View Single Post
Old 21-Dec-14, 05:04   #200
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,379
Default

البقرة
-49-


وَإِذْ نَجَّيْنَاكُم مِّنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَسُومُونَكُمْ سُوءَ الْعَذَابِ يُذَبِّحُونَ أَبْنَاءَكُمْ وَيَسْتَحْيُونَ نِسَاءَكُمْ ۚ وَفِي ذَٰلِكُم بَلَاءٌ مِّن رَّبِّكُمْ عَظِيمٌ
...

سنتوقف في محطّات متفرّقة عند هذه الآية المفاجئة

أقول المفاجئة، لكون تالي القرءان لأول مرّة في عصرنا هذا ، فأوّل ما يعرض عليه من تفاصيل
خبر تنجية بني إسرائيل من آل فرعون

وذلك لعلم الله تعالى بأن اليهود بعد نزول القرءان يملأون أسماع الدنيا إعلاماً، فهنالك صورة نمطية لدى صاحب أدنى ثقافة، بأحوال اليهود
...

فلذلك لم يبتدر الله سبحانه وتعالى قصة اليهود من بدايتها ، وإنما جاء بها على شكل "الفلاش باك" ابتداءاً من موقفهم ساعة نزول رسالة نبينا الكريم
ثم ها هو يأخذهم خطوةً للوراء مضيفاً للنعم التي أولاها لهم الله بالتفضيل ، بعد نعمة نزول القرءان عليهم مصدقاً لما معهم

ليمضي السرد القرءاني في مقبل فصوله يبيّن في معظمه تفاصيل دقائق حياة بني إسرائيل إلى قيام الساعة
...
ونواصل

،،،
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote