Go Back   Sudan.Net Discussion Board - SDB - منتدى سودان.نت > General Discussion Board > General Discussion - المنتدى العام

    

Reply
 
Thread Tools Display Modes
Old 11-Jan-17, 11:37   #1
trabikoz
Major Contributor
 
trabikoz's Avatar
 

Join Date: Sep 2005
Location: واق الواق بالردمية
Posts: 1,071
Default في ذكرى سيد الشهداء محمود محمد طه




يوم الأربعاء القادم 18/01/2017 يمر العام الثاني والثلاثون على استشهاد بطل سوداني على أيدي بلطجية الإسلاميين من مختلف طوائفهم من الإخوان المسلمين والوهابيين
بغض النظر عن فكرته الجمهورية اختلفنا معه فيها أو اتفقنا فقد مات الفقيد وهو يقول كلمة حق ضد سلطان جائر أذاق شعبه الأمرين عذابا وتقتيلا
فليختلف كل منا تجاه فكرته والتي كانت أكثر الفئات السياسية التي نضحت سلما وأمانا فاقت شهرتهم كل أنحاء السودان
التآمر الذي تم بين فئات الإسلاميين ضد الجمهوريين والذي توج باغتياله ذلك اليوم أصبحت نتائجه مفجعة ومرعبة أولا للقتلة والمشاركين فيها والمتفرجين من الشعب السوداني ,
أولا انتهى نظام الهالك نميري نهاية مريرة على يد الشعب السوداني الذي انتصر لنفسه ولشهيده وأزاح عن وطننا كابوس الإسلاميين ولكن إلى حين
المشاركين في الاغتيال من الإخوان والوهابيين يواجهون حرب إبادة شريرة لم يعهدوها عبر تاريخهم البائس
أولا الأخوان المسلمون يواجهون الضربات في منبعهم في مصر وفي أماكن تمويلهم في الإمارات والسعودية إلا من رحم الشيطان أمثال قطر ودول هامشية فأصبحوا مطاردين في أي ركن من أركان الدنيا واستمطر الأعداء عليهم سوط عذاب , اليوم ذبح أربعة من المسئولين الإماراتيين على يد الإرهابيين في أفغانستان وهكذا يدفع الإعراب ثمنا باهظا لقاء تشجيعهم وتمويلهم للإرهاب الإسلامي في الماضي وهكذا يسيرون فوق الألغام التي زرعوها بأنفسهم, أما في السودان فقد تخلوا تماما عن المبادئ الذي طالما نادوا بها فاصبحو مجرد مافيا للسرقة والاغتيالات والغدر , لم يتركوا شرا إلا واغلوا فيه من الخمور وتجارة المخدرات والجنس بكل صوره وأصبح مشروعهم الحضاري مضحكة ومسرحية يتفرج فيها الغاشي والرايح.
ثانيا الوهابيون وما يدعون بأنهم أهل السنة هؤلاء المغيبة عقولهم انساقوا لدولة تاجرت بهم شرقا وغربا ينشرون الإرهاب والحروب بمباركة تلك الدولة , يأخذونهم إلى أفغانستان والشيشان , وفي السودان كانوا الحلقة الكبرى والأولى في نشر الإرهاب الديني من قتل للمصلين في المساجد , وتدريب للقتل والذبح فقتل الدبلوماسي الأمريكي وسائقه السوداني في قلب الخرطوم بيد أبناء تلك الطائفة الجهنمية والتي لم يستسغها قلوب أهل السودان الطيبين ابدا
فهاهم الآن أصبحوا مطرودين ومطاردين ومكروهين في كل أصقاع العالم من نيجيريا ومالي إلى هولندا وألمانيا وفرنسا تتخطفهم طيور الغرب وسباعه في العراق وسوريا , حتى دولة المنشأ أصبحت تتحرج من فكرهم بالنكران والنفي وبدئوا بالتضحية بمن صغر منهم فخلال عام واحد اعدم الخمسون منهم في ارض تعلموا منها معنى الغدر والخديعة والرياء.
ثالثا المتفرجون من شعبنا والذين لا لون لهم يميلون مع هذا ويركعون لذاك لا يملكون من أنفسهم شيئا هؤلاء هم سبب معاناة الغالبية العظمى من الشعب يخذلون الشجاع ويؤيدون اللئيم فأصبح السودان مسغبة وكره عيش ومعاناة بفضل هؤلاء وأصبح الأغلبية يتجرعون السم وهم في طريق الهلاك وعسى أن يكون للساكتين والخور ضميرا ليصحوا وينضموا صفوفا وراء شبابنا من الأحرار.
فهكذا كل من رضع الظلم ونشره وأيده قد نال من يد الخالق ما عجز أن يفعله الشعوب
السوفات السبع والمنسوبة للشهيد بدأت تتحقق على مشهد من الجميع
وقريبا سنحتفل بنهاية الإرهاب الإسلامي وسيدخل الأمن والطمأنينة للشعوب المقهورة , ونقول لكل طاغية بان هناك دائما من هو أقوى منه
رحم الله الشهيد ورحم الله شهدائنا فذكراهم دائما سيقي لينير الطريق لنا جميعا , وسيذهب تجار الدين إلى مذبلة التاريخ غير مأسوف عليهم

__________________
رضينا ، بلا قرن ننساق
وحين نحرن ، جبل يا ساق
trabikoz is offline               Reply With Quote               
Sponsored Links
Old 11-Jan-17, 14:11   #2
lolita
Major Contributor
 
lolita's Avatar
 

Join Date: Nov 2009
Posts: 1,218
Exclamation

السلام عليكم اخ ترابي

ممكن تشرح لينا كيف انه محمود طه سيد الشهداء ؟
وماهى دعواه، هل هو مجدد للفكر الديني
وماذا أضاف للدين ؟
لماذا لم يتبع الجميع فكره؟ وهل هو مجرد فكره مطروحة للأخذ والرد
أم هى فكره كالوهابيه والباطنية والرافضة

هل هو إنسان كامل؟

أم فكره يحتمل الصواب والخطأ

__________________
حين يغمرك الحزن تأمل قلبك من جديد فسترى انك في الحقيقة تبكي مما كان يوم مصدر بهجتك
lolita is offline               Reply With Quote               
Old 11-Jan-17, 16:29   #3
أبو جعفر
Major Contributor
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 2,575
Default

Quote:
Originally Posted by lolita View Post
السلام عليكم اخ ترابي

ممكن تشرح لينا كيف انه محمود طه سيد الشهداء ؟
وماهى دعواه، هل هو مجدد للفكر الديني
وماذا أضاف للدين ؟
لماذا لم يتبع الجميع فكره؟ وهل هو مجرد فكره مطروحة للأخذ والرد
أم هى فكره كالوهابيه والباطنية والرافضة
هل هو إنسان كامل؟
أم فكره يحتمل الصواب والخطأ.


تحياتي لوليتا
وأسئلة في غاية الأهمية، فقد تعودنا أن نتعاطف مع الضعيف حتى يقوى فيأكلنا ... تعاطفنا مع الشيوعيين في عهد الجنرال عبود ... وحين قويت شوكتهم في مايو، دمروا البلاد وقتلوا العباد في قسوة عبر عنها شاعرهم بأن القتل عندهم: أيسر من ألقاء تحية ... وتعاطفنا مرة ثانية مع الإخوان في مايو حيث مكث الترابي سبعة سنوات في السجن وتم قتل بعضهم في الجزيرة أبا ... فإذا بهم يمتطون مايو ومن بعدها الإنقاذ.

إن محمود محمد طه لا يختلف في (المرجعية) عن قاتله إلا من حيث الشكل الخارجي، ومن هنا يجب أن لا نتعاطف معه فهو كان في سبيله لتأسيس فكر طغياني لا فرق (سياسي) بينه وبين الفكر السلفي. وأنظري إليه في مقدمة كتابه الرسالة الثانية يبتدع مشرع هو في الحقيقة (حصان طروادة) لكي يملأه بما شاء من بدع تيسر له وطء أعناق العباد، فهو يقول:

((إلي الإنسانية !
بشرى .. وتحية .
بشرى بأن الله ادخر لها من كمال حياة
الفكر، وحياة الشعور، ما لا عين رأت،
ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر.
وتحية للرجل وهو يمتخض، اليوم، في
أحشائها، وقد اشتد بها الطلق، وتنفس صبح الميلاد)
).

__________________
إن انتشار الكفر في العالم يحمل نصف أوزاره خوارج ومنافقون
بغضوا الدين إلى الخلق بسوء صنيعهم وتحريف تعاليمه
ليفتروا على الخلق

Last edited by أبو جعفر; 11-Jan-17 at 16:38.
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 11-Jan-17, 18:57   #4
lolita
Major Contributor
 
lolita's Avatar
 

Join Date: Nov 2009
Posts: 1,218
Smile

Quote:
Originally Posted by أبو جعفر View Post

تحياتي لوليتا
وأسئلة في غاية الأهمية، فقد تعودنا أن نتعاطف مع الضعيف حتى يقوى فيأكلنا ... تعاطفنا مع الشيوعيين في عهد الجنرال عبود ... وحين قويت شوكتهم في مايو، دمروا البلاد وقتلوا العباد في قسوة عبر عنها شاعرهم بأن القتل عندهم: أيسر من ألقاء تحية ... وتعاطفنا مرة ثانية مع الإخوان في مايو حيث مكث الترابي سبعة سنوات في السجن وتم قتل بعضهم في الجزيرة أبا ... فإذا بهم يمتطون مايو ومن بعدها الإنقاذ.

إن محمود محمد طه لا يختلف في (المرجعية) عن قاتله إلا من حيث الشكل الخارجي، ومن هنا يجب أن لا نتعاطف معه فهو كان في سبيله لتأسيس فكر طغياني لا فرق (سياسي) بينه وبين الفكر السلفي. وأنظري إليه في مقدمة كتابه الرسالة الثانية يبتدع مشرع هو في الحقيقة (حصان طروادة) لكي يملأه بما شاء من بدع تيسر له وطء أعناق العباد، فهو يقول:

((إلي الإنسانية


بشرى .. وتحية .
بشرى بأن الله ادخر لها من كمال حياة
الفكر، وحياة الشعور، ما لا عين رأت،
ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر.
وتحية للرجل وهو يمتخض، اليوم، في
أحشائها، وقد اشتد بها الطلق، وتنفس صبح الميلاد)
).


!



تحياتي النواضر ابو جعفر

تعرف كمان أضيف ليك نحن أمه تتجاهل الأحياء وتعظم الموتى
نكره المجود ونتحسر على المفقود
ما عارفه السر شنو فهمنا بجى متاخر ولا تفكيرنا عكسي

__________________
حين يغمرك الحزن تأمل قلبك من جديد فسترى انك في الحقيقة تبكي مما كان يوم مصدر بهجتك
lolita is offline               Reply With Quote               
Old 11-Jan-17, 19:01   #5
lolita
Major Contributor
 
lolita's Avatar
 

Join Date: Nov 2009
Posts: 1,218
Default

تساؤل آخر اخ ترابي:

أتمنى ان تمر على حكاية الخلوة الدخلها وطلع منها بي الأفكار أو أسس الفكرة الجمهوريه
كم من الوقت كان اعتكافه وأين
أتمنى ان اجد اجابات شافية لفضولى

وشكرا مقدما
__________________
حين يغمرك الحزن تأمل قلبك من جديد فسترى انك في الحقيقة تبكي مما كان يوم مصدر بهجتك
lolita is offline               Reply With Quote               
Old 11-Jan-17, 20:11   #6
نسمات الفجر
Major Contributor
 

Join Date: Mar 2007
Location: فى مكان ما حيث الحرف رسالة
Posts: 437
Default

سيد الشهداء ....
..حسبتك تعني
سيد الشهداء حقا حمزة بن عبدالمطلب
اسد الله ورسوله
نسمات الفجر is offline               Reply With Quote               
Old 11-Jan-17, 21:11   #7
أبو جعفر
Major Contributor
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 2,575
Default

Quote:
Originally Posted by lolita View Post
!
تعرف كمان أضيف ليك نحن أمه تتجاهل الأحياء وتعظم الموتى
نكره المجود ونتحسر على المفقود
ما عارفه السر شنو فهمنا بجى متاخر ولا تفكيرنا عكسي


تحياتي

السبب الرئيس في الخلل الحادث هو تغييب الإستفادة من خاصية (أحسن الحديث) أي أحسن المتجدد في دلالاته التي يتصف بها القرآن الكريم - والتي نصل إليها عبر فريضة التدبر - واستبدالها بتفاسير جمدت دلالات القرآن عند القرن السابع الميلادي وبسبب مباشر من تآمر قديم ... جعل الموتى هم أصحاب الرأي والخبر.

وخير من يجيبك على تطبع المسلمين بثقافة انتظار الحل من (رحم الموت) هو د. عماد حسن عليه رحمة الله في كتابه: (أمي كاملة عقل ودين) فهو يقول:

".. بعد إبادة مَن تَبَقَّى مِن أصحاب النبيّ في المدينة وهدْمِ الكعبةِ في مكةَ في "خير القرون" فُتِحَ البابُ على مصراعيه أمام دمشقَ الأمويّة لصناعة الدين المحمديّ.

فتَمَّ تقديسُ البخاري كـقُدْسيّة القدّيس (بولس)، وأُعيد له بصرُه برؤيا شبيهةٍ، حيث رأى النبيَّ في المنام يأمره بما نَهَى عنه من تدوين الرواية عنه (الحديث) في اليقظة.

وهكذا أُعيد سيناريو صناعة الدين فأصبح القرآنُ "عهدًا قديمًا" مصداقًا لقوله تعالى: {وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآَنَ مَهْجُورًا (30)} الفرقان، وحلّ محلّه "عهد الرواية" الذي سرعانَ ما باركته "المذاهب الأربعة" مهيمِنًا على القرآن لتَبْرُكَ الأُمَّة منذ ذلك التاريخ إلى اليوم وهي تدين بـفقه الموتى (فقه العنعنة والأئمة المنتظرين). (بتصرف من كتاب أمي كاملة عقل ودين).


و(فقه الموتى) و(الغائب المنتظر) هو بالضبط ما فطن إليه محمود محمد طه فابتدع (كما جاء في المداخلة السابقة) ولادة رجل الرسالة الثانية، وداعيتها "المأذون له" بالتفسير، وإنسانها المشرع لأصولها وفروعها. و هذا قول يطاول قمم أكاذيب دين الرواية الأموي العباسي، ولكنه، مع ذلك، أصبح فريسة سهلة لسلف هذا الدين ... والذين يستحقون نفس المصير ولكن كيف وهم يسيطرون على كامل فقه الدولة في العالم الإسلامي ... وهذه معضلة لم يتوفر لأي واحد من المجددين حلها بصورة متماسكة تمام التماسك، وإن كانت هناك آراء متميزة جداً لحل المسألة والعودة لتعاليم القرآن الكريم.

وأحكي لك حكاية صغيرة عن أهمية الثقافة السائدة. فقد كنت في مرة عائداً من سفرية وعندما وصلت إلى المخرج الذي أغادر عنده الطريق السريع متجهاً إلى مقصدي، قمت لا شعورياً باشعال الإضاءة الطويلة حتى أكشف المدخل ... فقال لي مرافقي تستحق جائزة على ما فعلته لأن الإنسان عندما يحدث التغيير في المسار يحتاج إلى رؤية واضحة للمسار الجديد. فما لم تتحول المعرفة والمطالبة بالخطاب المفهوم التي خلقها الانترنت إلى وعي وثقافة عامة لن نصل إلى مبتغانا.

__________________
إن انتشار الكفر في العالم يحمل نصف أوزاره خوارج ومنافقون
بغضوا الدين إلى الخلق بسوء صنيعهم وتحريف تعاليمه
ليفتروا على الخلق
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 11-Jan-17, 21:52   #8
jadi
Major Contributor
 

Join Date: May 2003
Posts: 786
Default

الله سبحانه وتعالى
كلف الرسل بإبلاغ رسالته
واختار الرسل من أفضل البشر
خلقا واجملهم صورة

أما محمود فكان قبيح الوجه دميم
لا رسالة له سوى الكذب
وهدم الدين
وترك الصلاة

موجز فكره
نسخ الرسالات السماوية
والاتيان بالرسالة الثانية
للإسلام
يقود بها كل البشرية
jadi is online now               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 05:27   #9
trabikoz
Major Contributor
 
trabikoz's Avatar
 

Join Date: Sep 2005
Location: واق الواق بالردمية
Posts: 1,071
Default

Quote:
Originally Posted by lolita View Post
السلام عليكم اخ ترابي

ممكن تشرح لينا كيف انه محمود طه سيد الشهداء ؟
وماهى دعواه، هل هو مجدد للفكر الديني
وماذا أضاف للدين ؟
لماذا لم يتبع الجميع فكره؟ وهل هو مجرد فكره مطروحة للأخذ والرد
أم هى فكره كالوهابيه والباطنية والرافضة

هل هو إنسان كامل؟

أم فكره يحتمل الصواب والخطأ



لوليتا
لست أبدا مع الفكر الديني إطلاقا جمهوريا كان أم غيره وبراي الشخصي ان عموم الفكر الديني أصبح الآن وبفضل الإرهاب الإسلامي جذور كل شرور الدنيا
عندما أقول سيد الشهداء لا يعنيني جرجس المسيحي ولا حمزة الإسلامي فكلهم خرج ليقتل ويقتل ولن اسمي احد خرج ليقتل البشر الذي خلقهم الإله شهداء
محمود محمد طه سوداني خرج يقول لحاكم طاغية لا وألف لا
وكان في إمكانه أن يعيش كما عاش الهالك الترابي قبله , وفيليب عباس غبوش, وكما عاش قادة الهوس الدين الصادق والميرغني وكيف تم إذلالهم وكتبوا إقرارا وتعهدات لكي يخرجوا من السجن فقط وليس خوف القتل وقد اذلهم الله في حياتهم وسيذلهم بعد مماتهم.
يكفى محمودا انه مات دون وطنه ودون فكره ودون دينه
شكرا وتحياتي
لست جمهوريا لأنني لم ارتقي لمستواهم الديني والأخلاقي والسياسي


__________________
رضينا ، بلا قرن ننساق
وحين نحرن ، جبل يا ساق
trabikoz is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 05:36   #10
trabikoz
Major Contributor
 
trabikoz's Avatar
 

Join Date: Sep 2005
Location: واق الواق بالردمية
Posts: 1,071
Default

Quote:
Originally Posted by نسمات الفجر View Post
سيد الشهداء ....
..حسبتك تعني
سيد الشهداء حقا حمزة بن عبدالمطلب
اسد الله ورسوله


تحياتي نسمات
التصنيفات القديمة للشهداء أكل عليها الدهر وشرب , بعد أن مر على الفكر الإسلامي القديم دهور من المغالطات التاريخية , فليكن حمزة وغيره شهداء عند العامة , ولكنه الآن وبحكم الفكر الإنساني كان مجر شخص خرج بسيفه ليقتل من يخالفه الرأي و فشرب من نفس الكأس الذي كان سيسقيه فقتل واكل كبده , لا يهمني أمره الآن وهو بين يدي الخالق العظيم , علينا كسودانيين أن نعيد كتابة تاريخنا الخاص دون الارتباط بتاريخ لا يهم ألا أهله.
, من يهمني إنسان من دمي ولحمي خرج يقول لا لطاغية متجبر وقدم نفسه فداء لملايين السودانيين الذين خرجوا ليهزوا عرش الطاغية ليهيم ويموت مشردا ذليلا يلعنه التاريخ , ويلعن كل من وقفوا معه ضد إرادة هذا الشعب
__________________
رضينا ، بلا قرن ننساق
وحين نحرن ، جبل يا ساق
trabikoz is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 05:52   #11
Sanjak
Crown Member
 
Sanjak's Avatar
 

Join Date: Feb 2004
Posts: 19,667
Send a message via Yahoo to Sanjak
Default

Quote:
Originally Posted by trabikoz View Post
تحياتي نسمات
التصنيفات القديمة للشهداء أكل عليها الدهر وشرب , بعد أن مر على الفكر الإسلامي القديم دهور من المغالطات التاريخية , فليكن حمزة وغيره شهداء عند العامة , ولكنه الآن وبحكم الفكر الإنساني كان مجر شخص خرج بسيفه ليقتل من يخالفه الرأي و فشرب من نفس الكأس الذي كان سيسقيه فقتل واكل كبده , لا يهمني أمره الآن وهو بين يدي الخالق العظيم , علينا كسودانيين أن نعيد كتابة تاريخنا الخاص دون الارتباط بتاريخ لا يهم ألا أهله.
, من يهمني إنسان من دمي ولحمي خرج يقول لا لطاغية متجبر وقدم نفسه فداء لملايين السودانيين الذين خرجوا ليهزوا عرش الطاغية ليهيم ويموت مشردا ذليلا يلعنه التاريخ , ويلعن كل من وقفوا معه ضد إرادة هذا الشعب

إحنا باعتبار أننا مسلمين عندنا فهم آخر للشهادة يتمثل في شهادة حمزة رضي الله عنه و غيره من السلف و من الخلف و من المنتظرين - أمّا إعتبارك الإنساني ده فخليهو لي نفسك لا يهمنا و لا يعنينا لأنو إرهاق النفس و بذلها موضوع أكبر من كونه إنساني لأنو المسلم لامن يهدر دمه في سبيل الله ببيع روحه من أجل إعلاء كلمة الله و إذلال كلمة الكفر و بي كدا يسمى شهيد إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَىٰ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الْجَنَّةَ ۚ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ ۖ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ ۚ وَمَنْ أَوْفَىٰ بِعَهْدِهِ مِنَ اللَّهِ ۚ فَاسْتَبْشِرُوا بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ ۚ وَذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ
أضف إلى كون إنو الشهيد لا يعتبر في ديننا ميت عادي - ده مفهوم الشهادة عندنا نحن المسلمون - أمّا مفهوم الشهادة عندك بتاع الإنسانية و غيره ده يصلح في مواثيق الأمم المتحدة و منظمات حقوق الإنسان اللتي تضع تصنيفات للإنسانية حسب الجنسيات و العرق و اللون
و أما كون محمود محمد طه ده شهيد أو لا فالله أعلم

شخصياً أنا رأيي إنو محمود محمد طه أفسد الدين و أفسد التصوّف المحمود
و كان وبالاً على الدين و أهل الدين بفكره اللذين لا يخلو من كونه ضرب من الخيال أو مس من جن أو حيل من الشياطين فقط لا غير

و عادي الشطحات دي ممكن تحصل لي أي زول يخش في خلوة طويلة بالذات كونه زول ما بصلي عادي ممكن الشيطان يتمكن منو


جرب إنت خش في خلوة كدا طويلة بدون صلاة و شوف حتطلع للإنسانية شنو
و ما تستغرب إذا طلعت للإنسانية
مشروع الرسالة الثالثة للمفكر ترابي كوز
و كتاب رسالة الصلاة الإنسانية للمفكر ترابي كوز

__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

ان شريعة محمد ستسود العالم لانسجامها مع العقل والحكمة

تولستوي
Sanjak is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 05:55   #12
trabikoz
Major Contributor
 
trabikoz's Avatar
 

Join Date: Sep 2005
Location: واق الواق بالردمية
Posts: 1,071
Default

Quote:
Originally Posted by jadi View Post
الله سبحانه وتعالى
كلف الرسل بإبلاغ رسالته
واختار الرسل من أفضل البشر
خلقا واجملهم صورة

أما محمود فكان قبيح الوجه دميم
لا رسالة له سوى الكذب
وهدم الدين
وترك الصلاة

موجز فكره
نسخ الرسالات السماوية
والاتيان بالرسالة الثانية
للإسلام
يقود بها كل البشرية


يا أخي كل البشر خلقهم اله واحد إذا كنت فعلا تؤمن بالخالق ولا أظن ذلك , الله ليس معنيا باختيار ملك جمال الأنبياء , فنفس اليد الذي خلق محمدا هو الذي خلق محمود إلا إذا كنت تظن أن هناك إلها آخر يخلق من وراء ظهر إلهك المأزوم والمزعوم
محمود هذا القبيح الذي تقول عنه لهو أجمل عندي من كل أنبياءك السابقين واللاحقين فهو سوداني من أهلي مات من اجلي ودافع عني وعن عرضي وعن أبنائي , وقدم نفسه فداء لرأيه
محمود هذا القبيح , قبح فكرك , لم يرفع سيفا ولم يقتل احد ولم يغزو ولم يحدث نفسه بالغزو , لم يغتصب ولم يعذب احد .
محمود هذا الذي تكذب عليه وعلى ربك هو أول مسلم سوداني وعربي خير بين الموت معززا والحياة ذليلا فاختار العزة لشعبه
يكفى , ولا تنسى أن تذكر إلهك المزعوم بان الشعب السوداني لا يهمه إلا جمال الروح والنفس

__________________
رضينا ، بلا قرن ننساق
وحين نحرن ، جبل يا ساق
trabikoz is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 06:05   #13
كتاحه
Major Contributor
 
كتاحه's Avatar
 

Join Date: Mar 2008
Posts: 2,175
Default

Quote:
Originally Posted by trabikoz View Post


لوليتا
لست أبدا مع الفكر الديني إطلاقا جمهوريا كان أم غيره وبراي الشخصي ان عموم الفكر الديني أصبح الآن وبفضل الإرهاب الإسلامي جذور كل شرور الدنيا
عندما أقول سيد الشهداء لا يعنيني جرجس المسيحي ولا حمزة الإسلامي فكلهم خرج ليقتل ويقتل ولن اسمي احد خرج ليقتل البشر الذي خلقهم الإله شهداء
محمود محمد طه سوداني خرج يقول لحاكم طاغية لا وألف لا
وكان في إمكانه أن يعيش كما عاش الهالك الترابي قبله , وفيليب عباس غبوش, وكما عاش قادة الهوس الدين الصادق والميرغني وكيف تم إذلالهم وكتبوا إقرارا وتعهدات لكي يخرجوا من السجن فقط وليس خوف القتل وقد اذلهم الله في حياتهم وسيذلهم بعد مماتهم.
يكفى محمودا انه مات دون وطنه ودون فكره ودون دينه
شكرا وتحياتي
لست جمهوريا لأنني لم ارتقي لمستواهم الديني والأخلاقي والسياسي


اجابة غير كافية ..
حاول مرة أخرى ..
كتاحه is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 06:07   #14
كتاحه
Major Contributor
 
كتاحه's Avatar
 

Join Date: Mar 2008
Posts: 2,175
Default

Quote:
Originally Posted by trabikoz View Post


يا أخي كل البشر خلقهم اله واحد إذا كنت فعلا تؤمن بالخالق ولا أظن ذلك ,

كتاحه is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 06:16   #15
trabikoz
Major Contributor
 
trabikoz's Avatar
 

Join Date: Sep 2005
Location: واق الواق بالردمية
Posts: 1,071
Default

Quote:
Originally Posted by Sanjak View Post

إحنا باعتبار أننا مسلمين عندنا فهم آخر للشهادة يتمثل في شهادة حمزة رضي الله عنه و غيره من السلف و من الخلف و من المنتظرين - أمّا إعتبارك الإنساني ده فخليهو لي نفسك لا يهمنا و لا يعنينا لأنو إرهاق النفس و بذلها موضوع أكبر من كونه إنساني لأنو المسلم لامن يهدر دمه في سبيل الله ببيع روحه من أجل إعلاء كلمة الله و إذلال كلمة الكفر و بي كدا يسمى شهيد إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَىٰ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الْجَنَّةَ ۚ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ ۖ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ ۚ وَمَنْ أَوْفَىٰ بِعَهْدِهِ مِنَ اللَّهِ ۚ فَاسْتَبْشِرُوا بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ ۚ وَذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ
أضف إلى كون إنو الشهيد لا يعتبر في ديننا ميت عادي - ده مفهوم الشهادة عندنا نحن المسلمون - أمّا مفهوم الشهادة عندك بتاع الإنسانية و غيره ده يصلح في مواثيق الأمم المتحدة و منظمات حقوق الإنسان اللتي تضع تصنيفات للإنسانية حسب الجنسيات و العرق و اللون
و أما كون محمود محمد طه ده شهيد أو لا فالله أعلم

شخصياً أنا رأيي إنو محمود محمد طه أفسد الدين و أفسد التصوّف المحمود
و كان وبالاً على الدين و أهل الدين بفكره اللذين لا يخلو من كونه ضرب من الخيال أو مس من جن أو حيل من الشياطين فقط لا غير

و عادي الشطحات دي ممكن تحصل لي أي زول يخش في خلوة طويلة بالذات كونه زول ما بصلي عادي ممكن الشيطان يتمكن منو


جرب إنت خش في خلوة كدا طويلة بدون صلاة و شوف حتطلع للإنسانية شنو
و ما تستغرب إذا طلعت للإنسانية
مشروع الرسالة الثالثة للمفكر ترابي كوز
و كتاب رسالة الصلاة الإنسانية للمفكر ترابي كوز



تحياتي يا السنجك
من قراءتنا لبعضنا البعض أصبح نعرف مداخل بعضنا البعض من كتاباتنا, واحترم كثيرا رأيك الشخصي في محمود وفي فكره واعرف تباين أفكارنا , وازعم انك لم تقف يوما مع الظالمين في السودان في كل قراءاتي لك.
عندما كتبت عن محمود محمد طه لم أتطرق أبدا لفكره الجمهوري , فكما قلت بان الفكر الإسلامي وعندما بدأ الإخوان والوهابيون على السواء يتغولون ويتجارون فيه أصبحت بضاعة كاسدة والعالم أصبح في حل من احترام الإسلام والمسلمين من أساسه .
كتبت عن محمود كسوداني فريد , جاء بفكر فريد , الفكر إذا كان مطابقا لأفكارنا فليس بجديد وهذا هو مربط الفرس , وعندما يقف أي سوداني مهما كان مذهبه نفس موقف الأستاذ محمود محمد طه , سنعتز به ونبجله بنفس الكيفية
شهادته لا يضمن له الجنة ولا يخرجه من النار فهذا لا يهمني , فهو الآن في العناية الإلهية , ولكن رمز الشهادة لن ابخل له بها , فهاهم الإخوان يمنحون شهاداتهم لأقذر من أنجبته البشرية من الهالك الزبير الذي أوغل في القتل والتعذيب إلى هالكهم الأعظم الترابي الذي كذب وكذب حتى كتب عند الله كذابا



__________________
رضينا ، بلا قرن ننساق
وحين نحرن ، جبل يا ساق
trabikoz is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 06:24   #16
absurra
Golden Member
 
absurra's Avatar
 

Join Date: Mar 2009
Posts: 6,653
Default

Quote:
Originally Posted by trabikoz View Post



يوم الأربعاء القادم 18/01/2017 يمر العام الثاني والثلاثون على استشهاد بطل سوداني على أيدي بلطجية الإسلاميين من مختلف طوائفهم من الإخوان المسلمين والوهابيين
بغض النظر عن فكرته الجمهورية اختلفنا معه فيها أو اتفقنا فقد مات الفقيد وهو يقول كلمة حق ضد سلطان جائر أذاق شعبه الأمرين عذابا وتقتيلا
فليختلف كل منا تجاه فكرته والتي كانت أكثر الفئات السياسية التي نضحت سلما وأمانا فاقت شهرتهم كل أنحاء السودان
التآمر الذي تم بين فئات الإسلاميين ضد الجمهوريين والذي توج باغتياله ذلك اليوم أصبحت نتائجه مفجعة ومرعبة أولا للقتلة والمشاركين فيها والمتفرجين من الشعب السوداني ,
أولا انتهى نظام الهالك نميري نهاية مريرة على يد الشعب السوداني الذي انتصر لنفسه ولشهيده وأزاح عن وطننا كابوس الإسلاميين ولكن إلى حين
المشاركين في الاغتيال من الإخوان والوهابيين يواجهون حرب إبادة شريرة لم يعهدوها عبر تاريخهم البائس
أولا الأخوان المسلمون يواجهون الضربات في منبعهم في مصر وفي أماكن تمويلهم في الإمارات والسعودية إلا من رحم الشيطان أمثال قطر ودول هامشية فأصبحوا مطاردين في أي ركن من أركان الدنيا واستمطر الأعداء عليهم سوط عذاب , اليوم ذبح أربعة من المسئولين الإماراتيين على يد الإرهابيين في أفغانستان وهكذا يدفع الإعراب ثمنا باهظا لقاء تشجيعهم وتمويلهم للإرهاب الإسلامي في الماضي وهكذا يسيرون فوق الألغام التي زرعوها بأنفسهم, أما في السودان فقد تخلوا تماما عن المبادئ الذي طالما نادوا بها فاصبحو مجرد مافيا للسرقة والاغتيالات والغدر , لم يتركوا شرا إلا واغلوا فيه من الخمور وتجارة المخدرات والجنس بكل صوره وأصبح مشروعهم الحضاري مضحكة ومسرحية يتفرج فيها الغاشي والرايح.
ثانيا الوهابيون وما يدعون بأنهم أهل السنة هؤلاء المغيبة عقولهم انساقوا لدولة تاجرت بهم شرقا وغربا ينشرون الإرهاب والحروب بمباركة تلك الدولة , يأخذونهم إلى أفغانستان والشيشان , وفي السودان كانوا الحلقة الكبرى والأولى في نشر الإرهاب الديني من قتل للمصلين في المساجد , وتدريب للقتل والذبح فقتل الدبلوماسي الأمريكي وسائقه السوداني في قلب الخرطوم بيد أبناء تلك الطائفة الجهنمية والتي لم يستسغها قلوب أهل السودان الطيبين ابدا
فهاهم الآن أصبحوا مطرودين ومطاردين ومكروهين في كل أصقاع العالم من نيجيريا ومالي إلى هولندا وألمانيا وفرنسا تتخطفهم طيور الغرب وسباعه في العراق وسوريا , حتى دولة المنشأ أصبحت تتحرج من فكرهم بالنكران والنفي وبدئوا بالتضحية بمن صغر منهم فخلال عام واحد اعدم الخمسون منهم في ارض تعلموا منها معنى الغدر والخديعة والرياء.
ثالثا المتفرجون من شعبنا والذين لا لون لهم يميلون مع هذا ويركعون لذاك لا يملكون من أنفسهم شيئا هؤلاء هم سبب معاناة الغالبية العظمى من الشعب يخذلون الشجاع ويؤيدون اللئيم فأصبح السودان مسغبة وكره عيش ومعاناة بفضل هؤلاء وأصبح الأغلبية يتجرعون السم وهم في طريق الهلاك وعسى أن يكون للساكتين والخور ضميرا ليصحوا وينضموا صفوفا وراء شبابنا من الأحرار.
فهكذا كل من رضع الظلم ونشره وأيده قد نال من يد الخالق ما عجز أن يفعله الشعوب
السوفات السبع والمنسوبة للشهيد بدأت تتحقق على مشهد من الجميع
وقريبا سنحتفل بنهاية الإرهاب الإسلامي وسيدخل الأمن والطمأنينة للشعوب المقهورة , ونقول لكل طاغية بان هناك دائما من هو أقوى منه
رحم الله الشهيد ورحم الله شهدائنا فذكراهم دائما سيقي لينير الطريق لنا جميعا , وسيذهب تجار الدين إلى مذبلة التاريخ غير مأسوف عليهم


trabikoz
يازول لماذا لا تترك ذاك الرجل لأنه عند من لا بظلم مستر ترابكوز؟
أجمع الناس على ضلاله
أتركه وتفرغ للنضال ضد هذا النظام الذي أفسد البلاد والعباد

في ظني إن أفضل ما فعله نميري الله يرحمه، هو قطع دابر فتنة ذاك الرجل
__________________
قلت له: أوجعت أضلعي
فقام متثاقلاً وجلس على ...قلبي
absurra is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 07:08   #17
trabikoz
Major Contributor
 
trabikoz's Avatar
 

Join Date: Sep 2005
Location: واق الواق بالردمية
Posts: 1,071
Default

Quote:
Originally Posted by absurra View Post

trabikoz
يازول لماذا لا تترك ذاك الرجل لأنه عند من لا بظلم مستر ترابكوز؟
أجمع الناس على ضلاله
أتركه وتفرغ للنضال ضد هذا النظام الذي أفسد البلاد والعباد

في ظني إن أفضل ما فعله نميري الله يرحمه، هو قطع دابر فتنة ذاك الرجل


تحياتي أبو سرة
وشكرا للنصيحة , وتأكد بأنني لم أقف يوما إلا وحاربت الظلم مهما كان اتجاهه ودينه
المشكلة انو الناس اختلط عليهم الأمر في الأستاذ محمود محمد طه
وتشربكت خيوط فكره مع خيوط نضاله , والله الذي روحي بيده لم اهتم بفكره وكنت أرى تلامذته وتلميذاته واسمعهم كما كنت اسمع من شباب جبهة الميثاق وأنصار السنة و كنت أمر عليهم وهم يتناقشون فكنت اعتبرهم كلهم في حزمة واحدة , وما قرأت له ولم اسمع به إلا بعد يوم 18/01/ 1985وكنت حينذاك في مدينة سيربتون , لندن
ما يهمني موقفه مع نظام الدجال نميري والذي وضع أول طوبة للإرهاب الإسلامي في السودان , ما يهمني وأنا في شبابي أن أرى سودانيا يقف شامخا أمام المقصلة وكان في إمكانه النجاة كما الجبناء , فقط انظر وقارن لهؤلاء الذين يبيعون ضمائرهم وأوطانهم وشبابهم بثمن بخس
ما يهمني الآن النتائج الوخيمة التي انهالت على رؤوس المسلمين شرقا وغربا من نفس البشر الذين هللوا وكبروا حين مقتله , الغرب الآن يسعى لاقتلاع ما يسميه الشر الإسلامي ونفس الجهات التي قتلته من إخوان ووهابيين يدفعون الثمن هنا وهناك ويقع الأبرياء ضحايا صراع مريع بل يدفعون ثمن سكوتهم كما ذكرت سالفا.
مع احترامي الكامل لرأيك الكريم إذا كنا نريد الاحتفاظ بديننا كما حفظناه لآلف السنين , تاريخا كما أراه أنا وممارسة حرة وحياتية كما تراه أنت , طريقان فقط هما طريق محمود محمد طه , أو الطريق الصوفي العريض , ورأيت هذا المثال النموذج في ماليزيا واندونيسيا في أوضح صورة , على العموم المسيرة الطيبة تسير في هذا الاتجاه
تحياتي
__________________
رضينا ، بلا قرن ننساق
وحين نحرن ، جبل يا ساق
trabikoz is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 07:13   #18
ودالعفاض
Crown Member
 
ودالعفاض's Avatar
 

Join Date: Aug 2007
Location: الحصاية ـ العفاض
Posts: 11,571
Default

Quote:
Originally Posted by trabikoz View Post


يا أخي كل البشر خلقهم اله واحد إذا كنت فعلا تؤمن بالخالق ولا أظن ذلك , الله ليس معنيا باختيار ملك جمال الأنبياء


اول مرة اسمع بأن يدخل الشكل ضمن النقد لمفكر أو خلافه
يأخي أمامك فكر الرجل وكتبه ومحاضراته انتقد وأختلف معه فيما تشاء
من الاختلاف والنقد الي أقصي حد تراه
بس الدخل الشكل شنو قبيح وما قبيح ودميم وغيره
جنس محن غايتو
الله يجيب العواقب سليمه بس

أعود للموضوع

أنا لا أعرف فكر الاستاذ محمود محمد طه كثيراً ولم أقرأ له ولا أعرف دعوته ولا أفكاره
ولا أملك المخزون المعرفي ولا الديني ولا الثقافي بأن أحكم علي فكر الرجل
فقط قصاصات أخبار وأسماع متباعده ومن أحاديث مؤيدين له ومنتقدين
يبدؤ لي أن الرجل كان لا وسطية له فهنالك من يحترمه لدرجة قريبة من التقديس وهناك من ينتقده الي أقصي درجات النقد
كل شئ جائزوممكن أن تسمعه عن الاستاذ محمود عندي
ولكن الشئ الوحيد الذي كان يجب أن يكون غير جائز أو ممكن أو مقبول من الجميع
أن يُعدم شخص من أجل أفكاره

هذه كان يجب والي الأن أن يتفق عليها الجميع
الفكر لا يواجه إلا بالفكر لا بالموت

له الرحمة والمغفرة
__________________
...ام ابرموا امرا فانا مبرمون
ودالعفاض is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 07:41   #19
trabikoz
Major Contributor
 
trabikoz's Avatar
 

Join Date: Sep 2005
Location: واق الواق بالردمية
Posts: 1,071
Default

Quote:
Originally Posted by ودالعفاض View Post


اول مرة اسمع بأن يدخل الشكل ضمن النقد لمفكر أو خلافه
يأخي أمامك فكر الرجل وكتبه ومحاضراته انتقد وأختلف معه فيما تشاء
من الاختلاف والنقد الي أقصي حد تراه
بس الدخل الشكل شنو قبيح وما قبيح ودميم وغيره
جنس محن غايتو
الله يجيب العواقب سليمه بس

أعود للموضوع

أنا لا أعرف فكر الاستاذ محمود محمد طه كثيراً ولم أقرأ له ولا أعرف دعوته ولا أفكاره
ولا أملك المخزون المعرفي ولا الديني ولا الثقافي بأن أحكم علي فكر الرجل
فقط قصاصات أخبار وأسماع متباعده ومن أحاديث مؤيدين له ومنتقدين
يبدؤ لي أن الرجل كان لا وسطية له فهنالك من يحترمه لدرجة قريبة من التقديس وهناك من ينتقده الي أقصي درجات النقد
كل شئ جائزوممكن أن تسمعه عن الاستاذ محمود عندي
ولكن الشئ الوحيد الذي كان يجب أن يكون غير جائز أو ممكن أو مقبول من الجميع
أن يُعدم شخص من أجل أفكاره

هذه كان يجب والي الأن أن يتفق عليها الجميع
الفكر لا يواجه إلا بالفكر لا بالموت

له الرحمة والمغفرة


تحياتي ود العفاض
فقد أثلجت صدري تماما , أثلج الله صدرك
الفكر الديني بشكل عام مرتبط بالغيبيات , من الإله المعبود و إلى الملائكة , الجن , والشياطين , أي أنها عملية إيمانية بحتة , ولا تؤل إلى شكل علمي تطبيقي , الغيبيات يمكن لأي إنسان أي يتناقش فيها إلى ما شاء الله وهذا ما أثرى علم الكلام في الإسلام أي أن أي إنسان يمكنه أن يتكلم في فضل الأكل باليمين إلى يوم يبعثون دون أن يواجه بقطع رأسه ,
لذا من الإجرام قتل شخص ما من اجل فكره يراه هو صحيحا
فكر الأستاذ محمود لا يعنيني بقدر وقفته أمام الظلم , ولكن الأعجب من ذلك أن من قتلوه هم حكامنا الآن وهذا ما يهمني ويعنيني في هذه اللحظة , في هذا الوضع يمكن لهذا النظام أن يعلق كل من يرفضه على أعمدة المشانق
تحياتي
__________________
رضينا ، بلا قرن ننساق
وحين نحرن ، جبل يا ساق
trabikoz is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 07:47   #20
أبو جعفر
Major Contributor
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 2,575
Default


الإخوان ود العفاض وترابي كوز

مؤسف جداً تمجيد صاحب حزب وحركة سياسية والتعاطف معه دون النظر في فكره السياسي والدعوي... وذلك بسبب مباشر من أن الشر السياسي أساسه فكري وسبق وقلت في هذا المفترع: (تعودنا أن نتعاطف مع الضعيف حتى يقوى فيأكلنا) حيث تعاطفنا من اليسار أيام عبود فسحلنا في مايو ... وتعاطفنا مع الإسلامويين في مايو فسحلونا في مايو نفسها. ومن هذا المنطلق يجب أن لا نتعاطف مع محمود حتى نعي أن فكره غير ضار. وهو في حقيقته ضار بأكثر من الفكر اليساري والسلفي، لأنه يخلق مرجعية غيبية تعمل على تغييب فكر ما بعد الحداثة والخطاب المفهوم في الفضاء العام.
__________________
إن انتشار الكفر في العالم يحمل نصف أوزاره خوارج ومنافقون
بغضوا الدين إلى الخلق بسوء صنيعهم وتحريف تعاليمه
ليفتروا على الخلق
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 07:56   #21
Alkan daka
Crown Member
 
Alkan daka's Avatar
 

Join Date: Mar 2002
Posts: 11,654
Default

Quote:
Originally Posted by jadi
الله سبحانه وتعالى
كلف الرسل بإبلاغ رسالته
واختار الرسل من أفضل البشر
خلقا واجملهم صورة
أما محمود فكان قبيح الوجه دميم

.. jadi ويظل هذا المدعو
دائماً وأبداً .. قبيحاً ودميماً ومتخلفاً وركيكاً
في كل ما يصدر عنه من قول

!!!.... فسبحان الله
Alkan daka is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 08:03   #22
trabikoz
Major Contributor
 
trabikoz's Avatar
 

Join Date: Sep 2005
Location: واق الواق بالردمية
Posts: 1,071
Default

Quote:
Originally Posted by أبو جعفر View Post

الإخوان ود العفاض وترابي كوز

مؤسف جداً تمجيد صاحب حزب وحركة سياسية والتعاطف معه دون النظر في فكره السياسي والدعوي... وذلك بسبب مباشر من أن الشر السياسي أساسه فكري وسبق وقلت في هذا المفترع: (تعودنا أن نتعاطف مع الضعيف حتى يقوى فيأكلنا) حيث تعاطفنا من اليسار أيام عبود فسحلنا في مايو ... وتعاطفنا مع الإسلامويين في مايو فسحلونا في مايو نفسها. ومن هذا المنطلق يجب أن لا نتعاطف مع محمود حتى نعي أن فكره غير ضار. وهو في حقيقته ضار بأكثر من الفكر اليساري والسلفي، لأنه يخلق مرجعية غيبية تعمل على تغييب فكر ما بعد الحداثة والخطاب المفهوم في الفضاء العام.



أبو جعفر تحياتي , وشكرا لكتاباتك الأديبة
شخصيا لا أود الدخول في المتاهات الدينية فالمناقشات فيها لا نهاية لها إطلاقا و ويسعدنا لو وجدنا احد الجمهوريين لإفادتنا في الفكر الجمهوري بصفة عامة وفكر الأستاذ محمود بصفة خاصة , يوجد معنا بعض الوهابيين (نقول عليهم أنصار سنة عشان ما يزعلوا) وليس لدينا أخوان مسلمين حقيقيين معنا هنا لأنهم اختفوا نهائي خجلا مما يفعله قادة النظام باسمهم , يعني النقص عندنا في الجمهوريين.
عندما أقف مع الأستاذ محمود وضعت رجلي في نعله النضالي وقارنته بزملاء نضاله من الصادق , الميرغني , الحبر يوسف نور الدائم , الصادق عبد الله عبد الماجد , الشيخ أبو زيد محمد حمزة و والهالك اللعين الترابي
نظرت ما قدم هؤلاء , وما قدم هذا المهندس البسيط والذي كان يسكن في بيت زبالة لا غير من يا ترى سيكون ملهمي إذا حاولت أن ادفع الظلم عن نفسي وعن أهلي ؟؟ ليس عن فكري يا أخ أبو جعفر , الشهيد لم يحاكم لفكره إطلاقا وهذه ثالثة الأثافي في ظلم الإسلاميين وكذبهم
ما علينا يا أبو جعفر المهم في الأمر دمه لم ولن يضع هدرا , الجميع يتذوق طعم الهزيمة وطعم الموت وهم أحياء , المنفذ والمناصر والممول والمشجع والساكت عن الحق.
__________________
رضينا ، بلا قرن ننساق
وحين نحرن ، جبل يا ساق
trabikoz is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 08:25   #23
أبو جعفر
Major Contributor
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 2,575
Default

Quote:
Originally Posted by trabikoz View Post



أبو جعفر تحياتي , وشكرا لكتاباتك الأديبة
شخصيا لا أود الدخول في المتاهات الدينية فالمناقشات فيها لا نهاية لها إطلاقا و ويسعدنا لو وجدنا احد الجمهوريين لإفادتنا في الفكر الجمهوري بصفة عامة وفكر الأستاذ محمود بصفة خاصة , يوجد معنا بعض الوهابيين (نقول عليهم أنصار سنة عشان ما يزعلوا) وليس لدينا أخوان مسلمين حقيقيين معنا هنا لأنهم اختفوا نهائي خجلا مما يفعله قادة النظام باسمهم , يعني النقص عندنا في الجمهوريين.
عندما أقف مع الأستاذ محمود وضعت رجلي في نعله النضالي وقارنته بزملاء نضاله من الصادق , الميرغني , الحبر يوسف نور الدائم , الصادق عبد الله عبد الماجد , الشيخ أبو زيد محمد حمزة و والهالك اللعين الترابي
نظرت ما قدم هؤلاء , وما قدم هذا المهندس البسيط والذي كان يسكن في بيت زبالة لا غير من يا ترى سيكون ملهمي إذا حاولت أن ادفع الظلم عن نفسي وعن أهلي ؟؟ ليس عن فكري يا أخ أبو جعفر , الشهيد لم يحاكم لفكره إطلاقا وهذه ثالثة الأثافي في ظلم الإسلاميين وكذبهم
ما علينا يا أبو جعفر المهم في الأمر دمه لم ولن يضع هدرا , الجميع يتذوق طعم الهزيمة وطعم الموت وهم أحياء , المنفذ والمناصر والممول والمشجع والساكت عن الحق.

تحياتي وشاكر لرأيك فيما أكتب

وبعيداً عن الدين والمعتقد وكل الأيدلوجيا ...

ما هو معيارك السياسي لتقييم الفكر المؤثر في الفضاء العام (الحياة السياسية) ؟.

وهل تعتبر الدعوة إلى الشر (فكر) ... أم هي أكاذيب تخالف أصول المنطق والأخلاق والجمال (التناسق).
__________________
إن انتشار الكفر في العالم يحمل نصف أوزاره خوارج ومنافقون
بغضوا الدين إلى الخلق بسوء صنيعهم وتحريف تعاليمه
ليفتروا على الخلق
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 08:47   #24
lolita
Major Contributor
 
lolita's Avatar
 

Join Date: Nov 2009
Posts: 1,218
Default

Quote:
Originally Posted by أبو جعفر View Post

تحياتي

السبب الرئيس في الخلل الحادث هو تغييب الإستفادة من خاصية (أحسن الحديث) أي أحسن المتجدد في دلالاته التي يتصف بها القرآن الكريم - والتي نصل إليها عبر فريضة التدبر - واستبدالها بتفاسير جمدت دلالات القرآن عند القرن السابع الميلادي وبسبب مباشر من تآمر قديم ... جعل الموتى هم أصحاب الرأي والخبر.

وخير من يجيبك على تطبع المسلمين بثقافة انتظار الحل من (رحم الموت) هو د. عماد حسن عليه رحمة الله في كتابه: (أمي كاملة عقل ودين) فهو يقول:

".. بعد إبادة مَن تَبَقَّى مِن أصحاب النبيّ في المدينة وهدْمِ الكعبةِ في مكةَ في "خير القرون" فُتِحَ البابُ على مصراعيه أمام دمشقَ الأمويّة لصناعة الدين المحمديّ.

فتَمَّ تقديسُ البخاري كـقُدْسيّة القدّيس (بولس)، وأُعيد له بصرُه برؤيا شبيهةٍ، حيث رأى النبيَّ في المنام يأمره بما نَهَى عنه من تدوين الرواية عنه (الحديث) في اليقظة.

وهكذا أُعيد سيناريو صناعة الدين فأصبح القرآنُ "عهدًا قديمًا" مصداقًا لقوله تعالى: {وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآَنَ مَهْجُورًا (30)} الفرقان، وحلّ محلّه "عهد الرواية" الذي سرعانَ ما باركته "المذاهب الأربعة" مهيمِنًا على القرآن لتَبْرُكَ الأُمَّة منذ ذلك التاريخ إلى اليوم وهي تدين بـفقه الموتى (فقه العنعنة والأئمة المنتظرين). (بتصرف من كتاب أمي كاملة عقل ودين).


و(فقه الموتى) و(الغائب المنتظر) هو بالضبط ما فطن إليه محمود محمد طه فابتدع (كما جاء في المداخلة السابقة) ولادة رجل الرسالة الثانية، وداعيتها "المأذون له" بالتفسير، وإنسانها المشرع لأصولها وفروعها. و هذا قول يطاول قمم أكاذيب دين الرواية الأموي العباسي، ولكنه، مع ذلك، أصبح فريسة سهلة لسلف هذا الدين ... والذين يستحقون نفس المصير ولكن كيف وهم يسيطرون على كامل فقه الدولة في العالم الإسلامي ... وهذه معضلة لم يتوفر لأي واحد من المجددين حلها بصورة متماسكة تمام التماسك، وإن كانت هناك آراء متميزة جداً لحل المسألة والعودة لتعاليم القرآن الكريم.

وأحكي لك حكاية صغيرة عن أهمية الثقافة السائدة. فقد كنت في مرة عائداً من سفرية وعندما وصلت إلى المخرج الذي أغادر عنده الطريق السريع متجهاً إلى مقصدي، قمت لا شعورياً باشعال الإضاءة الطويلة حتى أكشف المدخل ... فقال لي مرافقي تستحق جائزة على ما فعلته لأن الإنسان عندما يحدث التغيير في المسار يحتاج إلى رؤية واضحة للمسار الجديد. فما لم تتحول المعرفة والمطالبة بالخطاب المفهوم التي خلقها الانترنت إلى وعي وثقافة عامة لن نصل إلى مبتغانا.


سلام ابو جعفر
لم تتح لي الفرصة للاطلاع علي كتاب أمى كاملة عقل ودين وأتمنى ان اجد مايكفي من الوقت للمرور عليه

بالنسبة للمسارات التى نخترقها أو نمر عليها يجب ان نتبينها و نتيقنها حتى نحاول عبورها

شكرًا لك
__________________
حين يغمرك الحزن تأمل قلبك من جديد فسترى انك في الحقيقة تبكي مما كان يوم مصدر بهجتك
lolita is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 08:52   #25
lolita
Major Contributor
 
lolita's Avatar
 

Join Date: Nov 2009
Posts: 1,218
Default

Quote:
Originally Posted by trabikoz View Post


لوليتا
لست أبدا مع الفكر الديني إطلاقا جمهوريا كان أم غيره وبراي الشخصي ان عموم الفكر الديني أصبح الآن وبفضل الإرهاب الإسلامي جذور كل شرور الدنيا
عندما أقول سيد الشهداء لا يعنيني جرجس المسيحي ولا حمزة الإسلامي فكلهم خرج ليقتل ويقتل ولن اسمي احد خرج ليقتل البشر الذي خلقهم الإله شهداء
محمود محمد طه سوداني خرج يقول لحاكم طاغية لا وألف لا
وكان في إمكانه أن يعيش كما عاش الهالك الترابي قبله , وفيليب عباس غبوش, وكما عاش قادة الهوس الدين الصادق والميرغني وكيف تم إذلالهم وكتبوا إقرارا وتعهدات لكي يخرجوا من السجن فقط وليس خوف القتل وقد اذلهم الله في حياتهم وسيذلهم بعد مماتهم.
يكفى محمودا انه مات دون وطنه ودون فكره ودون دينه
شكرا وتحياتي
لست جمهوريا لأنني لم ارتقي لمستواهم الديني والأخلاقي والسياسي




عزيزي الترابي
كيف جعلت من الرجل سيد على الشهداء ؟
هل لانه مات منافحا عن فكره ؟
هل كل من يموت بهذه ألطريقه هو شهيد؟
إذن صدام حسين سيد الشهداء أيضا !
الترابي لو مات في مراحله ابكر من الإنقاذ مصلوبا أو مشنوقا فهو سيد الشهداء أيضا








__________________
حين يغمرك الحزن تأمل قلبك من جديد فسترى انك في الحقيقة تبكي مما كان يوم مصدر بهجتك
lolita is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 08:54   #26
lolita
Major Contributor
 
lolita's Avatar
 

Join Date: Nov 2009
Posts: 1,218
Default

من هو الشهيد


متى نصف شخص بانه شهيد


؟
__________________
حين يغمرك الحزن تأمل قلبك من جديد فسترى انك في الحقيقة تبكي مما كان يوم مصدر بهجتك
lolita is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 09:20   #27
ودالعفاض
Crown Member
 
ودالعفاض's Avatar
 

Join Date: Aug 2007
Location: الحصاية ـ العفاض
Posts: 11,571
Default

Quote:
Originally Posted by أبو جعفر View Post

الإخوان ود العفاض وترابي كوز

مؤسف جداً تمجيد صاحب حزب وحركة سياسية والتعاطف معه دون النظر في فكره السياسي والدعوي... وذلك بسبب مباشر من أن الشر السياسي أساسه فكري وسبق وقلت في هذا المفترع: (تعودنا أن نتعاطف مع الضعيف حتى يقوى فيأكلنا) حيث تعاطفنا من اليسار أيام عبود فسحلنا في مايو ... وتعاطفنا مع الإسلامويين في مايو فسحلونا في مايو نفسها. ومن هذا المنطلق يجب أن لا نتعاطف مع محمود حتى نعي أن فكره غير ضار. وهو في حقيقته ضار بأكثر من الفكر اليساري والسلفي، لأنه يخلق مرجعية غيبية تعمل على تغييب فكر ما بعد الحداثة والخطاب المفهوم في الفضاء العام.

الاستاذ ابوجعفر تحياتي
أحسبك دائماَ دقيقاًً ومنصفاً في تعبيرك
ولكن من أين لك من جانبي تمجيد أو تعاطف مع الاستاذ محمود محمد طه
أنا قلت لا أعرف فكر الرجل ولا أملك مؤهلاً
لكي أقول شئياً في حقه لا سالباً ولا إيجابا
أما عن عدم رضائي علي أعدامه بسبب فكره
فهذا ليس تعاطفاً معه إنما كان حقاً له
والمفروض ان يظل هذا حقاً للجميع
بألا يُعدم أي شخص بسبب فكر أو رأي
__________________
...ام ابرموا امرا فانا مبرمون
ودالعفاض is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 09:30   #28
ودالعفاض
Crown Member
 
ودالعفاض's Avatar
 

Join Date: Aug 2007
Location: الحصاية ـ العفاض
Posts: 11,571
Default

Quote:
Originally Posted by lolita View Post
من هو الشهيد


متى نصف شخص بانه شهيد


؟

!!!! إنما سؤال
أضم صوتي إليكي لمعرفة الإجابة
__________________
...ام ابرموا امرا فانا مبرمون
ودالعفاض is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 09:58   #29
Alkan daka
Crown Member
 
Alkan daka's Avatar
 

Join Date: Mar 2002
Posts: 11,654
Default

Quote:
فقد تعودنا أن نتعاطف مع الضعيف حتى يقوى فيأكلنا ... تعاطفنا مع الشيوعيين في عهد الجنرال عبود ... وحين قويت شوكتهم في مايو، دمروا البلاد وقتلوا العباد في قسوة عبر عنها شاعرهم بأن القتل عندهم: أيسر من ألقاء تحية ... وتعاطفنا مرة ثانية مع الإخوان في مايو حيث مكث الترابي سبعة سنوات في السجن وتم قتل بعضهم في الجزيرة أبا ... فإذا بهم يمتطون مايو ومن بعدها الإنقاذ.

إن محمود محمد طه لا يختلف في (المرجعية) عن قاتله إلا من حيث الشكل الخارجي، ومن هنا يجب أن لا نتعاطف معه فهو كان في سبيله لتأسيس فكر طغياني لا فرق (سياسي) بينه وبين الفكر السلفي. وأنظري إليه في مقدمة كتابه الرسالة الثانية يبتدع مشرع هو في الحقيقة (حصان طروادة) لكي يملأه بما شاء من بدع تيسر له وطء أعناق العباد، فهو يقول:

((إلي الإنسانية !
بشرى .. وتحية .
بشرى بأن الله ادخر لها من كمال حياة
الفكر، وحياة الشعور، ما لا عين رأت،
ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر.
وتحية للرجل وهو يمتخض، اليوم، في
أحشائها، وقد اشتد بها الطلق، وتنفس صبح الميلاد)
).
لا الشيوعيين نافعين ولا الأخوان المسلمين نافعين
ولا أنصار السنة - السلفيين - نافعين - ولا الجمهوريين
بقيادة (الشهيد) محمود محمد طه نافعين !!!!ا

وهذا طبعأً حسب قول المفكر (الإسلامي) .. وربما النبي الجديد
! أبو جعفر
المُخلّص للمسلمين مما هم فيه من حيرة وتخبط ونزاع وخلاف وصراع وقتال حول أمر دينهم . منذ أن توفى محمد النبي صاحب الرسالة السماوية - عليه الصلاة والسلام
...

وكأن (أبو جعفر) هذا يرى إنه بمقدوره أن يأت بجديد في امر هذا الدين (الإسلام) .. لم يكتشفه الناس ولم يجربوه من قبل !!؟
.............

.. أما عن الشهيد - الإستاذ محمود محمد طه
فهو أبداً لم يأخذ بأساليب (الطغيان) في دعوته التجديدية لفهم الدين . وإنما كان الرفق وحسن الخلق هو الأساس الذي قامت عليه دعوته
....
.. وحتى لو أن الإستاذ (الشهيد) محمود
..لم يأت بجديد في أمر الدين - و هو في رأيي قد أتى
فإن جسارته وصموده وشجاعته أمام المشنقة التي التف حبلها حول عنقه لإنهاء حياته .. هو أمر يدعو إلى الفخر والإعتزاز
بوجود الأستاذ محمود وأمثاله في أهل السودان
أولئك الذين على درجة رفيعة من حسن الخلق والصدق والثبات على مبادئهم الفكرية الأخلاقية الإنسانية . راسخون لا يتبدلون ولا يتغيرون .... كما يفعل غيرهم من المهرجين الذين يُكثرون من الكلام .. والذين كل يوم هم في شأن آخر مختلف !!!ا




Alkan daka is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 10:37   #30
أبو جعفر
Major Contributor
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 2,575
Default

Quote:
Originally Posted by ودالعفاض View Post

الاستاذ ابوجعفر تحياتي
أحسبك دائماَ دقيقاًً ومنصفاً في تعبيرك
ولكن من أين لك من جانبي تمجيد أو تعاطف مع الاستاذ محمود محمد طه
أنا قلت لا أعرف فكر الرجل ولا أملك مؤهلاً
لكي أقول شئياً في حقه لا سالباً ولا إيجابا
أما عن عدم رضائي علي أعدامه بسبب فكره
فهذا ليس تعاطفاً معه إنما كان حقاً له
والمفروض ان يظل هذا حقاً للجميع
بألا يُعدم أي شخص بسبب فكر أو رأي

تحياتي ود العفاض وعساك بألف خير

قصدت أقحامك في ما كتبته بسبب قولك بان الشر الناقع في فكر محمود محمد طه - بغض النظر عن من حاكمه - لا يستحق المحاكمة ومن ثم العقوبة ... وهذا يعتبر تعاطفاً وتأيد للخطأ بسبب أن محمود محمد طه رئيس حزب سياسي له توجهات وأيديولوجيا طغيانية ظاهرة (الرسالة الثانية). وأعتقد بأن القانون الجنائي في كل العالم يدين المحرض للجريمة. فما بالك بمن يضع لها الأسس الفكرية ويجعلها جزء من الدين الرئيس في البلد.

بالمناسبة ما رأيك في محكمة قيم وجنايات فكرية تحمي الشعب من الفكر الضار.
__________________
إن انتشار الكفر في العالم يحمل نصف أوزاره خوارج ومنافقون
بغضوا الدين إلى الخلق بسوء صنيعهم وتحريف تعاليمه
ليفتروا على الخلق
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 11:08   #31
أبو جعفر
Major Contributor
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 2,575
Default

Quote:
Originally Posted by Alkan daka View Post
لا الشيوعيين نافعين ولا الأخوان المسلمين نافعين
ولا أنصار السنة - السلفيين - نافعين - ولا الجمهوريين
بقيادة (الشهيد) محمود محمد طه نافعين !!!!ا

.. أما عن الشهيد - الإستاذ محمود محمد طه
فهو أبداً لم يأخذ بأساليب (الطغيان) في دعوته التجديدية لفهم الدين . وإنما كان الرفق وحسن الخلق هو الأساس الذي قامت عليه دعوته ....

وحتى لو أن الإستاذ (الشهيد) محمود
..لم يأت بجديد في أمر الدين - و هو في رأيي قد أتى
فإن جسارته وصموده وشجاعته أمام المشنقة التي التف حبلها حول عنقه لإنهاء حياته .. هو أمر يدعو إلى الفخر والإعتزاز
بوجود الأستاذ محمود وأمثاله في أهل السودان
أولئك الذين على درجة رفيعة من حسن الخلق والصدق والثبات على مبادئهم الفكرية الأخلاقية الإنسانية . راسخون لا يتبدلون ولا يتغيرون .... كما يفعل غيرهم من المهرجين الذين يُكثرون من الكلام .. والذين كل يوم هم في شأن آخر مختلف !!!.

بغض النظر عن تهريج المتطرفين حين تغلبهم الحجة الذي تقول به.

يقول الأثر: (لا يعرف الحق بالرجال) وكل الذين ذكرتهم لي مواضيع مطولة حول فكرهم في هذا البورد ويمكنك الروجوع إليها وتوضيح خطئي فيما كتبت حولهم.

واما إن كان الإعدام والثبات على المبدأ سبباً في تبني صلاحية فكر صاحبه فقد سبق محمود محمد طه كل من:
1- سيد قطب.
2- عبد القادر عودة.
3- الشيخ محمد فرغلي،
4- يوسف طلعت،
5- إبراهيم الطيب المحامي،
6- هنداوي دوير المحامي،
7- محمود عبد اللطيف.
فهل كل أولئك أصحاب فكر نير وحسن خلق وصدق وثبات على مبادئهم الفكرية والأخلاقية الإنسانية بحسب رأيك الذي قلته في محمود محمد طه .

وأختم بأن أبو جعفر ليس نبي وإنما بشر يحب أن يستخدم عقله وليس عاطفته في الشأن العام.
__________________
إن انتشار الكفر في العالم يحمل نصف أوزاره خوارج ومنافقون
بغضوا الدين إلى الخلق بسوء صنيعهم وتحريف تعاليمه
ليفتروا على الخلق
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 12:19   #32
trabikoz
Major Contributor
 
trabikoz's Avatar
 

Join Date: Sep 2005
Location: واق الواق بالردمية
Posts: 1,071
Default

Quote:
Originally Posted by Alkan daka View Post
لا الشيوعيين نافعين ولا الأخوان المسلمين نافعين
ولا أنصار السنة - السلفيين - نافعين - ولا الجمهوريين
بقيادة (الشهيد) محمود محمد طه نافعين !!!!ا

وهذا طبعأً حسب قول المفكر (الإسلامي) .. وربما النبي الجديد
! أبو جعفر
المُخلّص للمسلمين مما هم فيه من حيرة وتخبط ونزاع وخلاف وصراع وقتال حول أمر دينهم . منذ أن توفى محمد النبي صاحب الرسالة السماوية - عليه الصلاة والسلام
...

وكأن (أبو جعفر) هذا يرى إنه بمقدوره أن يأت بجديد في امر هذا الدين (الإسلام) .. لم يكتشفه الناس ولم يجربوه من قبل !!؟
.............

.. أما عن الشهيد - الإستاذ محمود محمد طه
فهو أبداً لم يأخذ بأساليب (الطغيان) في دعوته التجديدية لفهم الدين . وإنما كان الرفق وحسن الخلق هو الأساس الذي قامت عليه دعوته
....
.. وحتى لو أن الإستاذ (الشهيد) محمود
..لم يأت بجديد في أمر الدين - و هو في رأيي قد أتى
فإن جسارته وصموده وشجاعته أمام المشنقة التي التف حبلها حول عنقه لإنهاء حياته .. هو أمر يدعو إلى الفخر والإعتزاز
بوجود الأستاذ محمود وأمثاله في أهل السودان
أولئك الذين على درجة رفيعة من حسن الخلق والصدق والثبات على مبادئهم الفكرية الأخلاقية الإنسانية . راسخون لا يتبدلون ولا يتغيرون .... كما يفعل غيرهم من المهرجين الذين يُكثرون من الكلام
.. والذين كل يوم هم في شأن آخر مختلف !!!ا





هكذا القول قول العارفين
يمكن لكل وطني شريف صادق ومدافع عن الحق أن يقول هذا الكلام دون أن يكون جمهوريا أو حتى مسلما
ما المانع ؟؟؟؟
كم أود أن أقول هذا الكلام دون أن يكفرني احد أو يخرجني من الملة
قرأت كلامك وتأملت الفرق بيني وبين الشهيد الذي اختار الموت , وبيني وقد اخترت الحياة وأنا خائف مندس بين قطيع البشر الذين اختاروا السلامة من أن يشار إليهم بالكفر والزندقة
__________________
رضينا ، بلا قرن ننساق
وحين نحرن ، جبل يا ساق
trabikoz is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 12:51   #33
trabikoz
Major Contributor
 
trabikoz's Avatar
 

Join Date: Sep 2005
Location: واق الواق بالردمية
Posts: 1,071
Default

Quote:
Originally Posted by lolita View Post
عزيزي الترابي
كيف جعلت من الرجل سيد على الشهداء ؟
هل لانه مات منافحا عن فكره ؟
هل كل من يموت بهذه ألطريقه هو شهيد؟
إذن صدام حسين سيد الشهداء أيضا !
الترابي لو مات في مراحله ابكر من الإنقاذ مصلوبا أو مشنوقا فهو سيد الشهداء أيضا










لوليتا
تحياتي
كلمة الشهيد من الكلمات الدينية القديمة والتي استخدمت في فترة العذاب والتيه المسيحيين , المسيحية عندما بدأت في دخول أطراف أوروبا على يد بعض الرومان والرحالة اليهود الذين دخلوا إلى المسيحية
علما بان الرومان هم الذين كانوا يحكمون الأماكن المقدسة في فلسطين وما جاورها , عندما شعر الرومان بخطورة هذا الدين الجديد وتأثيره على مناطق سلطاتهم ونفوذهم وخاصة فيما يخص الاقتصاد والذي كان عصب الإمبراطورية الرومانية , تماما كما حصل للإسلام في بداياته حيث شعرت قريش بالخوف والرعب حين ادخل المسلمون الاقتصاد في دعوتهم فشنوا عليهم الحروب
تم منع المسيحيين من إقامة شعائرهم وعذبوا والقي بعضهم إلى الوحوش والسائمة , ومن هنا بدأت كلمة الشهيد والشهداء تنسب لكل من مات وهو يشهد المسيح على رأسه
انسابت هذه الكلمة إلى الإسلام فاستخدم في كل من قتل وهو يقاتل في سبيل الله , وتسمى الشهادة الحقيقية فهو لا يغسل ولا يكفن ويدفن في مكانه , بعدها الشهادة الحكمية مثل
مَن مات دون ماله فهو شهيدٌ، ومن مات دون دمهِ فهو شهيدٌ، ومن مات دون أرضه فهو شهيدٌ
وتعددت أقوال كثيرة في تسمية الشهداء
أمثال الطغاة وقاتلي الشعوب أمثال صدام وهتلر والبشير والهالك اللعين الترابي أفضل مكان لهم قعر جهنم خالدين فيه أبدا ولا يسمون بالشهداء حسب فهمي ورؤيتي لسفاكي الدماء
هناك شخص واحد حاول الترابي الهالك أن يشطب ذاكرة الإسلاميين عن سيرته وهو أول شهداء الإسلاميين بحق هو محمد صالح عمر الذي كان سيغير من تاريخ الإسلاميين والسودان إلى الأبد , قتله الطاغية نميري في قرية دندرو قرب الكرمك مع السيد الهادي المهدي , وكان من أميز السودانيين بل كان المرشح الأكبر لقيادة الإخوان المسلمين ليس في السودان فحسب بل في المنطقة العربية كلها , له المغفرة والرحمة اسكنه الله فسيح جناته , فقصة هذا الشهيد طويلة ومثيرة عسى أن يلم بها احد الإسلاميين إن كان فيهم خير , ويبرزوا صورة قادتهم الأصليين وليس هؤلاء السراق والمغتصبين الذين أساءوا للإسلام والمسلمين وأصبحت فضائحهم في الفساد والجنس والمخدرات تزكم أنوف السودانيين بل العالم اجمعه



__________________
رضينا ، بلا قرن ننساق
وحين نحرن ، جبل يا ساق
trabikoz is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 21:54   #34
Sultan
Crown Member
 
Sultan's Avatar
 

Join Date: Mar 2002
Location: Sudan
Posts: 27,111
Sudan Flag



التحية للشهيد الأستاذ محمود محمد طه، رغم اختلافي مع افكاره وما سعى إليه في دعوته والكثير من مواقفه السياسية!ء

قدم الشهيد أروع نماذج الفداء في تصديه لمخططات قوى الهوس الديني للعودة ببلادنا إلى عصور الانحطاط .. صموده افزع جلاديه و أسس لمقاومة قوى سياسية واجتماعية عريضة لمشروع الهوس الديني!ء



..............................
مقال د. منصور خالد حول استشهاد الأستاذ محمود محمد طه


