العنصرية الكونية ابتدعها إبليس.. وهي سبب كل الابتلاءات التي نعالجها أبد الدهر
...

وبالتأمل في ذكر إبليس بالقرءان الكريم نجد أنه مذكورٌ باسمه في قصص الخلق والتكوين، وآية واحدة في اليوم الآخر حين يعذب هو وجنوده
(وهذه في جملتها 10 مرات)
باستثناء حالةٍ واحدة عمل فيها إبليس بكلياته، ولعلها جاءت عند ذكر جنان أهل سبأ الأرضية فقد عمل فيها إبليس بنفسه وذكره الله باسمه في هذا الموضع
على أن الغالب في العمل الإبليسي أن يتم توصيفه قرءانياً بنسبته إلى لفظ (الشيطان) .. فقط في الحالة السبئية هذه
ذلك لأنها أشبه بالحالة الآدمية الأولى فهي جنان أمر الله أن يأكل أهلوها في البلدة الطيبة والرب الغفور.. فجاء اللعين بكلياته
فصدق ظنّه في إغوائهم ، كما فعل بأبينا بحالٍ مماثل
...

هذا والله أعلم
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 01-Dec-14, 04:38   #157
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default


ولنواصل مذاكرتنا في آيات القضاء المبرم
:

البقرة
-35-


وَقُلْنَا يَا آدَمُ اسْكُنْ أَنتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ وَكُلَا مِنْهَا رَغَدًا حَيْثُ شِئْتُمَا وَلَا تَقْرَبَا هَٰذِهِ الشَّجَرَةَ فَتَكُونَا مِنَ الظَّالِمِينَ

.....

إن من يطالع هذه الآيات السردية لواقع ما قبل ابتدار حياتنا في الأرض
لا بد أن يستصحب فكرة أن الله عزّ وجلّ غالبٌ على أمره
...

ولغة القادر على أمره تخرج منها قفشات دالّة على مقتضى قدرته
فهو منذ البدء قد خلق أبانا آدم عليه السلام ليكون خليفة في الأرض
وهاهو الآن في الآية الصريحة التي نذاكرها اليوم يقول يا آدم اسكن أنت وزوجك الجنة
فمن باب أولى أن يجري إرسال أبوينا إلى الأرض مباشرة
ولكن العدد المعدّ في لوح القدرة لركاب الأصانصير لم يكتمل بعد.. فإبليس هو الذي قد تأكد طرده وبقي الدور على عدوّه
فكان لابد أن يعمل السوفت وير وتكتمل البرمجة بإعداد المسوّغات

وَكُلَا مِنْهَا رَغَدًا حَيْثُ شِئْتُمَا

هنيئاً مريئاً .. بالطول والعرض ، ولكن: ـ هنا الورقة الأولى من الامتحان:ـ

وَلَا تَقْرَبَا هَٰذِهِ الشَّجَرَةَ فَتَكُونَا مِنَ الظَّالِمِينَ

مممممممم... هنا تكمن المعضلة.. الهشاشة في البناء الآدمي.. الممنوع مرغوب .. ميراثنا الذي يحبب لنا شرب الخمر الحنظلية


إذا كانت فتياتنا ذكيّات فهذه الآية تفتح لهنّ علماً عن خصائص البشر في رفع درجة الشبق.. وهو الحظر والتمنّع
ولهذا أبدع المغنّون بأشعارٍ عذبةٍ حينما كانت الفتيات في حشمتهن ولا يقرب شجرة حسنهنّ "المبحلقون" من طلاّب الرغائب


إنها حكمة الله تعالى .. يريد أن يذكّرنا بإحدى صفاتنا التي لا نتجاوزها بمحض تركيبنا
...

في كل بقاع العالم يفتح الناس علبة الإيسكريم أو القشدة فيلحسون الغطاء قبل رميه.. وقد يتركون نصف الكوب دون استهلاكه
ويتركون مئات القنوات المفتوحة للبث وفيها كل الخير ليشتروا بأموالهم الأفلام "المهببة" ونظير ذلك كثير

ومن هنا يبدأ إبليس عليه لعنة الله أول مفاتح دخوله على الجنس البشري.. بوابة الطموح والجشع .. النفس النفس النفس
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 01-Dec-14, 04:47   #158
swa-swa
Golden Member
 
swa-swa's Avatar
 

Join Date: Sep 2010
Posts: 9,599
Default

جزاك الله خيرا و عالى الجنان
__________________
We will show them Our signs in the horizons and within themselves until it becomes clear to them that it is the truth.Noble Quran-Surat Fussilat [verse 53]

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
swa-swa is offline               Reply With Quote               
Old 01-Dec-14, 05:22   #159
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

Quote:
Originally Posted by swa-swa View Post
جزاك الله خيرا و عالى الجنان
وجزاك الله خيرا.. سوا سوا .. لنتأمّل "فعل الأمر" الذي يتواتر استعماله ويشيع في عالمنا
(اسكن)

السكنى والسكينة يفيد تركيبها اللفظي التمتع بالطمأنينة والاستقرار دون تعكير الصفو
وإذا كان أول تعيين لأبينا آدم عليه السلام بعد تجاوزه المعاينة الأولى في الملأ الأعلى أن يتم "تسكينه" في الجنة ـ هذه لغة أخصائيي الموارد البشرية.. هه

فما بالكم في أن الجنّة التي وصفها الله بأنها دار "سكن" لآدم
فقد جعل الله في موضعٍ آخر المرأة "الزوج" سكناً لابن آدم.. أي أن يجعل حياته معها كحياته في الجنة من حيث السكن
...

وكلمة "الزوج" لا تأنيث لها في اللغة.. وقد أضاف لها أهل الفقه تاء التأنيث بغرض دواعي التشريعات
والزوج لفظ يفيد وجود "فردة" أخرى أيضاً تسمى "زوج" ليصبح العدد الكلي اثنين وهما للتو يصبحان زوجين
كما سنتعرض لذلك بتفاصيله في سورتي هود والمؤمنون للحيوان والبشر وكذلك في سورة الرعد للحالة النباتية
وجمع الزوج أزواج.. بما يستدل منه ألاّ تأنيث لها ، وإلا كانت "زوجات" كما يشيع استعماله عن طريق الخطأ
ففي القرءان جاءت صيغة الجمع "أزواج" في سبع وأربعين موضعاً ولم يرد لفظ "زوجات" بتاتاً
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 02-Dec-14, 04:33   #160
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

وتكتمل حلقة السبب والتسبب .. فتتحقق مشيئة الله .. وننزل إلى محلّ الخلافة المكتوب في محتوم القدر

البقرة
-36-

:

فَأَزَلَّهُمَا الشَّيْطَانُ عَنْهَا فَأَخْرَجَهُمَا مِمَّا كَانَا فِيهِ ۖ وَقُلْنَا اهْبِطُوا بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ ۖ وَلَكُمْ فِي الْأَرْضِ مُسْتَقَرٌّ وَمَتَاعٌ إِلَىٰ حِينٍ

.....

التشريح الزمني : خروج من الجنة ثم استقرار في الأرض مع التمتع بما فيها إلى حين
(على قول الدراويش: خربانة أم بناياً قش)
...

الشيطان أزلّ أبوينا .. والزلل حالة انزلاقية لا يسيطر صاحبها على إمامة قدميه وتوجيههما.. هكذا "فحطنا" من الجنة، ولربما قصد المجاز
والإخراج أتى من فعلٍ شيطاني من لدن إبليس عليه اللعنة، لأنه يعرف أنّ ميدان مباراة الخير والشر محلّها الأرض
والحق عزّ وجلّ يذكّرنا بعداوة إبليس للجنس البشري في مواضع كثيرة من القرءان الكريم لكي نجتهد في ردعه
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 03-Dec-14, 04:39   #161
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default


كنا قد وقفنا عند مذاكرة أمس في آية نجاح العمل الشيطاني لإخراج أبوينا من الجنة بعد أن "أزلّهما" عنها

ونذاكر اليوم الآية التي تليها ولنركز على أمرٍ مهمٍّ فيها

البقرة
-37-


فَتَلَقَّىٰ آدَمُ مِن رَّبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ ۚ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ

.....

الخطيئة كانت فعل مشترك، وكذلك الإخراج مما كانا فيه من النعمة ـ بحسب السياق اللفظي لتركيب الآية السابقة

وفي هذه الآية ذكر الله أنه أملى آدم عليه السلام كلماتٍ فقالهنّ فتاب الله عليه
والشاهد أن الدعاء لله لكي يتوب الله "عليهما" جاء منهما كليهما كما ورد في سورة الأعراف
(قالا ربنا ظلمنا أنفسنا)

ولكن السياق الإخباري في معظم القرءان الكريم ـ وهو أحسن القصص ـ يحفل ببلاغة الإقصاء
Exclusion
ساعة ينبري لإبراز كلاكيت البطولة.. والشاهد في ذلك أننا نقرأ الكهف كل أسبوع فنجد أن موسى عليه السلام وفتاه
انطلقا .. بلغا.. وجدا.. وووو
ثم يلتقي العبد الصالح فينحسر ذكر الغلام لتستمر لغة المثنى فيما بين موسى عليه السلام والخضر.. فانطلقا.. ركبا .. أتيا أهل قرية

ومثل ذلك كثير.. فلا يقول قائلٌ بأن القرءان هنا يبقي على غمط المرأة دورها في التمثيل اللفظي
وذهب بعضهم للقول بأن مقتضى السياق يفيد أن أمنا حواء يقع عليها ما يقع لأبينا آدم بحكم أنها زوجته
وأرى هذا المنحى لا يتوافق مع تفاصيل قرءانية أفادت إمكانية عصيان نساء الأنبياء ودخولهن النار
...

فالذي حدث أن أبانا آدم عليه السلام أوتي دعاء إطفاء الغضب الرباني واستجلاب التوبة فدعا به ربنا
واختتمت الآية بتقرير ربّاني عظيم البشرى.. يفتح شهيّة الخطّائين ليفدوا إلى مائدة التوبة والرحمة التي يمد سماطها الباري .. بصيغة المبالغة.. التوّاب الرحيم

...

اختلف المفسرون في الكلمات التي تعلّمها آدم.. ولكنْ عن تجربة والتماس الاستجابات وحصولها
فأقرب ما تكون هي الكلمات التي أوردها صاحب "أبواب الفرج" ـ المالكي ـ في مؤلّفه
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 03-Dec-14, 12:46   #162
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

فَتَلَقَّىٰ آدَمُ مِن رَّبِّهِ كَلِمَاتٍ

ذكر العلماء حول قوله "فتلقّى" كلاماً جميلاً
فهي تفيد البشرى حين ورودها على هذه الصيغة

ففي صفة الجنة : تتلقاهم الملائكة
والمرحوم أحمد شوقي يقول: كما تلقّاك دون الخلدِ رضوانُ

بعكس لفظي :لقي ولاقى ، إذ درج ورودهما مع العدا وساعات الوغى واشتق منهما في القرءان الكريم لتوصيف الموت بسورة الجمعة: فإنه ملاقيكم


ولنفهم أنّ الدعاء الذي يفتح به الله للعبد ساعة توجهه بصدقٍ فهو سريع الإجابة
لأن حرف الفاء في (فتلقّى) و (فتاب) يفيد التعقيب والتتالي المباشر

والضمير هو أتى مؤكداً الضمير المتصل، ومنها ورد في أذكار الصالحين : هو.. وقيل هو بعضٌ من الاسم الأعظم بدليل الآية ومثيلاتها
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 04-Dec-14, 05:19   #163
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default


وجاء الأمر القاطع
:

البقرة
-38-


قُلْنَا اهْبِطُوا مِنْهَا جَمِيعًا ۖ فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُم مِّنِّي هُدًى فَمَن تَبِعَ هُدَايَ فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ
...

اختلف العلماء الأجلاء حول وجود هبوطين
وأوسطهم يقول ـ وعلى ذلك قال الشعراوي ـ هبوطٌ للسماء الدنيا ثم أعقبه بالآية التي بيد أيدينا الأمر بالهبوط منها جميعاً
(ولم أجد بين المفسرين من أسند لفظ "جميعاً" للسموات أو للعوالم العلوية)

...

ويرى بعض المفسرين تكرار أمر الهبوط لكثرة ما ورد من جمل اعتراضية فكانت بمقام التذكير للاستئناف السردي وحسب
...

وعلى كلّ حالٍ فالتدبّر في هذا المقام لا يفضي إلى فائدة تضاف إلى السياقات الحاصلة.. فأبوانا كانا في الجنّة والآن صدر أمرٌ بالهبوط للأرض
...

فالأهم أن الله عزّ وجلّ ـ وهو العليم اللطيف ـ وعدنا باتصال المدد السماوي
(منّي هدى)
أي أن الطريق إلى الله تعالى مفتوحٌ وأنّ هدى الله متّصلٌ لعباده

فَمَن تَبِعَ هُدَايَ فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ

وهذه العبارة حين ترد في كلام الله فهي صفة أوليائه الذين يؤمّنهم
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 04-Dec-14, 05:25   #164
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default


من طريف ما رويَ لي أن أحد شديدي الذكاء من طلاب القرآن في منطقة تسمى "ود أبوصالح" أخذ علقةً من الشيخ لتصريحه برأيه حول آية اليوم
:

فقال إن الشجرة التي نهي عنها أبوانا كانت خليطاً من الصندل والطلح والشاف

ويستشهد بقوله إن مجرّد الدنو منها أفضى لظهور السوءات

وأضاف
:
ثم أصبح الخطاب الرباني بصيغة الجمع بدلاً عن التثنية فقال: استبدلت اهبطا باهبطوا.. وأضيف لها لفظ .. جميعاً
وبيد أن الطالب المتدبّر وصف بالجنون مع الذكاء.. ولكنّي أرى لرأيه وجاهة .. عدا توسعه في توصيف الشجرة
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 07-Dec-14, 04:49   #165
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

في الآية السابقة صدر أمر الهبوط للأرض وأخبر الحقّ عزّ وجلّ بأنه سوف يرسل المرسلين ووعد من يتبع هذاه الحسنى والتأمين
وعمل الخير جبلّة بني آدم.. وصناعة الشر من عمل الشيطان
فنبينا آدم عليه السلام سكن الجنّة وأهبط منها إلى الأرض.. وأعدّه الله تعالى بسلاح العلم، والعقل وسلطان الإرادة الروحاني

...

ثم ألحق الله عزّ وجلّ ذلك بقوله

البقرة
-39-


وَالَّذِينَ كَفَرُوا وَكَذَّبُوا بِآيَاتِنَا أُولَٰئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ ۖ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ

....


يتواتر في القرءان الكريم ذكر الصورة والصورة المقابلة لها
فقبل قليل كنا في عالم الجنان ونعيمها.. وأراد الحق عزّ وجلّ أن ينبّهنا إلى أن الإرادة التي منحها الله للبشرية
تسلك بهم إحدى طريقين .. تفضي كلٌّ منهما إلى موردٍ.. وحذّر من موارد الضلال وحثّ على سبل الهدى

والآيتان ـ هذه وسابقتها ـ دلّتا على أنّ من علم آدم عليه السلام أنه أبوالبشر
وأن فيهم المهتدين الذين لا خوفٌ عليهم ولا هم يحزنون.. وفيهم أصحاب النار الذين هم فيها يخلدون فيها
...

بقي أن نشير إلى مفردةٍ لها أهميتها في هاتين الآيتين

"فمن تبعَ هدايَ"
مادة (تبع) بالتجريد تفيد نسبة السلوك لفاعله مباشرة.. بعكس (اتبع) التي تفيد الانقياد لصاحب

ولذلك فإن قضيتي الإيمان والكفر، لا يقع وزرهما إلاّ على العبد نفسه .. ذلك لأنه لا سلطان لمخلوقٍ على آخر في هذا الشأن
...

فالذين كفروا.. شأنٌ يقومون به بذواتهم.. وأعني هنا مسألة القبول والقناعة بالفكرة
وكذلك مسألة الهدى

فالرسل والأولياء والمشايخ وحلقات العلم وكل ذلك من الأسباب التي تقود لأن يتبع السالك طريق الهدى والرشاد
والشيطان والهوى والنفس والغرائز كلها أيضاً من الأسباب الموردة لمن ينقاد إليها موارد الضلالة والكفر

ولكنّ القرار الفيصل شأنٌ شخصيٌّ جداً
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 07-Dec-14, 06:07   #166
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

قادتني ظروف بحوثنا أيام دراسة العلوم السياسية بالجامعة أن تمّت إحالتنا لمكتبة بخت الرضا لمدة شهرٍ
نحلل خلالها المنهج التربوي من حيث الكمّ الوطني في محتوياته.. منذ غريفيث إلى مندور
وفهمنا من طبيعة فلسفة المناهج التربوية أن هنالك هدفاً محوريّاً تبلّغه مجموعة النصوص والوسائل
.

مثل جدول الضرب بالنسبة لعموم مناهج الرياضيات يتكرر استعماله كلّ حين وبجوانب مختلفة.. فمن لم يخرج بفهم الجبر والتكامل والتفاضل وحساب المثلثات والهندسة التحليلة يكون بالضرورة قد خرج من مجمل هذه الهيلمانة بإتقان جدول الضرب الميسّر


هذه المقدمة أوردتها لعلاقتها بالآية التي نتذاكرها اليوم .. وهي بين أيدينا

فالمحتوى القرءاني يبلّغنا منذ البدء قضيته المحورية وهي اتباع الهدى والإيمان
والنأي عن الكفر والضلال
ـ ولو شاء الله لنا أن نثري بوست السبع المثاني لأطنبنا في ذلك ـ

وهي قضايا محورية

وردت أحاديث جمّة عن إعرابي وإعرابي وإعرابي ليس لديهم الوقت للتوسع في قضايا الفقه وليس لهم متسع وقتٍ لمجالسة نادي الرسالة
فيخرج أحدهم من عند النبي بفهم قضية الإيمان فيثني عليه النبي صلى الله عليه وسلم .. بل ويصف بعضهم بأنه: فقه


ولذلك فما بين كلّ فينةٍ وأخرى سنجد من مثل هذه الآية
تحذر الناس الكفر وتحثهم على الإيمان
حتى يتم حفظ ذلك بإتقان ويقر في داخل الداخل، ويصبح بدهياً ومسيطراً على جماع السلوك
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

Last edited by MakilNeem; 07-Dec-14 at 06:16.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 07-Dec-14, 07:38   #167
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

أضيف هنا للمشتغلين على أمر الإعجاز العددي في القرءان الكريم .. وإن كان بعض الناس يلوون سالفة المعادلات ليتوسعوا في ذلك
ولكن من بين الأمور التي فتح الله لي بها هذه الجمعة أن لفظ

(أصحاب النار)

الذي ورد اليوم بهذه الآية هو الأول من بين 19 مرة تبكل القرءان نتهي في سورة المدثر حيث يشير الحق عزّ وجلّ لعدد 19 ملكاً يحرسون النار



عجباً.. وسبحان الله
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 08-Dec-14, 07:39   #168
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

كان آخر ما تحدثت به في الآية السابقة إعجازاً رقمياً .. ولحكمةٍ إلهية أن ينصرف بعدها مباشرةً القرءان الكريم لذكر بني إسرائيل
ـ أول من اشتغل بالترميز العددي واهتموا بالمتقطعات بل وسألوا نبيّنا عنها ـ بنص الأحاديث
...
ومن العجيب أنه بعد اكتمال تعداد التوصيف المرعب (أصحاب النار) عدد 19 مرة في القرءان الكريم أن ينوّه الحق عزّ وجلّ بذكر أهل الكتاب
انظر وتأمل في سورة المدثر حيث اكتمل ذكر الـ 19 مرة بذكر الرقم نفسه في متن السورة، ثم بعد ذلك يرد قوله:ـ

عَلَيْهَا تِسْعَةَ عَشَرَ
وَمَا جَعَلْنَا أَصْحَابَ النَّارِ إِلَّا مَلَائِكَةً ۙ وَمَا جَعَلْنَا عِدَّتَهُمْ إِلَّا فِتْنَةً لِّلَّذِينَ كَفَرُوا لِيَسْتَيْقِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ وَيَزْدَادَ الَّذِينَ آمَنُوا إِيمَانًا ۙ وَلَا يَرْتَابَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ وَالْمُؤْمِنُونَ


(لا إله إلا الله محمد رسول الله)
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 08-Dec-14, 08:04   #169
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default


واليوم ندلف إلى قضيّةٍ قرءانية كثر الحديث عنها وتواتر التفصيل فيها وأراد الله عزّ وجلّ أن يورد لنا فيها أدقّ التفاصيل
ألا وهي سيرة بني إسرائيل
:

البقرة
-40-


يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُوا نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَوْفُوا بِعَهْدِي أُوفِ بِعَهْدِكُمْ وَإِيَّايَ فَارْهَبُونِ

...

في هذه الآية يخاطب الله عزّ وجلّ أهل الكتاب مذكّراً علماءهم أولاً وعامتهم لأن يتبيّنوا عن علمائهم.. أنه قد أنعم عليهم
وله عليهم عهدٌ وميثاق في كتابهم ، لأنه ساعة وفائهم بذلك، وهو الإيمان بما أنزل في القرءان، فسوف يوفيهم عهده باستمرار النعم
ثم يحذّرهم أن يخافوا الله في ذلك، مقدّماً لفظّ (إيّاي) لإقصاء فكرة الرجوع لأحبارهم وعلمائهم إذناً للالتزام بما ورد
...

وكلمة (العهد) هنا فيها إحالتان لطيفتان يستنتج منهما جامعية النص القرءاني وحسن تماسكه وترابطه

فقد أشير إلى العهد سابقاً في آية (الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه) وهي إحالة لمفردة ذات خصوصية وتلميح لطيف
والإحالة الثانية لكون ما أنزل على اليهود من كتب سميت (العهد) لاشتمالها الوصايا، وكذلك سميت (الميثاق) فكأن الذي ورد فيها تعاقد رباني مع هذه الأمة

ونبوّة محمد صلى الله عليه وسلم، حاصلة عندهم في كتبهم .. نأتي لها عند شرح آية (يستفتحون) بحول الله
فكان من سياقات العهد اتباع ما أنزل على النبي محمد

فالآية هنا تخاطب هذه الأمة الإسرائيلية لاتباع ما بين أيديهم ومخافة الله في ذلك
...

وإسرائيل، هو يعقوب عليه السلام، والأسباط ذريته، وهم اثنا عشر سبطاً
(حتى اليوم يسعى علماء اليهود لتجميع بني إسرائيل ويستخدمون في ذلك تقنيات العصر من فحوص الدي إن إيه وخلافه لمآرب سنأتي عليها في أوانها بحول الله)
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 09-Dec-14, 04:54   #170
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default


البقرة
-41-


وَآمِنُوا بِمَا أَنزَلْتُ مُصَدِّقًا لِّمَا مَعَكُمْ وَلَا تَكُونُوا أَوَّلَ كَافِرٍ بِهِ ۖ وَلَا تَشْتَرُوا بِآيَاتِي ثَمَنًا قَلِيلًا وَإِيَّايَ فَاتَّقُونِ

...

ولأن الله سبحانه وتعالى يعلم ما بين أيدينا وما خلفنا... فنجد القرءان دائم التذكير بأمر بني إسرائيل
فكأنه يخبرنا بأن القرون التي تعقب نزول القرءان إلى قيام الساعة ستواجه فيها الأمة الإسلامية كيد اليهود ومناكفاتهم
فجاء أكثر آي القرءان الكريم توصيفاً ودقةً لما جرى في سيرة تلك الأمة
...


والآية التي بين أيدينا اليوم هي من الخطاب الابتدائي لليهود بعد تذكيرهم بما أنعم الله عليهم في سابق العصور من التميّز والهداية وسيادة العالمين
هاهو الآن يدعوهم للإيمان بالقرءان الكريم الذي يوافق ما لديهم من الكتب ـ التوراة وما تبعها من كتب ـ والقرءان يؤكد حتى الحقائق التي كانوا يشكون فيها فكانت كلمة (مصدّقاً) قاطعة للشك

وتوسعت اتجاهات المفسرين في ماهية (أوّل كافرٍ به) وأقواها أن تكون بمعنى القدوة
فلا ينبغي أن يتصدر أهل الكتاب ـ وهم أدرى الناس بصدقية القرءان ـ جمهور الكافرين المنكرين لما أنزل من الحق

ثم جاء التحذير بألا تكون هنالك مساومة في هذا الأمر ـ بل وضعت الآية صريح المفردات أن هنالك بيعاً سيجري في هذا الشأن
فالسعاة لتكذيب دين الله بذلوا الغالي والنفيس من أول التنزيل بمكة ، ولا يزالون يعقدون المؤتمرات لتكذيب الذكر الحكيم
ولا بدّ أن اليهود بما لديهم من الكتب السماوية ، ستكون شهادتهم بصدقية القرءان الضربة القاصمة لمناوئي الرسالة
ولذلك فإن الله يحذر اليهود ألاّ يشتروا نظير آيات الله ـ وهي السلعة الأغلى ـ أي مقابل
ومن اللطائف ألاّ يذكر القرءان كفاءًا أو نظيراً لهذه السلعة إلا بقوله: ثمناً قليلاً
فمهما يكن من مقبوضٍ فهو ثمنٌ قليل
...

ثم جاءت الصيغة التحذيرية لتختم الآية بأسلوب أشبه من حيث التركيب بختام الآية السابقة
ولكن استبدلت كلمة "فارهبون" بلفظ "فاتقون" كونه ملازماً في حال قبول الصفقة
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 09-Dec-14, 08:32   #171
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default


جماهير المفسرين والفقهاء ـ نفعنا الله بعلومهم وجزاهم الله خير الجزاء ـ عكفوا على سورة البقرة ينهلون من معين ما ورد فيها من الأحكام
وهي سورة جامعة أودع فيها الله عزّ وجلّ أسراراً عظيمة وسرداً علمياً دقيقاً.. مما جعل تدبّرها مفتاحاً للفيوض الربانية

روى مالك عن نافع عن ابن عمر قال: "تعلم عمر البقرة في اثنتي عشرة سنة
فلما ختمها نحر جزوراً"


،،،

ولقد سرّني جداً هذا الأسبوع أن أشاهد في تلفزيون السودان جماهير تحتفل بانتهاء شيخٍ من تفسير البقرة بحلقة علمه التي استمرت 12 عاماً.. أيضاً

...

سقتُ هذا الكلام لأن الآية التي بين أيدينا هذا اليوم
منها استمدّ علماء الأمة تحرير الخلاف حول أخذ الأجرة لقاء تدريس القرءان الكريم
وذلك لتوسّعهم في استنباط واستلهام مرامي قوله عزّ وجل:ـ

وَلَا تَشْتَرُوا بِآيَاتِي ثَمَنًا قَلِيلًا

فظاهر مطلق الكلام لمن يأخذون بتلابيب النصوص ليطلقوا الأحكام، قد يرون بتحريم أي مقابل نظير أي صفقة يكون أحد أطرافها علماً قرءانياً
...

ويقول الفخر الرازي ـ جزاه الله خيراً في مفاتيح الغيب ـ تلميحاً ذكياً يقتضب فيه إشكال معنى الشراء المذكور

(قوله : ( ولا تشتروا بآياتي ثمنا قليلا ) فقد بينا في قوله : ( أولئك الذين اشتروا الضلالة بالهدى )، أن الاشتراء يوضع موضع الاستبدال )

فيكون بذلك حرف الباء في الآيتين للتعدي مقترناً بالسلعة .. فيسهل فهم الصفقة
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 10-Dec-14, 04:21   #172
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default


البقرة
-42-


وَلَا تَلْبِسُوا الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُوا الْحَقَّ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ

...

إن القرءان يفضح اليهود فيما عمدوا لكتمانه عبر التاريخ ، وهو صريح مراد الله من خلقه.. فكرّسوا لإعلاء نخبة أولي العلم منهم واستغنوا بالعلم
(وهذا ديدن اليهود حتى اليوم فأصبحوا يطلبون رؤساء الدول عدم إدراج سورة البقرة والإسراء ونحوها من مناهج الدراسة لئلاّ تنشط الذاكرة الطلابية بمعرفة طبعهم)

بل إنّ هنالك من يدعون في دوائر عالمية لاعتبار هذه النصوص الفاضحة لهم من قبيل معاداة السامية فيريدون استصدار أحكام دولية لتجريم تداولها
عجباً
!!!

والآية التي بين أيدينا اليوم تفضح الحالة الديكورية التي ينتهجها اليهود لكتم صريح الهدي، بإلباسه ثوب الباطل، على علمٍ ومعرفة
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 10-Dec-14, 04:52   #173
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default


في قواميس اللغة جاءت مادة لـ بـ س لتفيد السمة الديكورية بتغيير مظهر شيءٍ بغية ألا يتبدى

ووردت في كثيرٍ من آي القرءان العظيم بتوافقات استطرادية تبدي تجلّيات معانيها في شتى الأمور النفسية والظاهرية والاجتماعية

فمما ورد في الظاهر الديكوري لبزّة الحرب صنعة داود عليه السلام
(وَعَلَّمْنَاهُ صَنْعَةَ لَبُوسٍ لَّكُمْ لِتُحْصِنَكُم مِّن بَأْسِكُمْ)

ومن الشواهد المقربة للمعنى في الطبيعة .. أن يوصف بهذا اللفظ الليل
(وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا)


إلاّ أن الله يريدنا أن يكون ظاهرنا (اللباس) هو مشاهد التقوى في قوله الذي ترد فيه مادة (لبس) مرتين بآية واحدة:ـ
(يَا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنزَلْنَا عَلَيْكُمْ لِبَاسًا يُوَارِي سَوْآتِكُمْ وَرِيشًا ۖ وَلِبَاسُ التَّقْوَىٰ ذَٰلِكَ خَيْرٌ )
...


وفي الآية التي بين أيدينا أراد الله أن يوردها على سبيل بلاغة التناص ... فجعلها في سياقٍ باهر ، بسمتها الوظيفية

ونظيرها في الكتاب قوله عزّ وجلّ
(وَلَلَبَسْنَا عَلَيْهِمْ مَا يَلْبِسُونَ)

فهو تعبير يشرح مسألة نفسلغوية، فالشك من البواعث النفسية ، وينجم عن الخلط
والالتباس أول المراحل الخطيّة في صناعة الوهم

ومن مراحل الشغل الديكوري مزج المكونات لتعطي مكوناً آخر فهذا هو اللبس المعني في الآية.. بدليل باء الجر التي اعتاد أهل اللغة وضعها بين المزيجين

فجاءت الباء بين الحق والباطل، فتصبح النتيجة كتمان الحقّ بتغيير وجهه جراء عملية اللبس المزجي الذي علمه اليهود
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 10-Dec-14, 05:14   #174
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

من عيون القرءان الكريم البلاغية أن ترد اجتزاءات من الآي الكريم تدغدغ الملكة الوزنية لدى أهل الشعر
ـ مع العلم والإحاطة بأن القرءان ليس بشعر، ولكنه لم يفرط في شيء ـ
..فجاء الكثير من متواتر الشعر حاوياً اقتباساتٍ تبرّك أهل الصفاء بتضمينها قصائدهم ..
ومن أولئك ما جاء تضمنته إحدى القصائد الزهدية من شعر أبي العتاهية

(ولا تلبسوا الحقّ بالباطل)

فهي شطر بيتٍ مكتمل الوزن على البحر المتقارب

ومثلها كثيرٌ في كتاب الله عزّ وجلّ
وأحسب أنها جاءت بهذا الجرس الشعري البليغ لتسير مسير الأمثال بين سائر المنهيات الإلهية لخلقه


وفي ذلك عندي بحث صغير أحصيت فيه الكثير من مثل هذا .. ولكلٍّ منها حاولت استنباط دواعي ما ورد من التنغيم المقصود

كقوله .. وكأنّه يفترع قصيدةً في شأن من بايعوا النبي ـ على البحر الكامل
(إنّ الذين يبايعونك إنما)

وكذلك (بيت شعر) كامل الوزن في البحر الغنائي ـ الرمل .. يتغنّى بإجراء الصدقات.. فيكون بيننا كالنشيد يحثنا
(لن تنالوا البرّ حتى تنفقوا مما تحبّون)
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 11-Dec-14, 04:19   #175
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default


البقرة
-43-


وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِينَ
...

اليهود مراوغون وقد يوهمون أهل ملة الإسلام بأنهم امتثلوا أمر الله لهم في قوله باللآية قبل السابقة
(وآمِنوا بِمَا أنْزَلْتُ)

فجاءت الآية التي بين أيدينا اليوم، وهي تناشد بالتطبيقات العملية المستتبعة للإيمان

(شعار الإسلام كما أطلق عليها ابن عاشور رحمه الله)
وهي إقامة الصلاة وإيتاء الزكاة

ولأن كلّ هذه الأوامر حتى هذه اللحظة يمكن أن يتحايل عليها (أصحاب السبت) من دهاة المواربين اليهود
جاءت سمة فاصلة خاصة بصلاة المسلمين وليست في صلاة اليهود، وهي الركوع

(وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِينَ)

فساعتئذٍ يتمثّل من يدّعي منهم دخول الإسلام ، ظاهر الشعار
...

ونلاحظ أنّ الأمر بالإيمان يأتي مستتبعاً بالتصديق العملي.. كما في الآية التي بين أيدينا
...

ونواصل بحول الله
.
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 11-Dec-14, 05:43   #176
المخضرم
Crown Member
 
المخضرم's Avatar
 

Join Date: Feb 2005
Posts: 11,305
Default

Quote:
Originally Posted by MakilNeem View Post

البقرة
-43-


وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِينَ
...

