View Single Post
Old 09-Dec-14, 04:54   #170
MakilNeem
Crown Member
 
MakilNeem's Avatar
 

Join Date: May 2003
Location: محل قبَّلْ لقيت الدنيا مخجوجة
Posts: 20,373
Default


البقرة
-41-


وَآمِنُوا بِمَا أَنزَلْتُ مُصَدِّقًا لِّمَا مَعَكُمْ وَلَا تَكُونُوا أَوَّلَ كَافِرٍ بِهِ ۖ وَلَا تَشْتَرُوا بِآيَاتِي ثَمَنًا قَلِيلًا وَإِيَّايَ فَاتَّقُونِ

...

ولأن الله سبحانه وتعالى يعلم ما بين أيدينا وما خلفنا... فنجد القرءان دائم التذكير بأمر بني إسرائيل
فكأنه يخبرنا بأن القرون التي تعقب نزول القرءان إلى قيام الساعة ستواجه فيها الأمة الإسلامية كيد اليهود ومناكفاتهم
فجاء أكثر آي القرءان الكريم توصيفاً ودقةً لما جرى في سيرة تلك الأمة
...


والآية التي بين أيدينا اليوم هي من الخطاب الابتدائي لليهود بعد تذكيرهم بما أنعم الله عليهم في سابق العصور من التميّز والهداية وسيادة العالمين
هاهو الآن يدعوهم للإيمان بالقرءان الكريم الذي يوافق ما لديهم من الكتب ـ التوراة وما تبعها من كتب ـ والقرءان يؤكد حتى الحقائق التي كانوا يشكون فيها فكانت كلمة (مصدّقاً) قاطعة للشك

وتوسعت اتجاهات المفسرين في ماهية (أوّل كافرٍ به) وأقواها أن تكون بمعنى القدوة
فلا ينبغي أن يتصدر أهل الكتاب ـ وهم أدرى الناس بصدقية القرءان ـ جمهور الكافرين المنكرين لما أنزل من الحق

ثم جاء التحذير بألا تكون هنالك مساومة في هذا الأمر ـ بل وضعت الآية صريح المفردات أن هنالك بيعاً سيجري في هذا الشأن
فالسعاة لتكذيب دين الله بذلوا الغالي والنفيس من أول التنزيل بمكة ، ولا يزالون يعقدون المؤتمرات لتكذيب الذكر الحكيم
ولا بدّ أن اليهود بما لديهم من الكتب السماوية ، ستكون شهادتهم بصدقية القرءان الضربة القاصمة لمناوئي الرسالة
ولذلك فإن الله يحذر اليهود ألاّ يشتروا نظير آيات الله ـ وهي السلعة الأغلى ـ أي مقابل
ومن اللطائف ألاّ يذكر القرءان كفاءًا أو نظيراً لهذه السلعة إلا بقوله: ثمناً قليلاً
فمهما يكن من مقبوضٍ فهو ثمنٌ قليل
...

ثم جاءت الصيغة التحذيرية لتختم الآية بأسلوب أشبه من حيث التركيب بختام الآية السابقة
ولكن استبدلت كلمة "فارهبون" بلفظ "فاتقون" كونه ملازماً في حال قبول الصفقة
...
__________________

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.

To view links or images in signatures your post count must be 10 or greater. You currently have 0 posts.
MakilNeem is offline               Reply With Quote