جريدة السياسة الكويتية يناير 1985

وقد كان فوت الموت ســهلا فرده إليه الحفاظ المر والخلق الوعـر
فأثبت في مستنقع المـوت رجلـه وقال لها من تحت أخمصك الحشر
غدا غدوة والحمد نسـج ردائــه فلم ينصرف إلا وأكفانه الأجـر
مضى طاهر الأثواب لم تبق روضة غداة ثوى إلا اشـتهت أنها قبر


وما كان لمحمود أن يرد عنه غائلة الموت بالجزع، فما جزع من المصائب إلا من اتهم ربه.. وما كان ليدفع عنه البلوى بالانخزال أمام المهووسين، وبدع الدجاجلة، واضطغان الذين ما استطاعوا عبر ما يقارب نصف قرن من الزمان أن يجابهوا الرأي برأي أوثق.. فإن فعل خان ماضيه، وتنكَّر لتعاليمه، وقد عرف الناس الراحل الكريم، على لينِ عريكتِه، رجلاً أصمعيَّ الفؤاد، صلب القناة.. إن الذي يأبى على نفسه من الدنيا الفضول - ولا يطلع غيره على ما لا يعلمه عنه إلا الله، لا ينكسر أمام الموت كما يفعل "إمام" آخر الزمان الذي أكداه السعي وراء الحياة، فراراً في كل معركة، ولواذاً عند كل لقاء، وتهالكاً أمام كل مجابهة، فأين مروءة محمود من مِرائه، وأين حلم محمود من غلوائه، وأين تواضع محمود من خيلائه، وأين جرأة محمود من انخزاله وانزوائه..ء

إن اغتيال محمود محمد طه، شهيد الفكر، لرزءٌ أكبر من أن توفيه الدموع السواجم. وما اغتال محموداً دهرٌ خئون، وإنما انتاشته سهام صدئة، أطلقها قضاة تالفون، ودعاة عاطبون، وحاكم فاجر، معتل العقل، آن له أن يلجم..ء

لقد ذهب محمودٌ إلى رحاب سنية، وجنابٍ حانٍ، وهو راضٍ، وكيف لا يرضى بذلك، الرجل الذي يودع فلذة كبده، وعينه لا تدمع، وهو يقول لمن جاء لعزائه "لقد ذهب ابني إلى أبٍ أرحم"!! نعم! ذهب محمود إلى ذاك الأب الأرحم، وبقينا نحن في خُلْف شعورٍ وزمانٍ عقيمٍ عقم الخصي الأوكع الذي قتل أباً شجاعاً فتاكاً - نعم! بقينا نحن في زمان كزمان الصوفي المتبتل أبوبكر الواصلي، زمانٌ ليس فيه آداب الإسلام، ولا أخلاق الجاهلية، ولا أحلام ذوي المروءة، فما أشد أهل السودان اليوم حاجةً، وقد استبدت بهم الدواهي العظام، والكروب العضال إلى ذوي الرأي السديد والعزم الحديد.. أوغبن في الرأي وخورٌ في العزيمة؟! معاذ الله!ء

لقد كانت دعوة محمود، على اختلاف الرأي حولها، دعوة مفكر حر، ما حمل يوماً عصا، حتى ليتوكأ عليها وهو الشيخ الذي قارب الثمانين، وكانت رسالته لمثقفي السودان، الذين أجدبت فيهم الأفئدة، وظمئت العقول، وأظلمت الألباب، كانت رسالته للمثقفين حتى يملكوا زمام أمرهم، ويوغلوا في دينهم المتين برفق، بدلاً لتركه للسفلة، السقاط، من المتاجرين بالدين والمطمورين بالخرافة، والمبخوسين حظاً بين الناس يوم قسمت العقول..ء

وفي البدء كانت الكلمة، وقد بدأ محمود كلمته بالدعوة لخلق الجمال "لأن الله جميل يحب الجمال" ولا مكان للحب والجمال في نفوس الحاقدين والحاسدين، ناهيك عن القتلة السفاحين، وقد كتب شهيد الفكر في أول عدد من الصحيفة "الجمهورية" في الخامس عشر من يناير 1954 تحت عنوان "خلق الجمال":ء

ء((نحن نبشر بعالم جديد، وندعو إلى سبيل تحقيقه، ونزعم أنا نعرف ذلك السبيل، معرفةً عملية، أما ذلك العالم الجديد، فهو عالمٌ يسكنه رجالٌ ونساءٌ أحرار، قد برئت صدورهم من الغل والحقد، وسلمت عقولهم من السخف والخرافات، فهم في جميع أقطار هذا الكوكب، متآخون، متحابون، متساعدون، قد وظفوا أنفسهم لخلق الجمال في أنفسهم وفيما حولهم من الأشياء، فأصبحوا بذلك سادة هذا الكوكب، تسمو بهم الحياة فيه سمتاً فوق سمت، حتى تصبح وكأنها الروضة المونقة، تتفتح كل يوم عن جديد من الزهر، وجديد من الثمر))ء

ففي البدء كانت هذه الكلمة، التي تدعو لعالم لحمته الحرية، وسداه الحب، ولا حرية مع الطغيان والخرافة، ولا حب مع الغل والحقد. وما قال محمود شهيد الفكر بأنه يعرف هذا العهد الجديد، كما يردد الأدعياء القاصرين، الذين يسعون لكتابة الفصل الأخير من تاريخ الإنسان، وإنما قال "نحن نبشر به"، وما قال محمود بأنه سيخلق هذا العالم الجديد الحافل بالزهر والثمر، كما يدعي الذين يتحدثون عن البعث الجديد وهم يذلون البشر بالتبول على رؤوسهم، وإنما قال "نحن ندعو إلى سبيل تحقيقه"، وما قال محمود وهو الأديب الأريب، لا الثأثأ الفأفأ، بأنه سيد العارفين الذي لا تكتنف دعاويه ذرة من شك، وإنما قال "إنا نعرف ذلك السبيل". ومن أجل كل هذا أحب الناس محموداً مع اختلافهم عليه. كان هذا هو البدء، ثم مضى في أخريات أيامه، - عوداً على البدء- يدعو مثقفي السودان للحوار الفكري، الحر الطليق، حول أمور دينهم ودنياهم، بدلاً من تركها للموميات المحنطة، والمنافقين المتكذبين باسم الإسلام. فقد عرف أهل السودان، كما عرفنا الدعاة الأطهار، وقد خلت نفوسهم من الغل، وسلمت أفئدتهم من الحسد، وطهرت ألسنتهم من الإسفاف، وتجافت أرواحهم عرض الدنيا الزائل، لا كشاف أئمة آخر الزمان الذين ما تركوا معصية إلا وولغوا فيها. ومن هذا رسالته (( النهج الإسلامي والدعاة السلفيون)) ديسمبر 1980 والتي جاء فيها:ء

ء((إن على المثقفين ألا يتركوا ساحة الفكر، لعقليات تريد أن تنقل تحجرها إلى الحياة باسم الدين، وتريد أن تصفي باسم تحكيم الإسلام سائر مكتسبات هذا الشعب التقدمية التي حققتها طلائـعه المثقفة عبر صراعها الطويل من أجل الحرية والمساواة، ثم على المثقفين أن يتخلصـوا من مواقفهم السلبية المعهودة نحو مسألة الدين فيكسروا الاحتكار الذي ضربه الدعـاة الدينيون حول الدين. إن المثقفين، في الحقيقة، لهم أولى بالدين من هؤلاء الدعاة الأدعياء الذين حجَّروا، وجمَّدوا الدين، ذلك بأن المثقفين يمثلون روح العصر، بأكثر مما يمثلها هؤلاء)).ء

لقد أحسن شهيد الفكر الظن بدعوة نميري للإسلام، وما كانت تلك الدعوة إلا كلمة حق أريد بها باطل، فما أراد النميري الإسلام إلا سوط عذاب، وآلة تعذيب يقهر بها الخصم، ويروع بها المناهض. وما كان لذي الصبوات في شبابه، والنزوات في كهولته أن يفعل غير هذا، بل ما كان غريباً - والحال هذه- أن يمضي صاحب الدعوة المزعومة للبعث الإسلامي، دافعاً بالسودان إلى بدعٍ لم تعرفها الدولة الإسلامية إلا في عهود الانحطاط التتري والشعوذة الأيوبية، والطغيان المملوكي.. فما عاد الإسلام هو الإسلام، ولا أصبح السودان هو السودان، ودون الناس هذه المخلوقات الديناصورية التي أخرجها النميري من حظائرها. والتي لا مكان لها في عالم اليوم، إلا في متاحف التاريخ الطبيعي.. كما أحسن شهيد الفكر الظن بمثقفي السودان وهو يستحثهم للدفاع عن حقـهم في الحياة، وفي التفكير، وفي الإرادة الحرة الطليقة، فوقفوا - أغلبهم ذاهلين- أمام بدع الجاهلية، وضلالات المهووسين وتقحم المتفيقهين.. وكل ذلك باسم الدين، والدين منهم براء!! ومع كل هذا الهوس والتعصب المذموم، المزعوم، صمت هؤلاء الأدعياء المنافقون على انتهاب بيت المال على يد خازنه، وصمتوا على بيع ديار المسلمين في مزاد مقفول لمشترٍ واحد هو "الخاشقجي"، وصمتوا على تجاوز الحاكم لأحكام السماء في تعامله مع ذوي البأس من غير المسلمين، كما فعل مع المصارف الأجنبية حول الربا، وصمتوا على هرطقة الحاكم وهو يساوي نفسه بالرسول الكريم، عليه أفضل الصلوات، وصمتوا على تجاسر الحاكم وهو يفترض لنفسه عصمة في دستور حاكه بيده، والعصمة لم يعرفها الإسلام إلا لمحمد صلَّى الله عليه وسلَّم، وقد عصمه بارئه، وصمتوا على خيانة بيضة الإسلام وهو يتقاضى الثمن الربيح على تهجير يهود إثيوبيا لإسرائيل. صمتوا عن كل هذا، فالإسلام في عرفهم هو القطع والجلد والتشهير بالشارعين في الزنا.. وعلم الله أن الزناة الحقيقيين هم زناة الفكر والقلم، "وستكتب شهادتهم ويسألون"..ء

وعلَّ مثقفي السودان، قد رأوا ما يمكن أن يقود إليه الهوس الديني وشهدوا ما يمكن أن يؤدي إليه صمت الشياطين الخرس عن الحق.. ويا ليت أهلي يعلمون! يا ليتهم يعلمون، أن الطاغية الذي لا يقتصد في محاسبته رجل مسالم هو أول الناس إجفالاً عندما يلوح له بالعصا، فما سلَّ "الإمام" سيفه إلا أمام أعزل، وما طالب الطعن والنزال إلا في ساحة خلاء.. ودون الناس توسله وتضرعه للصنديد جون قرنق في أدغال الجنوب، ودون الناس انكساره أمام الأب فيليب عباس غبُّوش؛ وما انكسر البطل إلا لأن الشيخ الذي أحوجت سمعه الثمانون إلى ترجمان قد قالها ولم يُبال!! "إن مسَّني أحد بضر فسنجعل الدماء تجري أخاديد".. ودون الناس تهالكه بالأمس أمام الأطباء.. وهو يكذب وفي لسانه لسع الحية.. أوهناك من يصدق بعد كل هذا بأن هذا العاطب معتل العقل يتصرف من وحي دينه؟! فالله يعلم بأن إمام السودان الذي يتكئ اليوم على عصاة مهترئة اهتراء منسأة سليمان، لظالم بلا إرادة، وصارمٌ بلا عزم، وحـليم بغير اقتدار، ومحارب بسيف من خشب، كسيف سميِّه "أبي حية النميري". وما غدره وطغيانه إلا طغيان ضعيف مرتجف. إن العصبة الظالمة التي تتحلق حول إمام آخر الزمان "كافورنا هذا" إنما تجهل، كما يتجاهل، بأن شهيد الفكر سيبقى ضميراً مؤرقاً، ومصباحاً مسرجاً، في هذا الديجور الحالك الذي يعيش فيه أهل السودان؛ سيبقى في غرسه البشري الذي أورق، وفي نبته الفكري الذي اكتهل، وسيبقى في نفوس كثير من السودانيين كنموذج للرجل الذي تجافى مزالق السـقوط، وما فتئ يحترم في الناس أغلى ما يملكون - عقولهم-. وسيبقى إسم محمود بعد كل هذا حياً في نفوس الذين لا ينامون على الهوان، بما سيثيرها فيهم من بغض للظلم وإدانة للعدوان واستنكار للهوس، وإنكار للغدر..ء

لقد اغتال النميري، والعصبة التالفة من خلفه من كل مشعوذ ومنافق ومتاجر بالدين، لقد اغتال كل هؤلاء باسم الإسلام والمسلمين مفكراً حراً، أعزلَ من كل سلاح، إلا القلم، ومع هذا، فما تركوا لهؤلاء المسلمين فرصة الابتهاج بهذا الذبح الثمين، بل هرَّبوا جثمانه خشية ما لا تحمد عقباه. لقد أخرج النميري العسس والعيون والسلاح والحديد فكذَّب بذلك كل دعاويه ودعاوي من حوله من المنافقين، فما أراد النميري بجرمه الشنيع الفاحش هذا، وما تبعه من مظاهرة بالقوة، إلا إرعاب أهل الشمال، بعد أن تركه أهل الجنوب، يسلِّح على نفسه، حتى ذهب لبيع السودان كله نفطاً وقطناً وتراباً حتى يبتاع بثمنهم سـلاحاً، يدفع عنه، لا عن السودان، العوادي - وحربه في الجنوب حربُ بغيٍ، وما بغى المرءُ إلا على نفسه!! ويا ليت حاكم السودان كان يملك الحس من المسئولية الوطنية التي تجعله يقول ما كان يقوله شهيد الحرية: (("تقول الحكومة راح منا عشرون وقضينا على ستمائة من المتمردين" أما نحن فنقول "لقد راح ستمائة وعشرون مواطناً سودانياً")). وعلَّ إمام الباطل يعرف في نهاية الأمر، أنه يتاجر برأسمال غيره، وما تاجر برأسمال غيره إلا المفلس، فالجيش جيش الشعب، والسلاح سلاح الشعب.. ولن يرضى هذا الشعب لنفسه أن يكون وقوداً لحرب جائرة، أشعلها حاكمٌ ظنينُ عقلٍ.. كما لا يرضى لنفسه، أن يكون أداة بطش في يد طاغية لا ظهير له.. فيوم أن تجيء الحاقة فلا غوث لعاطب ولا ملاذ لتالف، ولا يحسبن الظالمون بأن دم أبي الشجاع سيذهب هدراً ليبقى فيها ليسرح خصيٌ أوكع، أو لتمرح إماءٌ لكع.ء

د. منصور خالد

http://www.alfikra.org/article_page_...d=53&page_id=2
__________________

حرية سلام وعدالة.. الثورة خيار الشعب

ديمقراطية راسخة ..تنمية مستدامة ..وطن واحد ..سلم وطيد
Sudan for all the Sudanese ..السودان لكل السودانيين
Sultan is offline               Reply With Quote               
Old 12-Jan-17, 22:38   #35
أبو جعفر
Major Contributor
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 2,575
Default

Quote:
Originally Posted by trabikoz View Post


هناك شخص واحد حاول الترابي الهالك أن يشطب ذاكرة الإسلاميين عن سيرته وهو أول شهداء الإسلاميين بحق هو
محمد صالح عمر الذي كان سيغير من تاريخ الإسلاميين والسودان إلى الأبد , قتله الطاغية نميري في قرية دندرو قرب الكرمك مع السيد الهادي المهدي , وكان من أميز السودانيين بل كان المرشح الأكبر لقيادة الإخوان المسلمين ليس في السودان فحسب بل في المنطقة العربية كلها , له المغفرة والرحمة اسكنه الله فسيح جناته , فقصة هذا الشهيد طويلة ومثيرة عسى أن يلم بها احد الإسلاميين إن كان فيهم خير , ويبرزوا صورة قادتهم الأصليين وليس هؤلاء السراق والمغتصبين الذين أساءوا للإسلام والمسلمين وأصبحت فضائحهم في الفساد والجنس والمخدرات تزكم أنوف السودانيين بل العالم اجمعه.