اليهود مراوغون وقد يوهمون أهل ملة الإسلام بأنهم امتثلوا أمر الله لهم في قوله باللآية قبل السابقة
(وآمِنوا بِمَا أنْزَلْتُ)

فجاءت الآية التي بين أيدينا اليوم، وهي تناشد بالتطبيقات العملية المستتبعة للإيمان

(شعار الإسلام كما أطلق عليها ابن عاشور رحمه الله)
وهي إقامة الصلاة وإيتاء الزكاة

ولأن كلّ هذه الأوامر حتى هذه اللحظة يمكن أن يتحايل عليها (أصحاب السبت) من دهاة المواربين اليهود
جاءت سمة فاصلة خاصة بصلاة المسلمين وليست في صلاة اليهود، وهي الركوع

(وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِينَ)

فساعتئذٍ يتمثّل من يدّعي منهم دخول الإسلام ، ظاهر الشعار
...

ونلاحظ أنّ الأمر بالإيمان يأتي مستتبعاً بالتصديق العملي.. كما في الآية التي بين أيدينا
...

ونواصل بحول الله
.
الاخ الحبيب ماكل نيم
جزاك الله خيرا على هذا البوست المفيد والمنير
وعندي استفسار عن و اتوا الزكاة...هل المقصود هي الزكاة الشرعية للمال ام زكاة اخرى؟
المخضرم is offline               Reply With Quote               
Old 11-Dec-14, 06:11   #177
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

Quote:
Originally Posted by المخضرم View Post
الاخ الحبيب ماكل نيم
جزاك الله خيرا على هذا البوست المفيد والمنير
وعندي استفسار عن و اتوا الزكاة...هل المقصود هي الزكاة الشرعية للمال ام زكاة اخرى؟
يا مرحباً بالمخضرم.. وسرتني إطلالتكم

ولعلّك بالنظر في كتب المفسرين تجد شبه إجماعٍ بأن المقصود هو الزكاة الشرعية للمال حتى إن بعضهم أورد مائتين فما زاد ـ نصاباً
على أنّ قولاً واحداً بين الرواة أشار إلى أنها زكاة الفطر، وهو قولٌ متفرّدٌ
...

إلاّ أن حاصل السياق القرءاني قبل أربعين آيةً من الآية التي بين أيدينا
جيء بذكر تعضيد الإيمان بالغيب مقترناً بإقامة الصلاة وإيتاء الزكاة
وجاءت أختنا سمراء متفضلةً بكلامٍ جيدٍ فيه حثٌّ على الصدقات

فالأصل هنا الفريضة دون شكٍ.. وكون الزكاة فرضت في السنة الثانية بعد الهجرة ـ أي بعد نزول هذه الآية فقد كانت بصفتها
والله أعلم
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 11-Dec-14, 06:15   #178
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

جزى الله الأخ المخضرم خيراً عن لفت الانتباه إلى التوسّع في التفاصيل

وأنصح بالوقوف على تفسير القرطبي لهذه الآية فيما يختص بمسائل الصلاة
فقد أورد فيها 34 مسألةً تعرض فيها للكثير من الأحكام
...

وسورة البقرة لم تترك عبادةً أو ذكراً أو حكماً في الشرع، إلا وجاء فيها

فهي جامعة الدين وبيت الحكمة وموئل البركة

نفعنا الله بها وأعاننا على استذكارها وتأمل بدائعها
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 11-Dec-14, 23:13   #179
Ginger
Golden Member
 
Ginger's Avatar
 

Join Date: Feb 2011
Posts: 4,107
Default

ماكل
صباحك خيرات و نور
و جمعة مباركة
متابعين معاك المذاكرة
جزاك الله خير على البوست الرائع دا


Ginger is offline               Reply With Quote               
Old 14-Dec-14, 04:19   #180
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

Quote:
Originally Posted by Ginger View Post
ماكل
صباحك خيرات و نور
و جمعة مباركة
متابعين معاك المذاكرة
جزاك الله خير على البوست الرائع دا

وجزاك الله خيراً أختنا مزاج الزنجبيل


بإطلالتك هذه ـ جزاك الله خيراً ـ حلّت البركات
...

مرحباً وسهلاً.. وفي انتظار إشراقات الفيوض الربانية عليكم
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 14-Dec-14, 04:37   #181
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default


البقرة
-44-


أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ ۚ أَفَلَا تَعْقِلُونَ

....

الاستفهام تقريعي واستنكاري يعضد مقام التوبيخ لمن أقدم على تنصيب نفسه ناصحاً ومقوّماً بيد أنه لا يقيم اعوجاج ذاته

وفيه ملمحٌ من القول المشهور المتواتر للشاعر
لا تنه عن خلُقٍ وتأتيَ مثله
عارٌ عليك إذا فعلتَ عظيمُ
...

فالآية كلها بمقام جملة اعتراضية وردت بين أمرين بإقامة الصلاة، وهي بذلك تفيد التذكير بحالة خاصة تستدعي التذكير

...

على أنّ الآية نزلت في شأن يهود المدينة كونهم كانوا "تجّار دين" بحسب المصطلح السياسي المعاصر
إلاّ أنّ الحالة التوصيفية القرءانية باقية تصدح توبيخاً وتقريعاً لكلّ من اتفق معه الحال

(أفلا تعقلون؟)

هذه الخاتمة وحدها من لدن الله تعالى تفيد بأنّ الحالة أقرب للمرض العقلي.. إن لم يكن الجنون بكليّاته
...

البِرّ من المفردات المكتنزة بحمولة ثرّة من سوامق الفضائل وجميل الصفات
وبصفتها على وزْن فَعْل تسمّى الجليل... لما فيها من معاني الصدق والإحسان والتفضّل والأريحية

...

ونواصل بحول الله
،،،
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 14-Dec-14, 05:51   #182
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

أشير لملمحٍ مهمٍّ في مقاصد الشريعة السمحاء وهو سلامة النفس

فلله درّ القائل:ـ

أقبلْ على النفْسِ واستكْملْ فضائلَها
...

ذلك لأنّ شأن التقوى والصلاح إنما يأتي ابتداؤه من النفس
ولذلك فإن عظماء هذه الأمة وصالحيها وأوليائها اشتغلوا بالنفس وأدّبوها وجعلوها منقادةً لا نفاذ لجموحها عن السواء

فهنا الآية تذكّر من يعمد ليفيض على الآخرين بنصحه أن يولي نفسه البدار بذلك

(أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ)

وللنفس طبائع يعرفها أهل التأديب والترقّي... ولكلٍّ منها مشاهد وعقبات عند أهل السلوك

ومن أئمة الإسلام أبوحامدٍ الغزّالي ترك التدريس الجامعي ببغداد ليسيح في الأرض عشر سنواتٍ ليؤدّب نفسه
...

والنفس تعريفاً هي كلّية الذات البشرية جسماً وروحاً.. وقد وردت في سياقات قرءانية تفيد معانيَ متباينة
منها التبعيض ومنها الإجمال ومنها الخصوصية
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 14-Dec-14, 06:08   #183
altoma
Major Contributor
 

Join Date: Oct 2014
Posts: 1,039
Default

السﻻم عليكم...شيخي وأستاذي
صاحب الروح الجميلة ..
الله يكرمك ويضاعف ثوابك

النفس
الله يقدرنا عليها
altoma is offline               Reply With Quote               
Old 14-Dec-14, 08:22   #184
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

Quote:
Originally Posted by altoma View Post
السﻻم عليكم...شيخي وأستاذي
صاحب الروح الجميلة ..
الله يكرمك ويضاعف ثوابك

النفس
الله يقدرنا عليها
آمين.. نسأل الله أن يعيننا على كبح جماحها وأخذها لصلاحها
...

أعظم المخاطر


ثم إن الحق عزّ وجلّ ينبّه لأمرٍ لطيفٍ بالآية في قوله تعالى:ـ

(وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ )

فالنسيان ذهاب المعلومة عن الذاكرة

(وما أنسنيه إلا الشيطان أن أذكره)

والمفسرون ذهبوا هنا لإطلاق المعنى وتقييده في مدى يتراوح ما بين فقدان المعلومة أو التغافل عنها

ولكنّ النص في الخطاب الشامل للآية يؤيد فكرة : القصد من قبل اليهود بالتغافل فيما يسميه علماء الكلام: التهميش الإغفالي
Backgrounding

ولأنّ الكتاب الذي يتلونه فيه تحذير مغبّة هذا السلوك كان التساؤل الاستنكاري بآخر الآية: أفلا تعقلون؟
(على قولة البنغالي: إنت مخ مافي؟)
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 14-Dec-14, 10:09   #185
altoma
Major Contributor
 

Join Date: Oct 2014
Posts: 1,039
Default

....

حنط لنفسك...كفنه
وفي متربة أهل الفنا
احفرلها زيييييييين وادفنه
...
ده كﻻم ود سعد
...

حين تبشرها اﻵيات..تراها اهتزت وربت
وحين تذكر..ما جنت..تراها تلوذ بآي الذكر الحكيم
لعل الله يحدث فيها من الخير أمرا...

...

على آثاركم...أمضي...بأمان
altoma is offline               Reply With Quote               
Old 15-Dec-14, 04:17   #186
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

Quote:
Originally Posted by altoma View Post
....

حنط لنفسك...كفنه
وفي متربة أهل الفنا
احفرلها زيييييييين وادفنه
...
ده كﻻم ود سعد
...

حين تبشرها اﻵيات..تراها اهتزت وربت
وحين تذكر..ما جنت..تراها تلوذ بآي الذكر الحكيم
لعل الله يحدث فيها من الخير أمرا...

...

على آثاركم...أمضي...بأمان
السلام عليكم توأمة الروح.. الباحثة عن شعاب السبيل
يعرف أهل السلوك مراتب محدثيهم عند أول طرفة
فهي على سبعة أطياف من الأمّارة إلى الكاملة
نسأل الله تعالى الترقّي في سلّم العرفان.. آمين
...

من عجيب القرءان وجميل اتصاله أن يكون حديثنا اليوم في الآية المقبلة بذات النسق.. متصلاً بهذا السياق
،،،
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 15-Dec-14, 04:35   #187
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

البقرة
-45-


وَاسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ ۚ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلَّا عَلَى الْخَاشِعِينَ
......

فلنأخذ الطريق متشيخين هذه الآية الكريم.. فهي وأيم الله شيخٌ صادحٌ في مدرسة التربية السماوية للمتقين

فلمّا كان في الآية السابقة ـ وما قبلها لدى بعضهم ـ قد أمر الحق عزّ وجلّ بأمورٍ شتى
فكان لا بدّ من تبيان السبيل التي يتم بها استحصال تلك الغايات

فجاء العليم بمفاتح الدرب.. وسبل الاستعانة

الصبر
و
الصلاة


فلأن الأمر متعلّقٌ بشأنٍ داخليٍّ تعالجه البشرية في ذوات أنفسها.. تقدّم الصّبرُ على أهمّ العبادات إطلاقاً
ذلك لأن الصبرَ هو مفتاح ترويض النفس التي ذكرها الله تعالى في الآية السابقة
ومن أراد التوسّع في معرفة"النفس" فليقف على ابن تيمية والغزّالي وأبي الحسن الشاذلي .. قدس الله أسرارهم جميعاً

وأبلغ من أوجز تعريف الصبر ، الغزّالي فقال: ـ
(ثبات باعث الدين مقابل باعث الشهوة)

إنّي لأتعجّب من المتحدثين عن أمور الدين بظاهر السلوك.. فهذا يسمى : الشرع
ولكنّ الدين أمرٌ داخليٌّ بحت.. يعالجه الإنسان في باطنه، وله في الظاهر تجلّيات وتمظهرات تشرق منها فراسة "المؤمن" وأنواره
...

بالله تأمّلوا قول خالقنا يوجّهنا لأدقّ تفاصيل الإيمان وهو يتعرض لخطاب النفس

(واستعينوا بالصبر)
ـ قبل الاستعانة بالصلاة ـ

فمجاهدة النفس وترويضها ومعالجة نشوزها وكبح جماحها هو الشغل الذي يسبق ظاهر العبادات يا أولي الألباب
والصبر ممدوح في كتاب الله تعالى، وأهله في معيّة الله عزّ وجلّ
(إن الله مع الصابرين)

وبه يبلغ أهل الولاية والصلاح مراقي العرفان .. وحسبك قوله عزّ وجلّ:ـ
(وجعلنا منهم أئمة يهدون بأمرنا لما صبروا )

وقوله في أولياء بني إسرائيل
(وتمت كلمة ربك الحسنى على بني إسرائيل بما صبروا )
...

فالصبر الصبر الصبر.. اللهم قوِّ أنفسنا
...

ونواصل بحول الله
،،،
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 15-Dec-14, 05:02   #188
altoma
Major Contributor
 

Join Date: Oct 2014
Posts: 1,039
Default

وعليكم من الله سﻻم يخصكم ويعمنا من بعد
ببركات رفقتكم.

نعم ..هم يعرفون.

الله..جميل ورائع ما أجد هنا
....
واصبر نفسك

....

كنت دائما اتخيل الصبر كشيخ عجوووز عصي اﻹستجابة عند استدعائه...ﻻ زلت اتأمل درس اليوم.
اللهم اجعلنا من الصابرين

واجزينا جزا الصبر..
واجعل لنا به معك صلة تعلمها..
توفقنا بها في سيرنا إليك..


....

الله يكرمك..ووالديك واحبابك..دنيا وآخرة



altoma is offline               Reply With Quote               
Old 15-Dec-14, 05:56   #189
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

Quote:
Originally Posted by altoma View Post
وعليكم من الله سﻻم يخصكم ويعمنا من بعد
ببركات رفقتكم.

نعم ..هم يعرفون.

الله..جميل ورائع ما أجد هنا
....
واصبر نفسك

....

كنت دائما اتخيل الصبر كشيخ عجوووز عصي اﻹستجابة عند استدعائه...ﻻ زلت اتأمل درس اليوم.
اللهم اجعلنا من الصابرين

واجزينا جزا الصبر..
واجعل لنا به معك صلة تعلمها..
توفقنا بها في سيرنا إليك..


....

الله يكرمك..ووالديك واحبابك..دنيا وآخرة



آمين .. نسأله أن يكرمنا جميعاً.. وأن يوفقنا لمجاهدة جماح أنفسنا
...

ولأهل السلوك قصصٌ وطرائف عن التخاطر الإبليسي المستصحب لفترة ترويض النفس
ولذلك أمر الله عزّ وجلّ بالتحلّي بالصبر، والصلاة لطرد وسواس الشيطان
ولربّما زايل الشيطان ذاكراً فأغواه

فهو قد تعهّد أمام الله عزّ وجلّ بأنّه سوف يتصدّى للذاكرين
(قَالَ فَبِمَا أَغْوَيْتَنِي لَأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ)
فأكثر عمله وذروة اشتغاله حينما يرى السالك قد استقام على جادة الوصول

ولذلك فإن الله عزّ وجلّ وصف "المسألة" بأنها :ـ
(لَكَبِيرَةٌ إِلَّا عَلَى الْخَاشِعِينَ)
لأنها مستصحبة بالحضور الشيطاني قبيل الاتصال الرباني
والمنحة عظيمة ، فهي ولاية واختصاص واجتباءٌ واصطفاء
يعلم إبليس أن ثمرتها انتصار "سلطان" العباد على "سلطان" إبليس
فلزم أن يمدح الله أهله بأنه لا ينصرفون للصغائر.. بل لجلائل الأمور وهي التزام الدرب القويم
...

ولذلك، فمن باب اختبار الذات وامتحان العبد لنفسه، فإذا لم يشعر بأنّ إبليس قد زايله
فليعلم بأنه لم يقف على سراط الحقّ وسبيل الوصول

ولذلك فإنني أتحدّى كلّ من يخلط الأوراق وينفر من طريق أهل الله
أن يجرّب معالجة أيٍّ من أسماء الله براتب متواتره عند أهل السلوك، وليعاين بنفسه كيف أن إبليس لا يرضى ذلك ألبتّة
بل قد يصل به "كيده الضعيف" أن يخاطب الذاكر بأنه "حسبه وكفي" وما إلى ذلك من الخزعبلات التي يعرفها أهل القيام
...

والصلاة هنا تراوحت ما بين الفرض المعلوم أو اللهج بالثناء والدعاء بالمعونة للاتصال بالباري جلّ جلاله
...

وكبيرة بمعنى شاقّة.. فتلك السبيل توصل للحق بدليل الآية المقبلة
ولفظ (الخاشعين) من اصطلاحات الدين قليلة التداول في كلام العرب
وهي شاملة الخضوع مع الحياء بباعثٍ امتثال إرادي بغية استحصال غايةٍ لا تتأتى بغير تلك الحال
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 16-Dec-14, 05:39   #190
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

البقرة
-46-


الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُم مُّلَاقُو رَبِّهِمْ وَأَنَّهُمْ إِلَيْهِ رَاجِعُونَ
...

هذه الآية رفعت سقف آمال أهل العرفان في سلّم الترقّي فأخذوها دليلاً على سموّ العبد بسلوكه لمراجل اجتباءٍ فنائية المراقي
...
(والتوسّع فيها يقودنا إلى الحديث عن الحضرة والديوانية، وهذا الكلام سوف يفسد المجلس بحضور أهل القوالب النصية)


جلّ المفسرين أخذوا الظنّ بمحمل اليقين لتواتر ذلك في كلام العرب وأشعارهم، ويؤيد ذلك نظيره في القرءان كقوله:ـ
(فظنّوا أنهم مواقعوها)
(إني ظننتُ أني ملاقٍ حسابيه)

...

يمكن إيجاز القول عن مراد الآية بأنها نصٌّ تفسيري لهويّة الخاشعين بالآية السابقة كونهم على يقين بالحساب والجزاء

ولكنّ هذا التفسير يغلق الآية على بوابة اليوم الآخر.. بينما الشاهد في القرءان الكريم يفتح مثل هذه النصوص على أمورٍ تحدث في الدنيا

فالطمع الآدمي في الحضرة العلوية والمعية الربانية جبلت عليه الأنفس الصافية منذ أن نفخها الله في خلقه الأول

ويدلّ على ذلك قول الخليل إبراهيم عليه السلام حين أزمع مفارقة قومه الفجار فكان تعليله لذلك:ـ

(وَقَالَ إِنِّي ذَاهِبٌ إِلَىٰ رَبِّي سَيَهْدِينِ)

فالانقطاع لله تعالى يوصل العبد مقام (أبيت عند ربي) وهو لقاءٌ تستلطفه أهل الأذواق ممن ألهمهم الله الصبر على السبيل ـ تأملوا آخر العنبكبوت:ـ

(وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا ۚ وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ)

...

فبالإحسان يبلغ العبد معية المنّان
...

اللهم نسألك أن تفيض علينا من أنوار سبحاتك يقيناً راسخاً تهون قبالته كلّ عوارض عالم المثال
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 16-Dec-14, 06:53   #191
altoma
Major Contributor
 

Join Date: Oct 2014
Posts: 1,039
Smile

بالله عليك يا أستاذي...توسع وتوسع وﻻ تلق لهم بال
...

نحتاج جدا لما يسمو بأرواحنا مما يفتح الله به عليك
....

واصل ..منصورا مؤيدا
...

كل صباحاتك رضا وإكرام
altoma is offline               Reply With Quote               
Old 16-Dec-14, 09:13   #192
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

Quote:
Originally Posted by altoma View Post
بالله عليك يا أستاذي...توسع وتوسع وﻻ تلق لهم بال
...

نحتاج جدا لما يسمو بأرواحنا مما يفتح الله به عليك
....

واصل ..منصورا مؤيدا
...

كل صباحاتك رضا وإكرام
أسعد الله أيامك يا أختنا التومة
أستاذ شنو البذاكر ده؟
...

في مراقي العبادة الحقّة لله تعالى درجةٌ يسعى لها أهل العرفان
فابتداءًا بالتقوى ما بين الخوف والرجاء ثم انتقالاً للرقابة بالوجل والحياء ثم السمو في الحب والفناء، تلخيص لمقام الإحسان

ففي سورة فصلت إشارة لطيفة للمدد الربّاني لعباده المحسنين : دنيا وآخرة:ـ
(نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ ۖ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَشْتَهِي أَنفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ)

وفي سورة يونس يأتي فصل الخطاب حول اختصاص الحقّ عزّ وجلّ بأوليائه
(لَهُمُ الْبُشْرَىٰ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ ۚ لَا تَبْدِيلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)

وفي سورة الأعراف ورد ذكر (الفتح الرباني) لخاصة عباده بمسمى الرحمة
(إِنَّ رَحْمَتَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ)

وهي ذات الرحمة التي أوتيها الخضر عليه السلام مستصحبةً مع العلم اللدني

...

فجهاد النفس والصبر على لأواء الدرب والاستمسا بحبل الله ، هي مفاتح الساعين لالتماس النور الإلهي المذكور بسورة النور
(وَمَن لَّمْ يَجْعَلِ اللَّهُ لَهُ نُورًا فَمَا لَهُ مِن نُّورٍ)
وهو ذات النور الذي وصفه الحبيب المصطفى فيما صحّ عنه عند الترمذي:ـ
(اتقوا فراسة المؤمن فإنه ينظر بنور الله )
...

فاللهم أعنّا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك
ونسألك من نورك الذي وهبت أصفياءك.. آمين
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 16-Dec-14, 13:00   #193
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

إن هذه الآية الكريمة بحكم موضعها النصي وسياقها المنفتح تغرق المتأمّل في أبعادها الفوقية

فهي تأتي بعد اسم الموصول الذي يجمل فحواها مع الاستعانة بالصبر، والصلاة .. وأن هذه الأمور (لـ) كبيرةٌ إلاّ على الخاشعين

(اللام المزحلقة أصلها في المبتدأ لكنها تزحلقت للخبر إصراراً على حصول التوكيد)


من هنا يمكن التوسّع في ماهيّة الصلاة المذكورة.. فالصلاة المفروضة أشير إليها سابقاً بحضور الجماعة (مع الراكعين) ولكن هذه يرجح أن تكون صلاة قيام

ولذلك فقد ألحقت بالصبر كون شغل الليل يحتاج همّة وطول صبرٍ وأناةً يتنزّل معها وارد الاتصال وفتوح الوهب الرباني
وبذلك يكون لفظ (مُّلَاقُو رَبِّهِمْ ) من قبيل همّة العابد في حصول الاتصال الفنائي.. باعتبار أن لقاء الآخرة أشير إليه في الشق الثاني (وَأَنَّهُمْ إِلَيْهِ رَاجِعُونَ).. عجباً

وهذه الآية تفتح الحديث عن الولاية كونها تطلّ على كوّة الأمر الإلهي لنبينا الكريم بأن يصبر نفسه مع أهل السلوك في أمته
فهي دعوة "للخلوة" مع الله والانصراف للاتصال العلوي

والله أعلم
،،،
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 17-Dec-14, 05:04   #194
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

البقرة
-47-


يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُوا نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَنِّي فَضَّلْتُكُمْ عَلَى الْعَالَمِينَ
...

هذه الآية تتكرر (بكاملها) بعد 75 آية وكذلك الآية التي تليها (بتقديم وتأخير لفظي يسير نتعرض له في أوانه) لغاية خطابية
:

فما بين هذين التكرارين لا يفتأ النص السردي القرءاني يعالج ما تفضّل به ربّ العزّة على بني إسرائيل، ويصف (تدلّلهم) ودقائق أحوالهم
...

ومن الملاحظ أن ثلثي هذه الآية تقدّم ذكرها بنفس تراتبية ألفاظها مضافاً إليها إجمال المراد بتذكيرهم تلك النعم

(ألا وهو الوفاء بعهد الله، ومخافته)
...

وهنا يأتي الثلثان ويتبعهما تخصيص في النعمة، وهو أنهم قد كان لهم تفضيل خاص على العالمين

ولفظ (العالمين) ليس كما ورد بفاتحة الكتاب حيث كان يعني سائر العوالم والأكوان كائناتها وذواتها وما بينها
ولكن العالمين هنا يقصد بهم ذات النوع ... كقولك (أنتما أفضل التلاميذ) يفهم منه تلاميذ الفصل أو المدرسة وليسوا كل تلاميذ الكرة الأرضية
(وهذا شائعٌ في لسان العرب)
...
على أنّ المتأمّل للتركيب اللفظي يرى بأنّ من يعنى بتأويل الأفضلية حريٌّ به وأليقُ أن يعنى بادئ ذي بدء بلفظ (يا بني إسرائيل) ـ
لما في ذلك من حصر المعنى في الأسباط دون سواهم
ولكنّ المرجّح في ذلك ما ذهب إليه الطبري كون التفضيل أتى مندرجاً على الأبناء باعتبار فضل آبائهم على أهل زمانهم
ذلك لأن النص الصريح في أمة محمد عليه الصلاة والسلام ينسب الخيرية لأمة الإسلام على سائر الناس
...

ونواصل بحول الله
،،،
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 17-Dec-14, 08:29   #195
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

بإعمال الإحصاء اللفظي في القرءان الكريم نجد لفظ (بني إسرائيل) ورد 40 مرة ولهذا خصوصيته عند أهل الكتاب لاشتغالهم بالترميز

فقط مرة واحدة جاء فيها هذا المركب اللفظي مرفوعاً عند شهادة فرعون التي ذهبت هباءًا
(حَتَّىٰ إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمَنتُ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ)

وقد نودوا في القرءان بلفظ (يا بني إسرائيل) كما في الآية التي بين أيدينا اليوم بعدد 11 مرة لحكمٍ ربانية
ربما بعدد ما تعرّفوا عليه من جينات أسباطهم عبر التاريخ.. فهم حتى الآن يبحثون عن أحفاد السبط الأسمر وفشلوا ـ فلاشا ـ دينكا .. كل يومٍ يفحصون ويفشلون
كما ورد اسم إسرائيل معطوفاً على إبراهيم يسبقهما لفظ (ذرية) لأغراض شتى من بينها الشغل الإحصائي ـ سبحان العليم المحصي


والحديث عن بني إسرائيل في القرءان الكريم ذو شجونٍ كون الذي بين أيديهم من الكتاب وما أنعم الله به عليهم مثالٌ حيٌّ لما يعايشه المسلمون عبر القرون
فلزم أن يبيّن الله تعالى لنا ذلك الأنموذج من عباده لكي نتحاشى السلوك المعوجّ الذي انتهجوه، ونعطي خيريّتنا حقّها بين الأمم
...

