Go Back   Sudan.Net Discussion Board - SDB - منتدى سودان.نت > General Discussion Board > General Discussion - المنتدى العام

    

Reply
 
Thread Tools Display Modes
Old 10-Jan-17, 13:49   #1
غريب الداار
Major Contributor
 
غريب الداار's Avatar
 

Join Date: Aug 2015
Posts: 600
Default ......spider.....

قال تعالى:


(مَثَلُ
الَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَاءَ كَمَثَلِ
الْعَنْكَبُوتِ اتَّخَذَتْ بَيْتاً وَإِنَّ أَوْهَنَ الْبُيُوتِ لَبَيْتُ
الْعَنْكَبُوتِ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ)



وهنا إشارة صريحة إلى أن الوهن والضعف هو في بيت العنكبوت وليس في خيوط العنكبوت وهي إشارة دقيقة جداً

فخيوط
بيت العنكبوت حريرية دقيقة جدا‏ً,‏ يبلغ سمك الواحدةمنها في المتوسط
واحداً من المليون من البوصة المربعة‏,‏ أو جزءاً من أربعة آلافجزء من سمك
الشعرة العادية في رأس الإنسان‏,‏ وهي على الرغم من دقتها الشديدة فهي
أقوى مادة بيولوجية عرفها الإنسان حتى الآن
وتعتبر الخصلات الحريرية
التي تكون نسيج العنكبوت أقوى من الفولاذ (سبحان الله)،ولا يفوقها قوة سوى
الكوارتز المصهور، ويتمدد الخيط الرفيع منه إلى خمسة أضعاف طوله قبل أن
ينقطع،



ولذلك أطلق العلماء عليه اسم "الفولاذ الحيوي" أو
"الفولاذالبيولوجي"، وهو أقوى من الفولاذ المعدني العادي بعشرين مرة،
وتبلغ قوة احتماله 300.000 رطلا للبوصة المربعة، فإذا قدر جدلا وجود حبل
سميك بحجم إصبع الإبهام من خيوط العنكبوت فيُمْكِنه حَمل طائرة "جامبو"
بكل سهولة‏ .



وأما الوهن فهو وهن وضعف معنوي لأن بيت العنكبوت من الناحية المعنوية هو أوهن بيت على الإطلاق


فهو بيت محروم من معاني المودة والرحمة التي يقوم على أساسها كل بيتسعيد‏,‏


وذلك
لأن الأنثي في بعض أنواع العنكبوت تقضي على ذكرها بمجرد إتمام
عملية الإخصاب وذلك بقتله وافتراس جسده لأنها أكبر حجما وأكثر شراسة منه‏,‏
وفي بعض الحالات تلتهم الأنثي صغارها دون أدني رحمة‏,‏



وفي بعض الأنواع تموت الأنثي بعد إتمام إخصاب بيضها الذي عادة ما تحتضنه في كيس من الحرير‏,




وعندما يفقس البيض تخرج ((‏Spiderlings)) ‏ فتجد نفسها في مكان شديد الازدحام
بالأفراد داخل كيس البيض‏,‏ فيبدأ الإخوة الأشقاء في الاقتتال من أجل
الطعام أو من أجل المكان أو من أجلهما معا فيقتل الأخ أخاه وأخته‏,‏ وتقتل
الأخت أختها وأخاها حتي تنتهي المعركة ببقاء عدد قليل من العنيكبات التي
تنسلخ من جلدها‏,‏ وتمزق جداركيس البيض لتخرج الواحدة تلو الأخرى‏,‏
والواحد تلو الآخر بذكريات تعيسه‏,‏



لينتشرالجميع في
البيئة المحيطة وتبدأ كل أنثي في بناء بيتها‏,‏ ويهلك في الطريق إلي ذلك
من يهلك من هذه العنيكبات‏..‏ومن ينجو منها نفس المأساة التي تجعل من بيت
العنكبوت أكثر البيوت شراسة ووحشية‏,‏ وانعداما لأواصر القربى‏,‏



ومن هنا ضرب الله تعالى بهالمثل في الوهن والضعف لافتقاره إلي أبسط معاني التراحم بين الزوج وزوجه‏,‏ والأم

وصغارها‏,‏ والأخ وشقيقه وشقيقته‏,‏ والأخت وأختها وأخيها‏..!!‏

وصدق الله (ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن فى ذلك لآيات لقوم يتفكرون)

رؤيه اخرى

{مَثَلُ
الَّذِينَ اتَّخَذُواْ مِن دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَآءَ كَمَثَلِ الْعَنكَبُوتِ اتَّخَذَتْ بَيْتاً وَإِنَّ أَوْهَنَ الْبُيُوتِ لَبَيْتُ
الْعَنكَبُوتِ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ . إِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا يَدْعُونَ مِن دُونِهِ مِن شَيْءٍ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ .
وَتِلْكَ الأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ وَمَا يَعْقِلُهَآ إِلاَّالْعَالِمُونَ }

عند تأويل هذه الآيات يقول أهل التفسير: "إن هذا مثل ضربه الله تعالى لمن أشرك به
باتخاذهم أولياء من دونه سواء من الجماد أو الحيوان أو النبات أو الأحياء أو الأموات،
يدعونهم ويسألونهم قضاء الحاجات ويرجون نصرهم ورزقهم ويتمسكون بهم عند الملمات والشدائد فهم في ذلك كمثل العنكبوت اتخذت بيتاً يحميها ويأويها، وإن هذا البيت لا ينفعها
بوجه من الوجوه لا يقيها حراً ولا قراً ولا مطراً ولا يدفع عنها عدواً لا يغني عنها شيئاً،
ثم توعّد سبحانه من عبد غيره بأنه يعلم ما هم عليه من الأعمال ويعلم ما يشركون به
من الأنداد وسيجزيهم عليه إنه حكيم عليم.

الإعجاز العلمي في بيت العنكبوت


". فمن خلال الدراسات المستفيضة في علم الحشرات وعن طبيعة حشرة العنكبوت اتضحت لنا الحقائق التالية:

الحقيقة الأولى:
أن ذكرالعنكبوت لا يستطيع أن يبني بيتاً، وأن التي تقوم ببناء البيت هي أنثى
العنكبوت فقط من خلال مغزل خاص موجود في نهاية بطنها، ولا يوجد مثله عند
الذكر.

الحقيقة الثانية:

لا تبدأ الأنثي في بناء هذا البيت إلا حينما تصل إلى مرحلة البلوغ والاستعداد للزواج،
فتقوم عند ذلك ببناء بيتها
والذي يكون عامل جذب قوي للذكر غير القادر على البناء بطبيعة خلقته.

الحقيقة الثالثة:

تقوم الأنثى ببناء بيتها بخيوط منسوجة بتداخلات فنية وهندسية خاصة بحيث تكون
شديدة الحساسية لأية اهتزازات خارجية، وهذه الخيوط مشبعة بمادة لزجة
صمغية تلتصق بها أية حشرة بمجرد مرورها عليها أو الاقتراب منها، وهذه
الخيوط تقوم بتكبيل الحشرة حتى تأتي أنثى العنكبوت فتفترسها.

الحقيقة الرابعة:

بعد أن تتم مرحلة التزاوج وينتهي الذكر من تلقيح الأنثى، تذهب الأنثى إلى مكان
بعيد آمن حيث تضع بيضها وبينما الذكر في بيته يشعر بالأمان، إذا بالأنثى
تنقض عليه فتأكله، وهذا الأكل لا بد أن يتم؛ حيث إن أنسجة الذكر مهمة في
عملية إنضاج البيض.

وبهذه الحقائق من الدراسات تتضح لنا الأمور التالية:

أولاً:بيت العنكبوت هو أوهن البيوت علي الإطلاق من حيث بنائه ودقة خيوطه التي لا
تقي حراً ولا قراً ولا تدفع عن ساكنه عدواً كما قال أهل التأويل رحمهم الله.

ثانياً: على الرغم من أن بيت العنكبوت هو أوهن البيوت على
الإطلاق، إلا أنه لا يعدو كونه فخاً وشركاً منصوباً لأية حشرة تقترب منه
أو تمرُّ عليه.

ثالثاً: لا يقتصر وهن بيت العنكبوت على الوهن الحسي
الطاهر في بنائه فقط، بل إن هناك وهناً معنوياً آخر، حيث بدا هذا البيت
لذكر العنكبوت أماناً كاذباً وقد كان مصرعه حيث ظن هذا الأمان.

وإذا أردنا أن نقف علي وجه الشبه كاملاً بين بيت العنكبوت وطائفة ممن اتخذوا من
دون الله أولياء، فلن نجد أجلى وأظهر من طائفة عباد الأموات الذين اتخذوا
من دون الله أولياء يستنصرون بهم ويذبحون لهم وينذرون لهم ويستغيثون بهم
من دون الله عز وجل.


منقول للفائدة
__________________
طالت السفره وأتحفّت مناسم تِلبي
هب الريم وعاودك الحنين يا قلبي
غريب الداار is offline               Reply With Quote               
Sponsored Links
Reply

Bookmarks

Thread Tools
Display Modes

Posting Rules
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is On
Smilies are On
[IMG] code is On
HTML code is Off

Forum Jump

بحث مخصص

All times are GMT. The time now is 14:46.


Sudan.Net © 2014