..................................
__________________
إن انتشار الكفر في العالم يحمل نصف أوزاره خوارج ومنافقون
بغضوا الدين إلى الخلق بسوء صنيعهم وتحريف تعاليمه
ليفتروا على الخلق
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 13-Jan-17, 07:32   #36
ودالعفاض
Crown Member
 
ودالعفاض's Avatar
 

Join Date: Aug 2007
Location: الحصاية ـ العفاض
Posts: 11,571
Default

Quote:
Originally Posted by أبو جعفر View Post

تحياتي ود العفاض وعساك بألف خير

قصدت أقحامك في ما كتبته بسبب قولك بان الشر الناقع في فكر محمود محمد طه - بغض النظر عن من حاكمه - لا يستحق المحاكمة ومن ثم العقوبة ... وهذا يعتبر تعاطفاً وتأيد للخطأ بسبب أن محمود محمد طه رئيس حزب سياسي له توجهات وأيديولوجيا طغيانية ظاهرة (الرسالة الثانية). وأعتقد بأن القانون الجنائي في كل العالم يدين المحرض للجريمة. فما بالك بمن يضع لها الأسس الفكرية ويجعلها جزء من الدين الرئيس في البلد.

بالمناسبة ما رأيك في محكمة قيم وجنايات فكرية تحمي الشعب من الفكر الضار.


تحياتي الاستاذ ابوجعفر
مش عارف ذاتو أقول شنو تاني ... حيرتني
يا أستاذنا إذا أٌعدم أي واحد في بنما مثلاً بسبب أفكاره
أنا ضد هذا الإعدام وبدون حتي أن أعرف ما هي أفكاره
هذا ليس تعاطف أو غير تعاطف مع أفكاره
هذا مبدأ
بأن يُعالج الفكر بالفكر لا بالقتل
مش عارف إنت ليه ما عايز تفهم الحته دي
وأنت بنفسك مُتبني أفكار وبدافع عنها
وبالتأكيد هنالك من يراها بغير ما تراها انت او غيرك
فإذا جاء ليحاكمك برؤيته هو وقرر إعدامك
هل تري في ذلك شئ من الحق
الفكر يجابه ويدحض بالفكر لا بالاعدام
__________________
...ام ابرموا امرا فانا مبرمون
ودالعفاض is offline               Reply With Quote               
Old 13-Jan-17, 17:57   #37
Alkan daka
Crown Member
 
Alkan daka's Avatar
 

Join Date: Mar 2002
Posts: 11,654
Default

Quote:
Originally Posted by أبو جعفر

بغض النظر عن تهريج المتطرفين حين تغلبهم الحجة الذي تقول به.

يقول الأثر: (لا يعرف الحق بالرجال) وكل الذين ذكرتهم لي مواضيع مطولة حول فكرهم في هذا البورد ويمكنك الروجوع إليها وتوضيح خطئي فيما كتبت حولهم.

واما إن كان الإعدام والثبات على المبدأ سبباً في تبني صلاحية فكر صاحبه فقد سبق محمود محمد طه كل من:
1- سيد قطب.
2- عبد القادر عودة.
3- الشيخ محمد فرغلي،
4- يوسف طلعت،
5- إبراهيم الطيب المحامي،
6- هنداوي دوير المحامي،
7- محمود عبد اللطيف.
فهل كل أولئك أصحاب فكر نير وحسن خلق وصدق وثبات على مبادئهم الفكرية والأخلاقية الإنسانية بحسب رأيك الذي قلته في محمود محمد طه .

وأختم بأن أبو جعفر ليس نبي وإنما بشر يحب أن يستخدم عقله وليس عاطفته في الشأن العام
عندما يأتي ذكر الأستاذ (محمود محمد طه) .. فأول ما يتبادر إلى الذهن عند كل إنسان سوي سليم الفطرة مستنير العقل متسع الفكر متحرر تماماً من أي انتماء ديني متطرف أو اي لوثة عقلية من لوثات التطرف الديني المتعددة .. فإنه بلاشك سيحرص أولاً على إبداء استنكاره ورفضه التام الجلي الواضح لإعدامه أو اغتياله
...
وليس كما فعلت أنت يا (أبا جعفر) .. فأخذت تحدثنا عن تنبؤاتك الخاصة - ربما بفيض وكشف وفتح يتنزل عليك من السماء - بأن (محمود محمد طه) كان في سبيله لتأسيس حزب طغياني
...
الأستاذ (محمود محمد طه) لم يحرض ولم يدعو أبداً إلى ممارسة العنف وإنما كان يطرح فكره بكل رفق وسلام
لم يُكفر أحداً ولم يدعو إلى الجهاد والقتال على أحد
كما فعل بعض الذين ذكرتهم كأمثلة للثبات على المبداً ودفع
حياتهم ثمناً لذلك
....

يا ابو جعفر .. إنت مفروض تكون - كما اتوقعك - بحكم إنك من الداعين إلى تطبيق (الشورى) أو الديمقراطية .. من أول المتضامنين مع الإستاذ محمود محمد طه إنطلاقاً من الإيمان بمبدأ إشاعة الحريات الشخصية لكل الناس والتي من ضمنها وفي مقدمتها حرية إبداء الرأي . وأظنك أنت الآن تحمل فكراً محدداً وتدعو الناس إليه

......
: وختاماً أوجه لك هذا السؤال يا أبو جعفر
هل كان (سيد قطب) - في رأيك - يستحق الإعدام !؟



Alkan daka is offline               Reply With Quote               
Old 13-Jan-17, 19:31   #38
Sultan
Crown Member
 
Sultan's Avatar
 

Join Date: Mar 2002
Location: Sudan
Posts: 27,111
Default

Quote:
Originally Posted by ودالعفاض View Post


تحياتي الاستاذ ابوجعفر
مش عارف ذاتو أقول شنو تاني ... حيرتني
يا أستاذنا إذا أٌعدم أي واحد في بنما مثلاً بسبب أفكاره
أنا ضد هذا الإعدام وبدون حتي أن أعرف ما هي أفكاره
هذا ليس تعاطف أو غير تعاطف مع أفكاره
هذا مبدأ
بأن يُعالج الفكر بالفكر لا بالقتل
مش عارف إنت ليه ما عايز تفهم الحته دي
وأنت بنفسك مُتبني أفكار وبدافع عنها
وبالتأكيد هنالك من يراها بغير ما تراها انت او غيرك
فإذا جاء ليحاكمك برؤيته هو وقرر إعدامك
هل تري في ذلك شئ من الحق
الفكر يجابه ويدحض بالفكر لا بالاعدام
كويس وصلت لهذا التناقض المهم بين ما يقوله أبو جعفر وبين ما يقصده!ء

في 10 مايو 2014 كتب نبي زمانه أبو جعفر:ء

Quote:

السلفية والشيوعية ومحمود كفرة تتناطح

لأن الإسلام ديمقراطية ودولة مواطنة وهذه يكفر بها السلفية والشيوعية .. والنميري تقلب بين هذه وتلك وهو طاغية كافر في الحالين

والإسلام توحيد وهذا يكفر به محمود
وطالما هو كافر (التشخيص مكفول لأي موتور)، تبقى مسألة من أشرف على قتله وكيف أخرج ذلك للوجود مسألة ثانوية .. المهم هو كافر (والتكفير هو الحلقة الأولى في مشروع الاغتيال الجهنمي)!ء
__________________

حرية سلام وعدالة.. الثورة خيار الشعب

ديمقراطية راسخة ..تنمية مستدامة ..وطن واحد ..سلم وطيد
Sudan for all the Sudanese ..السودان لكل السودانيين
Sultan is offline               Reply With Quote               
Old 13-Jan-17, 21:24   #39
أبو جعفر
Major Contributor
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 2,575
Default

Quote:
Originally Posted by ودالعفاض View Post


تحياتي الاستاذ ابوجعفر
مش عارف ذاتو أقول شنو تاني ... حيرتني
يا أستاذنا إذا أٌعدم أي واحد في بنما مثلاً بسبب أفكاره
أنا ضد هذا الإعدام وبدون حتي أن أعرف ما هي أفكاره
هذا ليس تعاطف أو غير تعاطف مع أفكاره
هذا مبدأ
بأن يُعالج الفكر بالفكر لا بالقتل
مش عارف إنت ليه ما عايز تفهم الحته دي
وأنت بنفسك مُتبني أفكار وبدافع عنها
وبالتأكيد هنالك من يراها بغير ما تراها انت او غيرك
فإذا جاء ليحاكمك برؤيته هو وقرر إعدامك
هل تري في ذلك شئ من الحق
الفكر يجابه ويدحض بالفكر لا بالاعدام

تحياتي وشديد احترامي ود العفاض

ونقاط في غاية الأهمية

أولاً أنا شديد التأكد من حسن نيتك ونبل مقاصدك تجاه الآخر ... ولكن هل تتوقع منافسة فكرية عادلة مع كل أطياف الآخر ... شخصياً لا أظن ولا أعتقد ... وقد سبقني إلى هذا: القرآن الكريم ... وفلاسفة العقد الاجتماعي وعلى رأسهم: فولتير، وهوبز، وجون لوك ... ووصل فولتير في هذا إلى القول: (أشنقوا آخر طاغية بأمعاء آخر قسيس).

ثانياً في حالة فتح الباب أمام الآخر بكل أطيافه كما كما يقول فلاسفة ما بعد الحداثة، يجب الألتزام بشرطهم وهو: (الخطاب المفهوم في الفضاء العام) والفضاء العام هو الساحة السياسية التي تنظم وتدير حياة الناس ومجتمعاتهم. وهذا الشرط لم يلتزم به محمود محمد طه في رسالته التي يبشر بها.

ثالثاً: أنا لم أحدد عقوبة الإعدام على أهل الفكر المحرض على الطغيان ومن ضمنهم الكثير من الموتى ... وإنما أطالب بمحاكمتهم على التحريض على الفساد. وفضح خبث نواياهم تجاه المجتمع إرضاءً لأنفسهم المريضة بالحقد والجهل.

وأختم بأن الجريمة السياسية في التاريخ الحديث (ماركسية، فاشية، نازية، سلفية، شيعية) وكلها نبعت من فكر فاسد هي القاتل الأعلى حصيلة، وبما لا يقارن مع انواع الجرائم الأخرى.

__________________
إن انتشار الكفر في العالم يحمل نصف أوزاره خوارج ومنافقون
بغضوا الدين إلى الخلق بسوء صنيعهم وتحريف تعاليمه
ليفتروا على الخلق
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 13-Jan-17, 23:58   #40
أبو جعفر
Major Contributor
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 2,575
Default

Quote:
Originally Posted by Alkan daka View Post
وليس كما فعلت أنت يا (أبا جعفر) .. فأخذت تحدثنا عن تنبؤاتك الخاصة - ربما بفيض وكشف وفتح يتنزل عليك من السماء - بأن (محمود محمد طه) كان في سبيله لتأسيس حزب طغياني
...
الأستاذ (محمود محمد طه) لم يحرض ولم يدعو أبداً إلى ممارسة العنف وإنما كان يطرح فكره بكل رفق وسلام
لم يُكفر أحداً ولم يدعو إلى الجهاد والقتال على أحد
كما فعل بعض الذين ذكرتهم كأمثلة للثبات على المبداً ودفع
حياتهم ثمناً لذلك

يا ابو جعفر .. إنت مفروض تكون - كما اتوقعك - بحكم إنك من الداعين إلى تطبيق (الشورى) أو الديمقراطية .. من أول المتضامنين مع الإستاذ محمود محمد طه إنطلاقاً من الإيمان بمبدأ إشاعة الحريات الشخصية لكل الناس والتي من ضمنها وفي مقدمتها حرية إبداء الرأي . وأظنك أنت الآن تحمل فكراً محدداً وتدعو الناس إليه

: وختاماً أوجه لك هذا السؤال يا أبو جعفر
هل كان (سيد قطب) - في رأيك - يستحق الإعدام !؟.

أولاً تحياتي

ثانياً هل تؤمن بقاعدة (حركة التاريخ) التي تقول بتبادل الأدوار بين حركة التاريخ والنظرية، أي ان حركة التاريخ تخلق نظرية، والنظرية تحرك التاريخ ... والأمثلة على هذا على قفا من يشيل ... فنظريات العقد الاجتماعي ولدت الديمقراطية الغربية ... والطغيان ولد نظرية الحق الإلهي ... والقرآن ولد الخلافة الراشدة ... والطغيان الأموي العباسي ولد الدين السلفي.

ومن هنا لا يهم مسلك مؤلف النظرية وإنما خطورة النظرية في توليد حراك دكتاتوري غاشم ... وهنا خطورة نظرية محمود محمد طه والتي يعيش الشيعة مآسيها ... فمن الخطورة بمكان ابتداع مرجعية بشرية مقدسة تتحكم من خلالها في مصائر البلاد والعباد كما قال محمود في مقدمة ومفهوم رسالته الثانية.

أما سيد قطب فلو قرأت له فستجده يدعو إلى العزلة عن المجتمع، وقطع العلاقة مع الآخرين، وإعلان الجهاد الهجومي (جهاد الطلب) على الناس كافة، والإزراء بدعاة التسامح والمرونة، ورميهم بالسذاجة والهزيمة النفسية أمام الحضارة الغربية، ويتجلى ذلك أوضح ما يكون في تفسير “في ظلال القرآن” الذي كفر المجتمع وهو أحق بهذا الكفر ... فهو ينكر حق الناس في حكم أنفسهم ويستبدله بتطبيق شريعة ومجتمع انعزالي لا يقدم إلا السيف مرجعية.
__________________
إن انتشار الكفر في العالم يحمل نصف أوزاره خوارج ومنافقون
بغضوا الدين إلى الخلق بسوء صنيعهم وتحريف تعاليمه
ليفتروا على الخلق
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 14-Jan-17, 08:46   #41
أبو جعفر
Major Contributor
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 2,575
Default

Quote:
Originally Posted by Sultan View Post
كويس وصلت لهذا التناقض المهم بين ما يقوله أبو جعفر وبين ما يقصده!.