وهنالك إيحاء أربعيني يتعلّق بالنعمة ذكره الحقّ عزّ وجلّ في كتابه يصف ابن آدم في عموم تدرجه العمري
:
(حَتَّىٰ إِذَا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَبَلَغَ أَرْبَعِينَ سَنَةً قَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ )
...

ذكرتُ هذه الملاحظات لأفتح كوةً للخبراء المختصين ليرفدونا بتوسعات أوفى بهذا الاختصاص

فالرقم (40) له خصوصيته في كتاب الله تعالى
(ولقد توصّلت لعلاقة الرقم 40 بحذف حرف ميم من ثلاث آيات بسورة البقرة دون سائر السورة ولكن البحث لم يكتمل بالكليّة)
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 17-Dec-14, 14:47   #196
altoma
Major Contributor
 

Join Date: Oct 2014
Posts: 1,039
Default

ما أعظم كتاب الله..
...
تشدني جدا اﻷرقام ومدلوﻻتها
و تشوقني بأسرارها واجتهادات المفسرين لتقريب المعاني

و يبهرني جدا ذلك اﻹعجاز..فسبحان الله

.......
أحاول جاهدة أن أتلقى درس اليوم بقليل مما ترجوه لنا من الفهم والتدبر.
واحداث اليوم تحول دون الكثير مما أتمنى
...
لكم مودتي وصادق دعائي
...
الله يفتحها عليك يااا شيخي
altoma is offline               Reply With Quote               
Old 18-Dec-14, 04:34   #197
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

Quote:
Originally Posted by altoma View Post
ما أعظم كتاب الله..
...
تشدني جدا اﻷرقام ومدلوﻻتها
و تشوقني بأسرارها واجتهادات المفسرين لتقريب المعاني

و يبهرني جدا ذلك اﻹعجاز..فسبحان الله

.......
أحاول جاهدة أن أتلقى درس اليوم بقليل مما ترجوه لنا من الفهم والتدبر.
واحداث اليوم تحول دون الكثير مما أتمنى
...
لكم مودتي وصادق دعائي
...
الله يفتحها عليك يااا شيخي
السلام عليكم .. أخت الأنوار
من كان اسمه المحصي .. ومن هو سريع الحساب.. ومن أفصح عن جعل كلّ شيءٍ بقدر
لا بدّ أنه ادّخر من أسراره في كلامه ما لا تبلغه التقنيات إلى يوم لقائه.. يوم تأويله
...

وإنما هي الإشارات هنا وهناك .. فيستيقن الباحث أنّ وراء كلّ هذه الكنوز من ادّخرها لكلّ جيل حتى يبلغ أشدّه
...

أيها القارئون الأفاضل

لا تجعلوا مني مذاكراً واحداً.. فآفة المعرفة الاستئثار بها
أسألكم بحقّ الواحد المنان أن تسارعوا بما فتح الله عليكم حتى نستبين الدرب طرّا
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 18-Dec-14, 04:58   #198
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

البقرة
-48-


وَاتَّقُوا يَوْمًا لَّا تَجْزِي نَفْسٌ عَن نَّفْسٍ شَيْئًا وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا شَفَاعَةٌ وَلَا يُؤْخَذُ مِنْهَا عَدْلٌ وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ

...

لمّا كان اليهود يعلمون صفةَ النبي محمد صلى الله عليه وسلم في كتبهم ، وعمدوا للتنكّر لذلك حسداً منهم
جاء تذكيرهم بلقاء الله تعالى في اليوم الذي لا يستطيعون فيه درء العذاب بشتى السبل التي عهدتها البشرية
فليس ثمة افتداء ولا توسّط ولا بذل نظير ولا استصراخ ناصر
...

ذهب المعتزلة للاستدلال بظاهر اللفظ أنّ الشفاعة لا تقوم في الآخرة، وردّ عليهم الأشعريّون بمتواتر الأحاديث، بيد أنّ هنالك نصّاً صريحاً يؤيد حدوث الشفاعة:ـ

( وَلَا يَشْفَعُونَ إِلَّا لِمَنِ ارْتَضَىٰ )
...

وفي سورة الضحى:ـ
(وللآخرةُ خيرٌ لّكَ من الأولى. ولسوف يعطيك ربُّكَ فترضى)
فسّرها كثيرون بالشفاعة المحمّدية
...
أقول مستعيناً بالفتّاح:ـ
إذا كانت نصوص القرءان تؤخذ بظاهرها وحسب، لما استقام قوله (واتقوا يوماً) فظاهره إمكانية اتقاء اليوم نفسه، وذلك لا ينبغي

فيجب فهم ذلك على أن لفظ اليوم مرسلٌ للدلالة على ما يحدث فيه.. وهو منصوب مفعولاً لا ظرفاً، بدليل ألا قارئ أخذ بإضافته
...


وهذه الآية وسابقتها كما قلنا جاءتا بافتتاحية السرد التفصيلي لسيرة بني إسرائيل، واختتمت كذلك بهاتين الآيتين
وقد سبقتهما السبع آيات التي قبلها وقد وجّهت لليهود الذين عاصروا الرسالة المحمّدية
...

وهذه التفاصيل لا تعجب الكيانات الصهيونية الحالية فيحاولون جاهدين ألا تدرج في مناهج مدارس أبناء المسلمين.. بل سعى بعضهم لاعتبارها عداءً للسامية
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 21-Dec-14, 04:30   #199
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

Quote:
Originally Posted by altoma View Post
تشدني جدا اﻷرقام ومدلوﻻتها
و تشوقني بأسرارها واجتهادات المفسرين لتقريب المعاني

ولربما جاءت الأرقام بغير ما ذهب إليه الإحصائيون بعادتهم
فترتيب آي القرءان كان توقيفياً... وهو بذلك من علم المدبّر القدير

وقد تواتر من عجيب النسق الرقمي في القرءان الكريم أن يقرع السمع توالٍ عددي في التكرارات

مثلاً الآية التي بين أيدينا تنتهي بقوله

(وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ)

وهذه "الخاتمة اللفظية" تنتهي بها ثلاث آيات بسورة البقرة
هذه المرة ثم بعد 37 آية ثم 37 آية
فلا تحرى إلا أن تقول سبحان القدير
،،،
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Old 21-Dec-14, 05:04   #200
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

البقرة
-49-


وَإِذْ نَجَّيْنَاكُم مِّنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَسُومُونَكُمْ سُوءَ الْعَذَابِ يُذَبِّحُونَ أَبْنَاءَكُمْ وَيَسْتَحْيُونَ نِسَاءَكُمْ ۚ وَفِي ذَٰلِكُم بَلَاءٌ مِّن رَّبِّكُمْ عَظِيمٌ
...

سنتوقف في محطّات متفرّقة عند هذه الآية المفاجئة

أقول المفاجئة، لكون تالي القرءان لأول مرّة في عصرنا هذا ، فأوّل ما يعرض عليه من تفاصيل
خبر تنجية بني إسرائيل من آل فرعون

وذلك لعلم الله تعالى بأن اليهود بعد نزول القرءان يملأون أسماع الدنيا إعلاماً، فهنالك صورة نمطية لدى صاحب أدنى ثقافة، بأحوال اليهود
...

فلذلك لم يبتدر الله سبحانه وتعالى قصة اليهود من بدايتها ، وإنما جاء بها على شكل "الفلاش باك" ابتداءاً من موقفهم ساعة نزول رسالة نبينا الكريم
ثم ها هو يأخذهم خطوةً للوراء مضيفاً للنعم التي أولاها لهم الله بالتفضيل ، بعد نعمة نزول القرءان عليهم مصدقاً لما معهم

ليمضي السرد القرءاني في مقبل فصوله يبيّن في معظمه تفاصيل دقائق حياة بني إسرائيل إلى قيام الساعة
...
ونواصل

،،،
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote               
Reply

Bookmarks

Thread Tools
Display Modes

Posting Rules
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is On
Smilies are On
[IMG] code is On
HTML code is Off

Forum Jump

بحث مخصص

All times are GMT. The time now is 01:46.


Sudan.Net © 2014