في 10 مايو 2014 كتب نبي زمانه أبو جعفر:
Quote:
السلفية والشيوعية ومحمود كفرة تتناطح
وطالما هو كافر (التشخيص مكفول لأي موتور)، تبقى مسألة من أشرف على قتله وكيف أخرج ذلك للوجود مسألة ثانوية .. المهم هو كافر (والتكفير هو الحلقة الأولى في مشروع الاغتيال الجهنمي)!.

أولاً أرجو أن تعلم بأن مشروعي هو العودة لتعاليم ومعارف القرآن الكريم، ومن هنا فالكفر معنىً وحكماً عندي هو ما يوافق القرآن الكريم وهو التغطية على مفاهيم القرآن الكريم وحكمه (من شاء فليكفر). فلا تخلط بين الكفر والوصول به إلى الاعتداء والتحريض.

__________________
إن انتشار الكفر في العالم يحمل نصف أوزاره خوارج ومنافقون
بغضوا الدين إلى الخلق بسوء صنيعهم وتحريف تعاليمه
ليفتروا على الخلق
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 14-Jan-17, 18:35   #42
Alkan daka
Crown Member
 
Alkan daka's Avatar
 

Join Date: Mar 2002
Posts: 11,654
Default

Quote:
Originally Posted by أبو جعفر

أولاً تحياتي

ثانياً هل تؤمن بقاعدة (حركة التاريخ) التي تقول بتبادل الأدوار بين حركة التاريخ والنظرية، أي ان حركة التاريخ تخلق نظرية، والنظرية تحرك التاريخ ... والأمثلة على هذا على قفا من يشيل ... فنظريات العقد الاجتماعي ولدت الديمقراطية الغربية ... والطغيان ولد نظرية الحق الإلهي ... والقرآن ولد الخلافة الراشدة ... والطغيان الأموي العباسي ولد الدين السلفي.

ومن هنا لا يهم مسلك مؤلف النظرية وإنما خطورة النظرية في توليد حراك دكتاتوري غاشم ... وهنا خطورة نظرية محمود محمد طه والتي يعيش الشيعة مآسيها ... فمن الخطورة بمكان ابتداع مرجعية بشرية مقدسة تتحكم من خلالها في مصائر البلاد والعباد كما قال محمود في مقدمة ومفهوم رسالته الثانية
تحياتي أبو جعغر

أنا أؤمن أولاً - وقبل ما سميته أنت بقاعدة حركة التاريخ وما إلى ذلك .. - بحرمة النفس . فحتى نفس الحيوان أستنكر واستبشع قتلها إن لم يكن هناك مبرر وضرورة ملحة لفعل ذلك . وبالطبع قتل النفس البشرية الإنسانية دون وجه حق هو عندي من عظائم الأمور وأبشعها إجراماً وتعدياً وظلماً
وفي القرآن الكريم - وأنت رجل (قرآني) كما تقول - بأن قتل النفس بغير نفس أو فساد في الأرض يعدل قتل الناس جميعاً
...
ولذلك أنا أستغرب جداً أن تتغاضى عن الفعل الإجرامي الذي هو قتل النفس وتتجاهله تماماً .. وكأنه فعل عادي وممارسة مالوفة
لا تستحق الإهتمام
..
.. ألم تتفكر وتتساءل بينك وبين نفسك أبداً يا أبو جعفر
من من حقه تنصيب نفسه ممثلاً لله وناطقاً بإسمه في الأرض
فيُكفر من يشاء من الناس ويحكم بقتلهم !!!؟
قبل أن تحدثنا عن (فكر الطغيان) الذي كان محمود بصدد تأسيسه !!!؟
...
وما يدرينا ... فقد يكون هناك رجل إسمه (أبوجعفر) يؤسس لفكر (طغياني) ديني جديد !!!؟


Alkan daka is offline               Reply With Quote               
Old 14-Jan-17, 21:15   #43
أبو جعفر
Major Contributor
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 2,575
Default

Quote:
Originally Posted by Alkan daka View Post
أنا أؤمن أولاً - وقبل ما سميته أنت بقاعدة حركة التاريخ وما إلى ذلك .. - بحرمة النفس . فحتى نفس الحيوان أستنكر واستبشع قتلها إن لم يكن هناك مبرر وضرورة ملحة لفعل ذلك . وبالطبع قتل النفس البشرية الإنسانية دون وجه حق هو عندي من عظائم الأمور وأبشعها إجراماً وتعدياً وظلماً.

وفي القرآن الكريم - وأنت رجل (قرآني) كما تقول - بأن قتل النفس بغير نفس أو فساد في الأرض يعدل قتل الناس جميعاً

ولذلك أنا أستغرب جداً أن تتغاضى عن الفعل الإجرامي الذي هو قتل النفس وتتجاهله تماماً .. وكأنه فعل عادي وممارسة مالوفة
لا تستحق الإهتمام
..
.. ألم تتفكر وتتساءل بينك وبين نفسك أبداً يا أبو جعفر
من من حقه تنصيب نفسه ممثلاً لله وناطقاً بإسمه في الأرض
فيُكفر من يشاء من الناس ويحكم بقتلهم !!!؟.
قبل أن تحدثنا عن (فكر الطغيان) الذي كان محمود بصدد تأسيسه !!!؟.
وما يدرينا ... فقد يكون هناك رجل إسمه (أبوجعفر) يؤسس لفكر (طغياني) ديني جديد !!!؟.

تحياتي

وصدقني أنا هنا لتقييم فكر محمود محمد طه، وليس تقييم الحكم الصادر ضده ... فقد قام ترابي كوز بتقييم الرجل بناءً على موقف أعدامه دوناً عن فكره فسماه بـ (سيد الشهداء). وهو تقييم ليس في محله لأن الشاهد (الشهيد) في الدين والوطنية والعلم يعني المثال والعنوان لقيم دينية ووطنية وعلمية ... فهل ما قال به محمود محمد طه في رسالته الثانية يمثل أي قيمة دينية أو علمية؟!. هذا ما تحدثت عنه وليس تقييم محاكمته.

أما ما أنادي به فهو محض تدبر في كتاب الله والنصوص الموافقة له وهو قابل للنقد والتحليل، وبارك الله في من يدلني على الخلل فيه. فما أنا إلا بشر يخطئ ويصيب.

اما سؤالك عن من يحق له أن يحكم على الناس - بناءً على قواعد الفلسفة والدين - فهم جمهور الناس الذين تعاقدوا على حماية مصالحهم وأوجدوا مؤسسات سياسية وإدارية لتحقيق ذلك في المجتمع المعني.
__________________
إن انتشار الكفر في العالم يحمل نصف أوزاره خوارج ومنافقون
بغضوا الدين إلى الخلق بسوء صنيعهم وتحريف تعاليمه
ليفتروا على الخلق
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 15-Jan-17, 00:26   #44
Sultan
Crown Member
 
Sultan's Avatar
 

Join Date: Mar 2002
Location: Sudan
Posts: 27,111
Thumbs down

Quote:
Originally Posted by أبو جعفر View Post

أولاً أرجو أن تعلم بأن مشروعي هو العودة لتعاليم ومعارف القرآن الكريم، ومن هنا فالكفر معنىً وحكماً عندي هو ما يوافق القرآن الكريم وهو التغطية على مفاهيم القرآن الكريم وحكمه (من شاء فليكفر). فلا تخلط بين الكفر والوصول به إلى الاعتداء والتحريض.

إدعاء رخيص لا تسنده شواهد وصاحبه يمارس الكذب (عيان بيان وبكل وقاحة)!ء


كل موتور من جماعات الهوس الديني يدعي ان الإسلام (بكتابه وسنته ...الخ) هي منهجه وقتلة الشهيد تربصوا به بالتحريض (كما تفعل وتقول أنت) إلى ان نالوا منه بتهمة ملفقة!ء
__________________

حرية سلام وعدالة.. الثورة خيار الشعب

ديمقراطية راسخة ..تنمية مستدامة ..وطن واحد ..سلم وطيد
Sudan for all the Sudanese ..السودان لكل السودانيين
Sultan is offline               Reply With Quote               
Old 15-Jan-17, 02:09   #45
jadi
Major Contributor
 

Join Date: May 2003
Posts: 786
Default

واحد بيهدم في الدين
و تقول لي أفكار

هو تحاكم في حظيرة الدين
وليس في حظيرة الفكر
فكر ايه ال انت جاي
تقول عليه
الدين ليس فكرا
إنما هو وحي يوحى
jadi is online now               Reply With Quote               
Old 15-Jan-17, 06:46   #46
أبو جعفر
Major Contributor
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 2,575
Default

Quote:
Originally Posted by Sultan View Post
إدعاء رخيص لا تسنده شواهد وصاحبه يمارس الكذب (عيان بيان وبكل وقاحة)!.

كل موتور من جماعات الهوس الديني يدعي ان الإسلام (بكتابه وسنته ...الخ) هي منهجه وقتلة الشهيد تربصوا به بالتحريض (كما تفعل وتقول أنت) إلى ان نالوا منه بتهمة ملفقة!.

بعيداً عن الإساءة لأن المتطرف هو سيد الوقاحة والكذب وعدم المنطق.

القرآن الكريم ليس مصدراً للهوس الديني أو السياسي لأنه قالها وأمر بها صريحة، قال تعالى: {وأمرهم شورى بينهم} وتعني إمارتهم شورى بينهم في ديمقراطية بالباب ... وفي حرية العقيدة قال تعالى: {لا إكراه في الدين} ... ومن شاء فليكفر ... فكيف تضيف إليه من يخالف تعاليمه وتدعي سهولة التمسح به.

ومن هنا فأهل الهوس لا علاقة لهم بالقرآن ... وإنما هم المتمسكين بالماركسية (ديكتاتورية البلوتاريا) ... والمذاهب السلفية والفاشية (حكم الغلبة) ... والفصائل الشيعية (المهدي المنتظر) ... والفكرة الجمهورية (المفسر المأذون له).

ولا تنسي أن هناك طرف ثالث يقرأ ويحكم.
__________________
إن انتشار الكفر في العالم يحمل نصف أوزاره خوارج ومنافقون
بغضوا الدين إلى الخلق بسوء صنيعهم وتحريف تعاليمه
ليفتروا على الخلق
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 15-Jan-17, 06:53   #47
أبو جعفر
Major Contributor
 
أبو جعفر's Avatar
 

Join Date: Jan 2013
Posts: 2,575
Default

Quote:
Originally Posted by jadi View Post
واحد بيهدم في الدين
و تقول لي أفكار

هو تحاكم في حظيرة الدين
وليس في حظيرة الفكر
فكر ايه ال انت جاي
تقول عليه
الدين ليس فكرا
إنما هو وحي يوحى

تحياتي

أولاً الوحي نصل إلى فهمه بالتفكير. ومن هنا فمفهوم الوحي هو فكر

ثانياً القرآن الكريم قال (لا إكراه في الدين) ولم يقل (من بدل دينه فأقتلوه) ...
__________________
إن انتشار الكفر في العالم يحمل نصف أوزاره خوارج ومنافقون
بغضوا الدين إلى الخلق بسوء صنيعهم وتحريف تعاليمه
ليفتروا على الخلق
أبو جعفر is offline               Reply With Quote               
Old 15-Jan-17, 09:25   #48
lolita
Major Contributor
 
lolita's Avatar
 

Join Date: Nov 2009
Posts: 1,218
Exclamation

للأسف للان مافي زول وضح لينا سيد الشهداء ، ماذا أضاف للدين ؟

أم انتقص منه بعض أركانه

ومن هو المسيح المحمدى

هل الفكرة تجديد للدين ، أم وضع أسس جديده لطائفه ترتدى مسوح الدين

أتمنى من العالمين ببواطن الفكرة ان يبينوا لنا الامر

فصاحب البوست قال انه ليس ممن يتبنون الفكرة
__________________
حين يغمرك الحزن تأمل قلبك من جديد فسترى انك في الحقيقة تبكي مما كان يوم مصدر بهجتك
lolita is offline               Reply With Quote               
Old 15-Jan-17, 09:36   #49
absurra
Golden Member
 
absurra's Avatar
 

Join Date: Mar 2009
Posts: 6,653
Default

Quote:
Originally Posted by lolita View Post
للأسف للان مافي زول وضح لينا سيد الشهداء ، ماذا أضاف للدين ؟

أم انتقص منه بعض أركانه

ومن هو المسيح المحمدى

هل الفكرة تجديد للدين ، أم وضع أسس جديده لطائفه ترتدى مسوح الدين

أتمنى من العالمين ببواطن الفكرة ان يبينوا لنا الامر

فصاحب البوست قال انه ليس ممن يتبنون الفكرة



لا تشغلي بالك بأخبار ذاك الرجل الذي كان يحاول تنفيذ مشروع ضلال كبيييييييير وقد أراح الله منه العباد على يد الرئيس نميري رحمه الله
الذين يحاولون نبش ذكراه الغير عطرة هم الشيوعيون والكرور الذي يمشي وراءهم
مشروعه الضلالي مات معه وتبقى بعض الثكالى مثل قطيع الماعز الذي اصابته مطرة
__________________
قلت له: أوجعت أضلعي
فقام متثاقلاً وجلس على ...قلبي
absurra is offline               Reply With Quote               
Old 15-Jan-17, 09:41   #50
absurra
Golden Member
 
absurra's Avatar
 

Join Date: Mar 2009
Posts: 6,653
Default

Quote:
Originally Posted by Sultan View Post
إدعاء رخيص لا تسنده شواهد وصاحبه يمارس الكذب (عيان بيان وبكل وقاحة)!ء


كل موتور من جماعات الهوس الديني يدعي ان الإسلام (بكتابه وسنته ...الخ) هي منهجه وقتلة الشهيد تربصوا به بالتحريض (كما تفعل وتقول أنت) إلى ان نالوا منه بتهمة ملفقة!ء



شنق محمود طه = قيمص عثمان
بالنظر الى محاولات الشيوعيين البائسة إحياء ذكرى شنقه كل عام
__________________
قلت له: أوجعت أضلعي
فقام متثاقلاً وجلس على ...قلبي
absurra is offline               Reply With Quote               
Reply

Bookmarks

Thread Tools
Display Modes

Posting Rules
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is On
Smilies are On
[IMG] code is On
HTML code is Off

Forum Jump

بحث مخصص

All times are GMT. The time now is 03:59.


Sudan.Net © 2014